منتديات نسوانجي
الـدخول
تسجيل عضويه إستعادة كلمه المرور
تطبيق اندرويد نسوانجي
عودة   منتديات نسوانجي > القسم العام > كتابات و قصص السكس العربي > قصص سكس المحارم

 
 
أدوات الموضوع
قديم 10-19-2018, 11:03 PM
قديم 10-19-2018, 11:03 PM
 
الصورة الرمزية لـ نسوانجي متميز
جينرال القصة الجنسية
الجنس : ذكر
الإقامه : منتدي وشات نسوانجي
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 8,127

جينرال القصة الجنسية
 
الصورة الرمزية لـ نسوانجي متميز

الإقامة : منتدي وشات نسوانجي
المشاركات : 8,127
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
نسوانجي متميز غير متصل

افتراضي اميرة الريف وبيت العائله . من عشرة اجزاء






بيت العائله جعلني شرموطة

بيت العائلة سبب عهري قصة حياة اميرة .. قصة حقيقية حدثت في احدي القري الريفيه التابعه لمصر

اميرة :- البالغة من العمر 24 عام متزوجة من سيد البالغ من العمر 26 عام اميرة تزوجت ابن عمها سيد زواج تقليدي مثلها مثل كل فتيات القرية فتقليد اهل القرية يزوجون بناتهم وابنائهم من من ابناء وبنات الأقارب ولم يكن هناك شئ يعترف به اسمه الحب اميرة لم تكمل تعليمها فخرجت بعد ان حصلت علي الأعدادية ولكنها كانت ماهرة وذكية في القراءة والكتابة تربت في بيئة متوسطة الحال وكان والدها يعمل في الفلاحة في ارضه التي كان مستأجرها ...

لها ثلاث اخوات خالد 30 عام .. صباح 28 عام نادية20 عام . جميعهم متزوجين في نفس البلدة

اميرة تزوجت منذ 6 اعوام وكانت تبلغ من العمر حينها 18 سنة سيد زوجها له اربع اشقاء وكلهم ذكور اثنان منهم يعملون في الخارج في قطر والسعودية شوقي يعمل في السعودية وفوزي يعمل في قطر ومتزوجين وزوجاتهم يسكنون معهم وينزلون اجازة كل سنتان

واحمد البالغ من العمر 19 عام

ومحمود اكبرهم البالغ من العمر 30 عام متزوج من منال رزق منها بطفل اسمه اشرف له من السن سنوات ثلاث وكانوا يقيمون مع بعض في نفس المنزل بيت العائلة ..

في الدور الأرضي كان عم محسن والد سيد البالغ من العمر ثلاثة وخمسون عامآ وزوجتة سعاد البالغة من العمر خمسون عامآ

الدور الثاني من المنزل يسكنه محمود وزوجته منال وابنهم اشرف ثلاث سنوات

الدور الثالث والأخير يسكنه سيد وزوجته اميرة وزريبة كانت في نفس المنزل ولها باب منفصل من الخارج وباب اخر من داخل المنزل اما السطوح فكان لتربية بعض الطيور التي كانت تقوم بتربيتهم اميرة زوجة سيد فقد كانت عاشقة ومحبة لتربية الطيور والأعتناء بالبهائم مع زوجة محمود اخو زوجها

وصف بطلة القصة اميرة :- طويلة مليانة بعض الشئ لكن جسدها متناسق .. لديها مؤخرة بارزة طرية كلما تمشي يهتز لحم مؤخرتها وصدرها منتفخ مشدود حلماتان بارزتان كحبتي رمان بيضاء البشرة .. عيونها عسلي فاتح شعرها سايح اسود غامق كسواد الليل .. جسد ملفوف متناسق .. قدمان تشعر انهما لحورية من الجنة بسيطة .. عفوية .. محبوبة من حماها وحماتها

سيد :- طولة متوسط .. نحيف شخصيتة بسيطة .. يعمل في الزراعة في ارض والده مع شقيقة محمود .. تعليمة متوسط دبلوم صنايع

منال :- زوجة محمود.. صاحبة جسد مليئ .. ليست متعلمة ولا تجيد القراءة ولا الكتابة وكانت تهتم بزوجها وبالأشغال المنزلية للدار ( المنزل ) والأعتناء بتنظيف الزريبة واكل البهائم..

اخر العنقود الأخ الأصغر احمد :- شاب في ريعان شبابة ... محبوب من الجميع.. يتسم بخفة الدم ولكنة طائش بعض الشئ

البداية بلسان البطلة اميرة وهتكون بالعامية .. اللغة التي اجيدها ................................... ..............

زي ما المؤلف عرفكم كدة كل تفاصيل ابطال القصة هبدأ في سرد حكايتي ...

انا اتجوزت سيد جوزي من ست سنين بالظبط اتجوزتة جواز تقليدي ولانة ابن عمي اولي بلحمة وعارة زي ما بيقولو في البلد. تمت خطبتي وبعدها بست شهور بالظبط كانت دخلتي سيد شخص غلبان وطيب وكان بيحبني من قبل ما يتجوزني.. انا اه معرفتش بحبة ليا غير بعد الجواز بس ده خلاني احبة بعد ما عرفت.. المهم . اول سنة من جوازي مكنش فيه اي حاجة غير طبيعية او حسيت ان فيه حد في البيت بيراقبني او بيحاول يتقرب مني اخوات سيد كانوا معتبرني زي اختهم ولا عمري حسيت بغير بكدة ..

في اول سنة من جوازي من سيد اكتر حد كنت بحبة في البيت وبعتبرة زي اخويا هو احمد بصراحة دمة خفيف وعلي طول هزار وضحك وسنة مش كبير وكدة يعني.. ضحكتة وشقاوتة كانت مالية البيت ولاننا كنا في بيت عيلة كنا دايما قدام بعض اما محمود اخوهم فكان بيجي من الأرض عالمغرب هو وسيد جوزي ويدخلو البهايم في الزريبة يدوب اعملهم الأكل ومحمود ياخد مراتة بعد ما تروح تأكل البهايم وتحط ليهم ميا وترجع ويطلعوا شقتهم وانا بعد ما ااكل سيد جوزي بطلع معاه الشقة بتاعتنا او لو ورايا حاجة كنت بعملها وبعدين اطلع فوق اكلنا وشربنا كانت كلها تحت ومكناش بنطلع غير عالنوم بس في خلال السنة دي بدءت اتعود عالعيشة في بيت العيلة ولان حمايا اللي هو ابو جوزي يبقي عمي اخو ابويا. فمكنتش حاسة برهبة في بداية جوازي ومع مرور السنة الأولي كنت خلاص اتعودت عليهم وهما اتعود عليا وكل واحد فينا عرف طبع التاني بعد اول سنة من جوازي بدءت احس ان احمد بدء يبقي قريب مني اكتر وبيتكلم معايا كتير وبيحب يهزر معايا اه هو شخص محبوب وقريب من الكل .. بس حسيت انة بقي غير الاولي وتقربة مني بقي زيادة .. حتي لما كنت بطلع ااكل الطيور فوق كان اوقات كتير يطلع ورايا بحجة انة بقي بيحب يأكل الطيور هو كمان ويهتم بيها بصراحة محطتش في دماغي شئ وحش او ان نيتة ممكن تكون فيها حاجة مش مظبوطة مجاش في بالي خالص ان احمد كان له هدف في دماغة وان نظراتة ليا اتغيرت ومبقتش اميرة مرات اخوه اللي المفروض يعتبرها اختة بدءت الاحظ نظرات احمد ليا ..

مع الوقت بدأت احس ان احمد بقي بيتعمد يبص علي جسمي وانا بكنس الأرض او بشيل حاجة او حتي وانا قاعدة .. عيون احمد كنت بحس انها بترشق في حتت حساسة في جسمي خوفت احكي لجوزي او لامه يفتكروني بكرهم في احمد

الدور الأرضي كان عبارة عن صالة كبيرة فيها تلات اوض والسلم بتاع الشقق اللي في الدور التاني والتالت كان في الصالة وفيه كنبتين بلدي والتليفزيون اغلب وقتنا كنا بنقضيه في الدور الأرض مع عمي ومرات عمي واحمد اللي كان مش بيشتغل وعلي طول في البيت اوقات احمد او عمي محسن بينامو عالكنبة اللي في الصالة .. وساعات كتير عمي محسن بيخرج الصبح يروح يراعي الأرض ويرجع علي بالليل مع جوزي و محمود ابنة الكبير واكتر من مرة المح احمد وهو نايم علي الكنبة بيحط ايدو تحت بنطلونة ويهرش في بتاعة .. وبيكون واقف مش هكدب عليكم ساعات كنت بتعمد ابص علي بتاعة وهو واقف مهما كان المنظر كان بيثرني .. ولكني كنت برجع الوم نفسي وارجع بردو اقول يعني دي مجرد بصة في الأول كنت فاكرة ان احمد مش متعمد انة يحط ايدة تحت البنطلون لكن اللي عرفتة بعدين انة كان بيمثل انة نايم لكن في الحقيقة بيكون صاحي وقاصد يعمل كدة

في يوم بعد الضهر منال مرات محمود كانت عند امها هي وحماتي وعمي محسن كان راح الأرض ومفيش غيري انا واحمد لوحدنا في البيت طلعت السطح بصيت علي الطيور واكلتهم وبعدها نزلت لقيت احمد نايم علي الكنبة ورايح في النوم روحت نضفت الزريبة وكنستها وبعدين رجعت تاني احمد متعود طول ما هو في البيت يا اما لابس جلبية خفيفة او ترنج وسعات بيكون لابس فلنة حملات وشورت اليوم ده كان لابس جلبية وكان نايم والجلبية مبينة البوكسر بتاعة مأخدتش بالي في الأول ... انا بعد ما نزلت من فوق دخلت المطبخ غسلت المواعين وخرجت علشان اكنس الصالة وانا بكنس الصالة قدام الكنبة وانا بنزل اوطي علشان اكنس تحت الكنبة شوفت المنظر اللي غير حياتي كلها احمد نايم قدامي ورجليه مفتوحة والجلبية مشدودة بين ركبة شوفت زب احمد ... كان البوكسر واسع وزبة طالع من الجنب في الأول ارتبكت وبعدت عن المكان وروحت كنست بعيد عنة لكني لقيت نفسي كل شوية ابص عليه واشوفة نايم ولا صاحي .. ودماغي كل شوية تقولي روحي بصي وخوفي ليكون صاحي يقولي لا لكني بخطوات كلها خووف لقيت نفسي رايحة علشان اخطف نظرات اخيرة علي زبة عملت نفسي بكنس وانا عنيا علي زبة اللي لمحتة بيوقف .. خوفت من جوايا ليكون صاحي وبيتصنع انة نايم .. وبقيت كل شوية ابص عليه اشوفة صاحي ولا نايم بعد شوية قررت اني لازم ابعد وان اللي بعملة ده ممكن يخرب بيتي وميصحش ان واحدة متربية تعمل كدة الأيام بتمر وانا منظر زب احمد في دماغي مش عايز يروح .. وكنت كل يوم اتمني ان المنظر ده يتكرر واشوف زبة تاني احمد بالرغم من انة عندة 19 سنة بس زبة زب راجل كبير .. ابيض طويل .. تخين اوي فيه كل صفات الرجل اللي بتتمناه كل ست انة يكون جواها بدءت احس ان احمد بقي بيتعمد يخليني اشوف زبة

مرة تانية احمد كان قاعدة علي الكنبة ومشغل التليفزيون وكان لابس شورت وكان زبة باين فيه انة واقف .. كان قاعد بطريقة تخلي زبة قدامي وانا كنت قاعدة قدامة عالأرض بنقي الرز ومنال في المطبخ هي وحماتي نظراتي لزبة مكنتش بتقف لما كنت بشوفة مركز في التليفزيون كنت بخطف نظرة وارجع انقي الرز اول ما يجي يبص عليا احمد كان بيتفنن في اظهار زبة ليا وانا بقيت مدمنة لسرقة النظرات لزبة

وفي يوم سيد جوزي بعد ما اتعشي قالي تعالي سخنيلي شوية مياه علشان عايز استحمي.. طلعنا شقتنا وسخنت مياه ودخلتهالة الحمام وبعدين جبت له الغيارات بتاعتة سيد استحمي وخرج وبعدها قالي اطفي النور وتعالي عايزك باب الشقة بتاعتنا كان بايظ مش بيقفل اكتر من مرة اقول لجوزي عايزين نصلح الباب يقولي يعني هنتسرق احنا في بيت عيلة ومحدش بيدخل بيتنا غيرنا وانا اقول له بردو مش حابة شقتنا تبقي كدة علي طول مواربة.. ويقولي حاضر هجيب حد يصلحة وميجبش المهم دخلت انا كمان استحميت ولبست قميص نوم ابيض شفاف وكلوت ابيض وطفيت النور وطلعت عالسرير جنب منة

سيد :- تعالي في حضني يابت


كنت محتاجة حضن سيد اوي ومحتاجة فعلا انة يشبع جسمي كلة من احضانة ويشبع كسي المولع بسبب احمد اخوه وزبة اللي ولعني الأيام اللي فاتت اترميت في حضن سيد وكنت بدخل لحمي في لحمة وايدي نزلت علي زبة بتلمسة وبشبع رغبتي اللي كنت بتمناها اني اعملها مع احمد نزلت تحت علي زب سيد ومسكتة بأيدي وبقيت عمالة ابوسة كلة من فوق لتحت وبعدين طلعت لساني مشيتة علي راس زبة ونزلت لتحت وطلعت تاني لفووق وسيد ماسكني من راسي وانا روحت واخدة راس زبة وبقيت بمصها .. صورة زب احمد وهو نايم جت قدامي غصب عني وكل ما احاول اخرج من خيالي غصب عني القي نفسي شايفة زبة .. ولقيت نفسي بتخيل زب جوزي انه زب احمد اخد ومعرفش ليه لاول مرة في حياتي احس الاحساس ده كنت بمص زبة بمنتهي اللذة والمتعة .. كان نفسي في الوقت ده خيالي مكنش مجرد اوهام كان نفسي ارضع زب احمد وامصة سيد قومني ونيمني علي ضهري ورفع رجلي بعد ما فتحهم ونزل بين فخادي وراح لكسي بلسانة اااااااااه لسان سيد وهو بيتحرك علي كسي وبيلحسة خلاني زي العجينة تحت منة وهو بيلحس كسي حسيت بصوت حركة برة الأوضة

انا :: سيد !


سيد :: نعم

انا :: في صوت برا

سيد :: صوت ايه يا ولية انتي

انا :: بقولك في صوت حركة برة انا متأكدة

سيد :: يا ولية بتفصليني ليه تلقيها قطة

وفضل سيد يلحس كسي وانا عنيا علي الباب اللي موارب وبحاول اشوف صوت ايه اللي برا لكن الصوت سكت مره واحده .. وقولت في بالي سيد عندة حق ورجعت ركزت مع سيد تاني سيد قام وراح رافع رجلي وحط زبة علي خرم كسي وفضل يضغط لغاية ما زبة دخل جوايا

ااااه ااااااه جميل اووي يا سيد ااااااااه

سيد فضل بنكني ويمتعني بزبة اكتر من عشر دقايق وهو بينكني بصيت عالباب تاني بعد ما سمعت صوت خفيف اوي ومعرفش زي ما كون لمحت عيون بتبص علينا حسيت بخوف ورعب جوايا .. كل اللي جه في بالي ان شقتنا مسكونة بالعفاريت وفصلت خالص وسيد عمال ينيك فيا وانا كل تفكيري في العفاريت كانت ليلة سودا ومقومتش من عالسرير طول الليل مكلبشة في سيد .. حتي كنت هموت وادخل الحمام لكني خفت وتاني يوم الصبح لقيت منال صحيت قبل مني وراحت نضفت الزريبة ورجعت وكمان بتعمل شغل البيت روحت انا ساعدتها.. واحنا في المطبخ روحت قايلة ليها ...

انا :: بت يا منال انا شاكة ان فيه عفريت في البيت

منال :: انتي هبلة يابت عفاريت ايه وكلام فاضي ايه

انا :: وربنا امبارح طول الليل حاسة بصوت في الشقة .. وزي ما كون لمحت عين حد بتبص علينا واحنا نايمين

منال ضحكت و قالت :: بطلي بس هبل .. قال عفاريت قال

منال فضلت طول اليوم تضحك وتتريق عليا لغاية ما اشرف ابن منال فضل يعيط لأنة جعان ف راحت منال تعملة الأكل بتاعة علي العصر كدة لقيت جوزي سيد وعم محسن رجعوا البيت بعد ما دخلو البهايم في الزريبة استغربت وسألت سيد خير في حاجة ولا ايه مش عوايدكم ترجعو بدري كدة سيد مفيش بس خالي عبدالعاطي اللي في المنصورة اتوفي واحنا جينا علشان ناخد امي وهنسافر .. عزيتة وعزيت عمي محسن واخدت بخاطر ام محمود حماتي وسألت سيد هتيجوا بكرة

سيد :: بكرة ايه احنا هنقعد هناك تلات ايام هنحضر الدفنة ونقبل العزاء

طلعت حضرت هدوم وغيارات لسيد و بعدها مشيوا وكنت شايلة هم النوم في الشقة لوحدي وخوفي من العفاريت فعلا كنت مرعوبة طلعت قبل المغرب علشان ابص عالطيور وااكلهم لقيت احمد قاعد فوق

انا :: انت هنا يا احمد

احمد :: ايوة يا ميرو

انا :: يخيبك هههه اول مرة تقولي يا ميرو

احمد :: ومش اخر مرة

انا :: اشمعني بقي

احمد :: من غير اشمعني .. اسم ميرو اخف من اميرة

انا :: هههههه طيب يا خويا

دخلت ااكل الفراخ وهو دخل ورايا وايدو خبطت في طيزي من ورا بصيتله عمل نفسه انة معملش حاجة او مكنش يقصد قولت في بالي اكيد مكنش يقصد .. اكلت الفراخ ونزلت وهو فضل فوق لقيت محمود جه وبيتعشي .. سلمت عليه ..

انا :: ازيك يا محمود

محمود :: تمام يا اميرة .. بقولك لو عوزتي اي حاجة ابقي قوليلي او قولي ل منال وهي هتبقي تقولي


انا :: ربنا يخليك يا محمود هو انا هعوز ايه غير سلامتك

محمود اتعشي ومنال دخلت عملت له الشاي .. واحمد نزل من فوق

محمود :: ايه يا احمد مش ناوي تنزل الأرض بقي

احمد :: ياعم سبوني اعيش حياتي شوية وبعدين انا كدة كدة مليش في الزراعة والأرض والكلام ده

محمود :: ماشي ياعم البشمهندس

علي الساعة 10بالليل محمود ومنال طلعوا يناموا وانا كنت خايفة اطلع شغلت التليفزيون وقعدت اتفرج علي فيلم كان شغال .. واحمد نام عالكنبة وبعد ساعة حسيت النوم كبس عليا طلعت شقتي وقلعت جلبيتي وطفيت النور .. وطلعت عالسرير ونمت من خوفي النوم راح من عيوني .. وبعد نص ساعة او ساعة تقريبا .. سمعت صوت خطوات رجل بتتسحب .. اترعبت من جوايا وقولت مليون في المية انا مش بيتهيئلي وغمضت عيوني وعملت نفسي نايمة وكل شوية افتح عينيا وابص عالباب لغاية ما كانت المفاجئة ....

احمد هو اللي بيتسحب وبيدخل الشقة وبيبص عليا وانا نايمة! هو ده احمد ولا بيتهيئلي .. لكني تأكدت انة بالفعل احمد فكرت للحظات وقولت اعمل نفسي نايمة واشوف هو جاي هنا ليه واخره ايه انا كنت نايمة بقميص النوم اللي كان يدوب مغطي كسي ولابسة كلوت ابيض شفاف فتحت نص عين ولان الدنيا ضلمة فمش هيشوفني إن كنت نايمة ولا لا لقيتة واقف وعينة عليا وموارب الباب ومطلع زبة وعمال يدعك فيه احمد بيضرب عشرة علي منظر جسمي وانا نايمة المنظر ده خلي كسي يولع نار والأثارة والشهوة امتلكت جسمي كلة فضل واقف ورا الباب يبص عليا ويدعك في زبة وكل شوية يفتح الباب سنه سنه علشان يقدر يشوفني كويس اتقلبت وانا عاملة نفسي نايمة علشان اظهر جسمي اكتر له واخلي فخادي وكسي يبانو له تصرفي مكنتش قادرة اتحكم فيه بسبب اني حسيت بالأثارة في جسمي كلة احمد في الأول لما لقاني بتقلب راح مستخبي ورا الباب ولما تأكد اني نايمه بدأ يمشي علي طرطيف صوابعة ودخل الأوضة وبقي قدامي ..

بص لقي عالكرسي بتاع التسريحة كلوت من كلوتاتي اللي قلعاهم اخد الكلوت وبقي عمال يشم فيه ويدعك في زبة ... اووووف انا شوفتة وهو بيشم في كلوتي وكسي بقي بينزل مياه شهوتي ونفسي اقطع كسي بأي زبر يدخل جواه من الولعة والهيجان اللي بقيت فيهم
احمد قرب مني ونزل بدماغة علي كسي .. كان عايز يتمتع بمنظر كسي من قريب ولان الكلوت اللي لابساه شفاف كسي كلة باين قدامة فضل يبص علي كسي ويدعك في زبة لغاية ماجاب لبنة علي الكلوت بتاعي .. بعد ما جابهم علي كلوتي ومسح زبة بيه .. رجع الكلوت مكانة وخرج براحة علشان مصحاش من النوم او احس بيه بعد ما احمد مشي قومت بسرعة مسكت الكلوت اللي فيه لبنة وبقيت عمالة اشم ريحة لبنة واحط صباعي في كسي من كتر هياجني. .. ومسحت الكلوت في كسي يمكن اللبن بتاعة يبرد النار اللي فيا .. لكن النار دي محتاجة زب يفشخني ويهريني نيك

تاني يوم بعد ما صحيت الصبح دخلت الحمام غسلت وشي ولبست جلبية من بتوعي بتوع البيت ونزلت لقيت منال قاعدة بتفطر هي ومحمود جوزها

انا :: صباح الخير

منال ومحمود :: صباح النور ..

منال :: تعالي افطري .. قعدت وفطرت معاهم ..

وسألت منال .. هو احمد لسة نايم ؟؟

منال :: ايوة نايم ودخلت اصحيه علشان يفطر معانا مرديش يصحي

محمود :: اللي يلاقي الدلع

انا :: بكرة يعقل يامحمود وايدو تبقي بأيدكم ..

محمود :: امتي بس يا اميرة .. احمد بقي راجل ولو اتجوز هيخلف امتي يشتغل ويبقي زية زي شباب كتير في نفس سنة

منال :: انت بس ابقي اتكلم معاه براحة والهداوة وحاول تعقلة

محمود :: ما علي يدك اتكلمت معاه كتير يلا بقي قومي اعمليلي الشاي خليني اشربة والحق اروح الغيط

منال قامت تعمل الشاي وانا خلصت فطار وقمت شلت الأكل ودخلت الأطباق المطبخ محمود شرب الشاي ومشي عالغيط وانا ومنال عملنا شغل البيت وقعدنا مش ورانا حاجة نعملها .. اكل امبارح هيكفي النهاردة فتحت التليفزيون وجبت قناه كان عليها مسرحية العيال كبرت .. فضلنا نتفرج ونضحك علي المسرحية

انا :: ماتقومي تصحي احمد الساعة دخلة علي واحدة

منال :: انا بصراحة مش بحب ادخل اوضة احمد وهو نايم

انا :: ليه بقي يا اختي ؟

منال :: كلام بيني وبينك ..
وراحت مكلماني بصوت واطي .. كل ما بدخل اصحيه يا القيه حاطط ايدو علي ... انتي عارفة .. يا نايم بالجلبية وكل حاجة بتكون طالعة

ضحكت ضحك هستري بسبب طريقة كلام منال وهي كمان ماتت علي نفسها من الضحك..

منال :: اكتر من مرة بجد اشوف المنظر ده واخرج جري وببقي مش عارفة اقول ايه

انا :: لا تقولي ولا تعيدي .. لما تلقيه كدة لفي وشك وانتي بتصحيه

فضلنا نضحك ونتريق شوية وبعدين لقينا احمد طالع من الأوضة دخل الحمام غسل وشة وانا قومت عملت له الفطار وفطرتة طلعت ااكل الطيور وسبتة هو ومنال بيتفرجوا علي التليفزيون نزلت بعد ساعة تقريبآ لقيت منال طلعت شقتها تنام شوية واحمد قاعد علي موبايلة ومشغل اغاني وحاطط السماعة في ودانة ومش مركز معايا خالص قعدت قدامة علشان اخطف نظرة لزبة اللي ادمنت اشوفة او اتخيل حجمة كان نايم عالكنبة وشوية تني رجلة وهو نايم وبان زبة اللي كان مرسوم علي البوكسر الأبيض اللي لابسه كل ما ابص علي احمد القيه مندمج مع الأغاني اللي مشغلها وعيونة مغمضة.. اروح راجعة امتع عيوني منظر زبة المنتفخ تحت البوكسر .. سرحت واتخيلت نفسي بين فخادة بمص في زبة والحسة .. ولما فوقت لقيتة بيبصلي انا شفت عنيه باصة عليا وكان نفسي الأرض تتشق وتبلعني .. لكنه مبينش انة اخد باله

وقالي :: ميرو اعمليلي كوباية شاي

انا بأرتباك :: حاضر يا احمد

دخلت عملت له كوباية الشاي وبعدين طلعت شقتي علشان اناملي شوية حطيت جسمي عالسرير وسرحت في زب احمد وفضلت اتخيل نفسي وانا في حضنة وبيمارس الجنس معايا وعمالة ادعك في كسي وانيك نفسي بصوابعي لغاية ما جبتهم ونمت ..
نمت وصحيت بعد ساعتين اتصلت ب سيد جوزي اطمنت عليه وكلمت حمايا وحماتي اطمنت عليهم وبعدين نزلت لقيت محمود جه من الغيط وكان اكل وشرب الشاي سلمت عليه وقعدت جنب منال

منال :: مش هتاكلي

انا :: شوية كدة .. امال احمد فين ؟

منال :: احمد اكل من شوية معانا وبعدين دخل اوضتة

انا :: طيب .. محمود عامل ايه في شغل الأرض لوحدك اكيد تعبان وشقيان معلش

محمود :: لو عالتعب بتاع الشغل اهو الواحد بيتعب علشان يلاقي في الأخر نتيجة تعبة بس يارب المحصول السنه دي يجيب همه

انا :: متخفش اكيد ربنا مش هيضيع تعبك

محمود :: يارب

فضلنا قاعدين ل 10 بالليل وبعدين انا طلعت اوضتي ومحمود ومراتة كمان طلعو فضلت ممددة عالسرير مش جايلي نوم لاني نمت ساعتين وجاتلي فكرة اني انام المرة دي من غير كلوت خالص علشان لو احمد اتسحب تاني لشقتي يشوف ويتمتع بمنظر كسي واهيجة اكتر فعلا قلعت الكلوت وفضلت ممدة منتظرة احمد يجي بفارغ الصبر الساعة دخلت علي واحدة والنوم غلبني روحت في النوم ولكني بدأت احس وانا نايمة وكأنة حلم .. بهمس صوابع بتمشي علي كسي ... بدأت افوق واتأكد اني مش بحلم صوابع فعلا بتحسس علي كسي بشويش جدآ فتحت عيني كدة لثانية لقيت احمد مطلع زبة من الشورت اللي لابسة وصوابعة بتحسس عليا عملت نفسي نايمة وسبتة يعمل اللي عايزة في كسي شوية اتقلبت وفشخت له رجل وتانيت التانية وكأني نايمة ...علشان ابين له كل كسي ويقدر يمشي صباعة بين شفراتة احمد شك فيا اني صاحية وبدأ في اختباري وعلشان نفسة يتأكد من اني متجاوبة له من عدمة..

بدأ في التحسيس بطريقة فيها نوع من الضغط شوية علي كسي شوية ايدو طلعت علي بزازي ويحسس عليهم.. كل ده وانا عاملة نفسي نايمة احمد بدأ يتجرأ وبدأ احساسة بأني صاحيه يذيد .. والتحسيس اتحول لمسك لحلمات بزازي وقرصهم خفيف اهاتي مكتومة جوا صدري خايفة تطلع مني غصب عني .. ريقي بيجري وبقيت بعض علي شفايفي بدون ما اشعر هنا احمد خلاص عرف وتأكد اني صاحية لانة شافني وانا بعض شفايفي وببلع ريقي .. طلع بزازي برا القميص وبقي بيرضع فيهم ويعضعض براحه وايدو نازلة تحسيس علي كسي وزبة واقف زي الصقر وخابط في فخدي .. كسي غرقان ونفسي احمد يطلع ينام فوق مني ويحط زبة جوايا وينكني ويشبعني نيك انا عارفة انة عارف اني صاحية .. وهو عارف اني انا بمثل اني نايمة وعارفة انة عارف بس احنا الاتنين فضلنا نمثل علي بعض علشان نعيش المتعة احمد نزل بعدها علي كسي وبطرف لسانة بكل بطئ بقي بيمشي لسانة علي كسي مقدرتش اتحكم في اهاتي وخرجت مني غصب عني .. ومبقاش فيه اي داعي للتمثيل

احمد راح طلع عالسرير بين فخادي وراح فاتح رجلي بعد ما خلاص كشفت نفسي وسلمت له جسمي وكسي بكل سهولة وفتح كسي بصوابعة ودخل لسانة بين شفرات كسي وبدأ يلحس عسلي اللي كان مغرقني لسانة بيتحرك في كل حتة في كسي وشفايفة بتاخد بظري وتمصة ويضغط عليه اهااااتي بدأت تخرج اوضح.. وايدي غصب عني راحت علي راسة تداعب خصلات شعره وتضغط عليه علشان ياكل كسي بلسانة وشفايفة قام وراح فاتح رجلي ودخل بينهم وهو ماسك زبة وحطة بين شفرات كسي وبقي عمال يمشي زبة علي كسي وهو نايم فوق مني ... وانا مخبيه وشي وعمالة اعض علي شفايفي من المتعة واهاتي ومحني بيزيدو فضل يحك زبة في كسي من غير ما يدخلوا ومرة واحدة راح مدخل زبة جوايا ..

طلعت مني اها كلها ناااار وشهوة ولقيت نفسي لافة ايدي عليه وحضناه بكل قوتي وزبة طالع داخل في كسي بينكني وانا تحت منة مسلمه له نفسي علشان يمتعني ويتمتع مني .. زبة كان مليني وتخنة كان مخليني حاسة بمتعة عمري ما حسيتها ولأنة اول مرة في حياتة ينيك مطولش اوي هما عشر دقايق وكان جاب لبنة جوا كسي فضل احمد فوق مني برغم انة جابهم جوايا وزبة لسة جوا كسي لغاية ما زبة نام انا نمت واديتة ضهري وهو نام ورايا وحضني من ورا فضلت افكر انا هوريه وشي ازاي بعد كدة طب هتعامل معاه ازاي وزي ما اكون كنت مسحورة وفوقت من السحر مرة واحدة وبعد نص ساعة من التفكير وهو حضني من ورا لقيت زب احمد بدأ يقف تاني وهو راشقة في طيزي الأثارة رجعت ليا من تاني ومع احساسي بصلابة زبة بين فلقتين طيزي واحساسي براس زبة وهي علي خرم طيزي ده خلاني في قمة هيجاني وكأني متنكتش من شوية

احمد مسكني من وسطي ولازق فيا من ورا وعمال يضغط بزبة علي خرم طيزي انا عمري ما جربت الوضع ده ولا عمر سيد جوزي فكرة ينكني في طيزي ولا زبة لمس خرمي من اصلة .. سيد كان بيحضني من ورا بس مكنش بيحط زبة من ورا خالص
احمد زبة منتصب علي اخره فضل يحاول يدخل زبة في طيزي لكنة معرفش وانا هموت واجرب الأحساس ده عايزة زبة يدخل فيا ويفشخلي طيزي لما حس انه صعب وان زبة اتخن من فتحة طيزي راح مغرق زبه تفافة وخرمي ورجع يحط زبة تاني علي خرم طيزي وبدأ يضغط تاني لغاية ما راس زبة بدأت بالفعل تدخل..

انا مستحملتش الوجع واخيرآ نطقت وانا بتألم :: لا لا يا احمد شيلة مش قادرة

احمد:: علشان خاطري يا ميرو ده حلم حياتي من يوم ما شوفتك وانا نفسي انيكك في طيزك

انا سمعت كلامه وكلمه انيكك دي خلتني استحمل اي وجع حاسه بيه كنت موجوعة اووي وهو بينكني في طيزي وكنت من الألم بحاول ابعده بأيدي علشان ميدخلش زبه كله جوايا... بعد شويه احمد شال زبة من طيزي وكنت بجد حاسه اني اتعورت وفيها نار احمد فتح طيزي تاني ومسك زبه وكنت مرعوبة وخايفة ليحط زبه في طيزي تاني لكنة المرة دي حطة في كسي

ااااااه ايوة كدة احسن برااااحة بقي
فضل احمد ينكني في كسي

وهو لازق فيا من ورا وكنت حاسة ان زبه بيوصل لمصاريني بعدها قومني وطلب مني افلئس قومت وفلئست وجه من تحتي وبقي بيلحس كسي ويلعب في زنبوري اااااااوف علي الجمال والمتعة... المرة دي احمد اكثر خبرة في التعامل مع جسمي وعرفت من طريقتة انه اكيد شاف حد بيعمل كدة ممكن يكون بيتفرج علي افلام .. طبعآ لاني كنت عارفة ان فيه عالنت افلام جنسية بعد ما لحس كسي وزنبوري راح واقف علي ركبة ومسكني من طيزي وشدني عليه وحط زبه علي فتحه كسي وبدأ في ادخاله واحدة واحدة لغاية ما زبه كله بقي جوايا

ااااااااااه ااااااه يا احمد ااااااااه


هو بينيك فيا واهاتي بتخرج من بين ضلوعي شايلة نار شوية شوية بقي بينكني بقوة وعنف وبيرزع زبه بكل قوته جوايا كان نفسي اصرخ من المتعه لكن خوفي من الفضيحة خلاني اكتم اهاتي وتلذذي احمد حسيت انة طول ومجبش لبنة زي اول مرة
وفضل ينيك فيا اكتر من نص ساعة متواصلة وبردو جاب لبنة جوا كسي شال زبة وراح نايم علي ضهره وخدني في حضنة لغاية الساعة خمسة الصبح

وبعدها قام و لبس هدومة قبل ما محمود يصحي هو ومراتة ونزل بسرعة علي الأوضة بتاعتة ... نمت وانا مش مصدقة اللي حصل وازاي سلمت نفسي كدة بسهولة معقول انا من جوايا شرموطة فضلت اسأل نفسي واحاسب نفسي لغاية ما النوم غلبني نمت لغاية الضهر لدرجة ان منال طلعت تطمن عليا منزلتش ليه فقولت ليها اني تعبانة شوية وحاسة اني واخدة برد ومردتش انزل خالص في اليوم ده واتحججت بمرضي كنت خايف اوجه احمد او احط عيني في عينه وكنت خايفة من نظرة ليا وكنت بقول لنفسي ياتري هو دلوقت بيقول عليا ايه في اخر اليوم كدة وقبل ما محمود يجي من الغيط احمد سأل عليا اكتر من مرة منال وقالت له اني تعبانة مش قادرة انزل راح هو طالع ليا فوق خبط عالباب قولت مين قالي انا احمد عدلت نفسي عالسرير وغطيت شعري وقولت له ادخل دخل وقعد عالسرير وسألني منزلتيش ليه

انا وانا مش قادر احط عيني في عينه :: حاسة اني مخنوقة وتعبانة


احمد :: علي فكرة انا عارف ومقدر عدم نزولك بس عايز اقولك حاجة انا بحبك واللي حصل بينا مستحيل حد يعرفة

انا :: منطقتش ولا كلمة لان مليش عين اتكلم اصلا ولا عارفة انا ممكن اقول ايه الغلط مش عليه لوحده .. انا كمان الشيطان وزني

احمد :: عايزك تنزلي علشان محدش يحس بحاجة وتعملي حسابك هطلعلك بعد ما كلة ينام علشان اكمل كلامي بتاع ليلة امبارح وراح مبتسم

انا كنت مش عارفة اصلا ارفض لاني خلاص سلمت نفسي له واللي كان كان.. وندمي معدش ينفع منال عالساعة اتنين طلعت بالأكل

وقالتلي :: انا طلعتلك الأكل اهو عايزكي تاكلي علشان تسندي نفسك

انا :: تسلميلي يا منال ومنحرمش منك

منال :: علي ايه يا هبلة انتي اختي

عدي اليوم وانا قاعدة في شقتي وشريط الليلة عمال يعدي قدامي وانا مش عارفة نفسي ان كنت زعلانة ولا مبسوطة باللي حصل ... بالليل بعد ما محمود جه من شغلة عرف من منال مراتة اني تعبانة راح قال لمراتة تطلع تقولي انة هيجي يطمن عليا وينزل وفعلا منال طلعت وقالتلي وبعدها هو طلع اطمن عليا وسألني عن صحتي وكدة وبعدين نزل ومنال طلعتي العشا اتعشيت وبعدين نمت شوية لغاية الساعة 12 كده لقيت احمد طلع عندي وناكني في الليلة دي كمان مرتين وكل مرة يملاني لبن ... مكنش بيحب يجبهم غير في كسي فضل احمد كل ليلة يطلع بعد ما يطمن ان الكل نام ويفضل ينيك فيا للصبح راح مني موضوع تأنيب الضمير وحبيت زب احمد وطريقتة في النيك وكمان حجم زبه كان مكيفني ومشبعني...

مرت الأيام التلاتة وكانوا احلي تلات ايام في حياتي مكنتش عايزهم يخلصوا واحمد كمان مكنش عايز الايام دي تخلص لانه هيتحرم من كسي طول ما جوزي هنا لكنه قال انه هيجاول يلاقي حل علشان نتقابل من وراهم جوزي رجع هو وعمي ومرات عمي وكنت طابخة ليهم في اليوم ده حضرت انا ومنال الغدا ليهم وبعد ما اتغدينا جوزي قالي تعالي عايزك كنت عارفة جوزي عايزني في ايه .. اكيد عايز ينكني طلعت وراه فوق قالي سخنيلي مياه عايز استحمي .. سخنت له المياه وحطيت له الغيارات في الحمام دخل استحمي وخرج لقاني لابسة ومجهزة نفسي له .. خدني في حضنة وقالي :: وحشتيني اوي يابت...

وانت كمان يا حبيبي وحشتني ..

ضمني لحضنة جامد وايدو بتنزل من علي ضهري لغاية ما وصل لطيزي وبقي عمال يحسس علي طيزي وزبه وقف وراشق بين وراكي
بأيدي وهو حاضني طلعت زبه برا اللباس وفضلت ادعك فيه ونزلت علي ركبي تحت زبه واخدته في بوقي.. مص ورضاعة فيه وهو ايده علي راسي ومستمتع ببوقي ومصي لزبه بعد ما شبعت من مص زبه راح ميمني عالسرير ورفع رجلي لفوق وبلسانة نزل علي كسي وفضل يلحس كسي من برا وبين وراكي..
كنت حاسه اني وحشاه اوي... بعدها دخل لسانه جوه كسي. وبقي عمال يحرك لسانه في فتحه كسي كأنه بينكني بلسانه

انا :: سيد نفسي احس بزبك وهو بيحك في طيزي


سيد :: اول مره تطلبي مني كده


انا :: انا نفسي في كده بجد


سيد :: ماشي يا قلبي ..

راح منيمني علي بطني وطلع فوق مني وحط زبه علي طيزي

انا :: نام فوق مني بجسمك كله بقي وحك زبك في خرم طيزي

سيد راح نازل بجسمه عليا وزبه منتصب وعلي خرم طيزي وبقي عمال يحك في طيزي بزبه وانا بتلبون وبتمنيك تحت منه

ااااااااوووووف ... ااااااااح .. زبك بيدلع خرم طيزي اوووي

سيد :: مالك يا وليه بقيتي شرموطة كده ليه

انا :: هو انا لو مكنتش هبقي شرموطه ليك وانا تحتك هبقي شرموطه لمين

كلامي كان بيخلي سيد يدعك زبه في خرمي اكتر واكتر حط زبك بقي جوا طيزي .. قام ورفعني علي زبه ومسكني من وسطي وراح حاطط راس زبه علي خرم طيزي وبقي عمال يحاول يدخله فيا لغايه ما طيزي بدأت تستجيب له وبلعت زبه جواها سيد دخل زبه بالكامل جوا طيزي وبقي عمال ينكني براحة وانا اترجاه ينكني جامد

جااااامد يا سيد .. جامد ياقلبي ... نكني جامد ..

استغربت اني بقيت احب اتناك في طيزي واني اتعودت ومبقتش طيزي بتوجعني زي اول مرة اتناكت فيها يمكن علشان زب احمد كان اتخن شوية وده اللي كان مسبب لي الوجع سيد شال زبه من طيزي ونيمني علي ضهري وناكني بالوضع العادي ... فضل سيد ينيك فيا لغاية ما حس انه قرب يجبهم راح مسرع رتمة وبقي عمال ينكني بقوة لغاية ما نطر لبنة جوا كسي وراح نايم بعدها جنبي

بعد شوية قالي :: قومي اعمليلي كوباية شاي علشان عايزك في موضوع

انا :: موضوع ايه ؟

سيد :: اعملي بس الشاي وتعالي

روحت عملت له الشاي وجبتهوله وقعدت جنبه عالسرير

سيد :: دلوقت احنا بقالنا قد ايه متجوزين

انا :: تقريبا بقالنا سنة واربع شهور

سيد :: مش ملاحظه حاجة

انا :: قصدك موضوع الخلفه

سيد :: اه بصراحة انا ليا فتره عايز اكلمك في الموضوع ده وكل مره اقول اصبر بس لما فكرت قولت احنا لازم نكشف يمكن يكون في علاج لحد فينا محتاجه

انا :: انا معنديش مانع اروح اكشف لو انت عايز تطمن

سيد :: انا كمان هكشف علشان اطمن علي نفسي

انا ::خلاص شوف انت عايز امتي واحجز عند الدكتور او الدكتوره وانا هروح في اليوم اللي تحدده

سيد :: انا هروح احجزلك بكره عند دكتورة هنا في البلد بيقولوا عليها شاطره اوي وهحجز لنفسي عند دكتور انا اعرفه برضو دكتور شاطر

انا :: ماشي يا سيد انا من ايدك دي ل ايدك دي

تاني يوم صحيت الصبح فطرت سيد جوزي وعمي محسن ومحمود سيد جوزي قال لمحمود انه مش هيروح الغيط النهارده علشان عنده كام مشوار في البلد هيخلصهم محمود قاله مفيش مشكله وحتي طلب من ابوه انه يرتاح ومش لازم يروح معاه الغيط لكن عمي محسن صمم علي انه يروح معاه عمي محسن وسيد دخلوا الزريبه وسحبوا البهايم وراحوا عالغيط وجوزي سيد مشي علشان عنده كام مشوار هيعملهم وبعدين هيطلع علي الدكاترة اللي قالي عليهم علشان يحجز عندهم قولت ل مرات عمي انا رايحة انضف الزريبة واكنسها.. قالتلي ماشي روحت انضف الزريبه وانا بنضفها وبكنسها لقيت حد لزق فيا من ورا .. بصيت ورايا وانا مخضوضة لقيت احمد هو اللي حضني من ورا

انت بتعمل ايه يا مجنون امك ممكن تشوفني او منال

احمد :: منال بتنيم ابنها اشرف علشان كان بيعيط وامي في المطبخ وانتي بصراحة وحشااااني موووت

انا :: احمد مش هينفع اللي بتعملة فيا ده.. كدة انت هتسببلي في فضيحة حرام عليك

احمد :: طيب انا عايز اشوفك لوحدنا هشوفك ازاي بعد كدة ؟

انا :: دلوقت مش هينفع بعدين ابقي اشوف .. بس دلوقت علشان خاطري امشي

احمد :: ماشي بس لعلمك انا لازم اشوف حل

مأخدتش نفسي غير لما احمد مشي وكنت خايفة ومرعوبة لحد يشوفنا واتفضح خلصت تنضيف الزريبة ورجعت لقيت حماتي ماسكة اشرف وبتحاول تنيمة علشان منال امه طلعت تحط الأكل للفراخ فوق طلعت الأوضة بتاعتي وانا عمالة افكر في احمد اللي ممكن يخرب عليا لو معرفش يقابلني لوحدنا .. ومش عارفة اعمل ايه علي الساعة اتنين بعد الضهر سيد جوزي اتصل بيا وقالي انه حجز كشف ليا واننا هنروح للدكتورة بعد المغرب

انا :: طيب انت هترجع امتي ؟

سيد :: لسة عندي مشوار هخلصه هياخد ساعتين وبعدين هروح احجز عن الدكتور بتاعي علشان الحق اروح اكشف بكرة انا كمان

انا :: لا استني لما نتيجة نعرف الدكتورة بتاعتي هتقولي ايه

سيد :: ماشي خلاص انا هاجي عالمغرب اخدك ونمشي

انا :: ماشي

طلعت الشقة بتاعتي وروقتها لاني نزلت الصبح من غير ما اروقها ببص ورايا لقيت احمد ورا مني

انا :: يخرب بيتك يا احمد انت مصمم تخرب عليا


احمد :: انا عارف ان سيد برا سمعتك وانتي بتكلميه وعرفت انه مش جاي دلوقت .. وانا مش قادر اصبر اكتر من كدة

انا :: انت ايه مبتشبعش ؟

احمد :: لا واخلصي علشان امي فكراني طالع اقعد عالسطوح

انا :: اخلص ايه انا تعبانه يا احمد ومش قادرة بجد

احمد :: علشان خاطري يا ميرو انا مولع ومش قادر طب مصي زبي بس لغاية ما اجبهم

انا :: يخرب بيتك انت مش هتسكت انا عارفة

ونزلت علي ركبي ونزلت بنطلون الترنج بتاعة وطلعت زبه اللي كان نايم بس شكله مثير وهو مدلدل لتحت نزلت واخدت زبه ببوقي من تحت لفوق وبدأت في مصه وهو ماسكني من شعري وعمال يدخل زبه جوا بوقي لغايه ما وقف علي اخره طلعت لساني وفضلت احركة علي عروق زبه واطلع للراس الحسها داير ميدور. واطلع بلساني تاني علي راسه من فوق وانزل لغايه بضانة وارجع للراس امصها وارضع فيها اكتر من ربع ساعة مص لغاية ما بوقي وجعني وبردو مجبهمش قولت مبدهاش بقي روحت نايمة علي طرف السرير بعد ما قلعت الكلوت ورفعت جلبيتي

وقولت له نكني علشان نخلص وتجبهم

مسكني من وسطي و شدني لبره علشان يتملكني كويس وحط زبه في كسي ينيك فيا ويرزع زبه جواااايا بكل قوه وعنف وانا تحت منه كاتمة اهاتي لحد يسمعني وتبقي مصيبة سودا فضل زب احمد داخل خارج في كسي المفتوح له وحاسة اني بقيت عايشة علشان اتناك بس ...

بعد شويه من الخبط والرزع في كسي قالي فلئسي قومت ولفيت وشي وبقيت مفلئسه له راح مسكني من طيزي وقرب مني وتف في خرم طيزي ومسك زبه وهوووووب راح راشقة مرة واحدو جوايا حسيت بنار في طيزي وكنت حاسة ان زبه وصل لمصريني وقفش بأيدو في لحم طيزي الطري وبقي عمال يرزع زبه بكل قوة في خرقي وانا همووووت خلاص مش قادرة وعيزاه بقي يجبهم علشان اخلص لكنه فضل ينكني. يفشخ فيا اكتر من عشر دقايق لغاية ما لقيتة مسكني بعنف من لحم طيزي لدرجة ان صوابعة كانت قربت تغرز في لحمي وجسمة اتخشب وزبه بقي واصل لاخره جوايا وحسيت بحنفيه من لبنه السخن بينزل جوا طيزي مع انه كان عنيف بس حسيت برجولتة عليا واتمتعت جدآ من النيكة دي بعد ما جابهم فيا وارتاح لبس بنطلونة وطلع يقعد شوية فوق في السطوح لبست كلوتي وفردت جسمي عالسرير وروحت في النووم نمت لغايه قبل المغرب بساعة وصحيت علي صوت سيد وهو بيصحيني علشان البس

وقالي :: محدش في البيت يعرف نهائي اننا رايحين عند دكاترة اللي يسئالك تقولي اننا رايحين نزور امك وابوكي

انا :: ماشي

لبست هدومي ونزلنا وروحنا للدكتورة وفعلا كشفت والدكتوره طلبت مني تحاليل واشاعات عملت بعضهم قبل ما اروح والباقي هعملة بكرا وبعد اسبوع تكون التحاليل والأشاعات طلعت نروح نوديهم للدكتورة تاني يوم روحت عملت الاشاعات المطلوبة ورجعت انا عالبيت وسيد راح الغيط من برا عدي الأسبوع كأنة شهر لاني كنت خايفة يطلع فيا عيب ومبخلفش وطول الأسبوع ده مش مخليه احمد يلمسني وكنت بتهرب منة وبتحجج اني تعبانة وجه ميعاد الدكتورة اخدنا معانا الأشاعات والتحاليل.

دخلنا للدكتورة بصت علي الأشاعات. وعلي التحاليل وابتسمت وقالت اني معنديش اي مانع اني اخلف وان سيد يروح يعمل فحوصات علي نفسة لو كنا مستعجلين ومنها نطمن سيد فرح جدا اني مفييش مانع اني اخلف وكدة يبقي نص اطمئنان وفاضل يطمن علي نفسه تاني يوم سيد راح كشف فعلا . وعمل التحاليل اللي طلبها منه الدكتور وهيستلمها بعد ثلاث ايام سيد خد بعضة ومشي ورجع البيت وفضلنا الثلاث ايام دول علي اعصابنا وبعد مرور الثلاث ايام سيد راح اخد نتايج التحاليل وطلع بيهم عالدكتور الدكتور بص علي الورق اللي قدامة ووشة اتغير. وبدأ يقنعة ان الانسان ملوش انه يختار. ..

سيد فهم انه مش هيخلف وكان مستني الدكتور يقولها بلسانه .. دقات قلب سيد كانت بتجري وكان رد الدكتور زي ما توقع سيد للأسف انت عندك مشكلة في تكون الحيوانات المنوية في الخصيتين ومستحيل تخلف سيد سمع كلام الدكتور وكأنة بيطعنه بسكينة حامية وحس ان الدنيا لفت بيه ورجع البيت وهموم الدنيا فوق دماغة انا لما شفته عرفت من شكله البائس وفضلت اقوله انت عندي بالدنيا وانت كل دنيتي وحاولت اهديه

سيد نام فيها اسبوع ومنزلش الغيط ولا كان بيخرج من الأوضة وكل اللي كان بيسألني كنت بقوله انه عيان... ابوه وامه واخواتة علي طول فوق بيطمنوا عليه وجابه له دكتور واتنين وكل دكتور يجي يقول انه عنده صدمه عصبيه ومحدش غيري كان عارف السبب بعد اسبوع سيد وقف علي رجليه من تاني ومرضيش يعرف حد سبب عياه ولا قال حتي ل ابوه ولا لحد خالص ومرت الأيام والسنين واحنا مخبين عن ابوه وامه واخواتة انة مبيخلفش وكان ديما يقول اننا كشفنا واننا مفناش حاجة وان التأخير ده سببه ان ربنا لسه مقسمش لينا الخلفه

استمرت طول السنين دي علاقتي بااحمد اللي كانت علاقة زي اي علاقة اتنين متجوزين وكان احمد كل يومين تلاتة بعد ما جوزي يطلع الغيط .. يجيلي الشقة وميخرجش غير لما ينكني ويفشخني نييك انا كنت بحب احمد وكنت بحب زبه .. بس كنت بخاف احمل واتفضح وكل مرة احمد ينكني مكنتش بخليه يجيب لبنة في كسي لاني كنت بخاف اخلف منة واوقات كان بيجبهم غصب عني في كسي

استمرت علاقتي الحرام با احمد خمس سنين متواصلين واوقات احمد كان بيجيب لبنة في كسي وكنت ديما بتخانق معاه بسبب الموضوع ده وربنا كان بيسترها ومكنتش بحمل منه

لغاية ما في يوم حسيت بهبوط جامد ووقعت من طولي وانا بغسل الهدوم حست بيا منال مرات محمود وفوقتني وجابت ليا مياه بسكر وبعدها فوقت استمر الموضوع ده معايا مرتين تلاتة في نفس الشهر. واوقات كنت برجع ومش طايقة ريحه الأكل سيد لما عرف اني تعبانة. اخدني عيادة قريبة من البلد وكشفت هناك الدكتور خرج ل سيد جوزي وهو مبتسم وانا بظبط في هدومي سمعت الدكتوى بيقول ل سيد الف مبروك المدام حامل في شهرها الثالث..

انا لطمت علي وشي وسيد مسك في الدكتور وجاتلة حالة هسترية ومفيش علي لسانه ازاي يا دكتور .. ازاي يا دكتور
مشينا وسيد مفبش علي لسانة غير حامل طب ازاي وانا عاملة الطم علي وشي وخايفة سيد يقتلني. وفي الشارع واحنا مروحين سيد جاتلة حالة هياج مرة واحدة وراح مسكني من شعري وانا بصوت وفضل يشدني ووقعت علي الأرض

ويقولي :: حامل من مين يافاجرة يابت الكلب

الناس اتلمت وحاولت تشلني من ايده لكنه مره واحده مسك قلبه وراح واقع عالأرض فضلت اصوت لأني افتكرتة مات لكن في حد من الناس اللي كانت اتلمت اتصل بالأسعاف اللي جت اخدتة وانا ركبت معاه عربية الأسعاف لما وصلنا المستشفي وتم الكشف عليه عرفت انه جاتلة جلطة في القلب ونسبة شفاءه ضئيلة جدا اتصلت علي اخواته اللي جولي المستشفي جري وكان سيد دخل العنايه المركزة

امه لما عرفت هي كمان تعبت وجابولها الدكتور في البيت اللي قال ان عندها صدمة عصبية من اثر الخبر اللي سمعتة وبعد اسبوع سيد توفي
حزن وقهر عم البيت كلة وحاله من الغم ملت البيت كلة وانا عشت مع ذنبي وضميري اللي كل شوية يقولي انتي سبب موت جوزك وطبعآ عرفتهم اني حامل ومحدش كان يعرف ان سيد مش بيخلف وان اللي في بطني ده ابن حرام ابن زنا وانه مش ابن سيد وابوه الحقيقي هو احمد

مرت الأيام والشهور وام سيد كمان اتوفت حزنآ علي ابنها سيد.
وانا ابويا خدني بيت جوزي علي بيت اهلي علشان مينفعش اعيش في بيت فيه رجالة وجوزي متوفي
اخدت الورق اللي كان عاملة سيد قبل ما يموت علشان محدش يعرف انه مبيخلفش ومشيت.. بعد ست شهور كنت كملت ال 9شهور بتوع الحمل ولدت وجبت بنوتة سميتها احلام وكانت البنوتة دي هي سبب همزة الوصل بين عيلتي وعيله جوزي وبعد سنه لقيت احمد رجع يتصل بيا وعايز يرجع اللي كان بينا .. لكني قولت له خلاص معدش ينفع انا توبت وهعيش لبنتي وبس في الأول هددني لكني قولت له اعلي ما في خيلك اركبة انا خلاص مش همشي معاك في الحرام تاني قفل وهو بيتوعدني بأقصي العقاب ... عشت لبنتي وبس ومسحت من دماغي اني ممكن اكون لراجل تاني ل في الحلال ولا في الحرام..

لكن زي ما بيقولوا في الأمثال ان ديل الكلب عمره ما يتعدل حنيت للجنس وكسي رجع ياكلني ... في الأول كنت بمارس العادة السرية واجيب شهوتي لنفسي لكن مكنش بيكفيني. وكنت محتاجه راجل يطفي ناري واول ما احمد كلمني لقيت نفسي برمي نفسي تحت رجليه علشان يطفي نار محنتي ورجعنا نتقابل في بيتهم في الزريبة خاصآ ان محمود مش بيكون متواجد بالنهار ومنال مشغولة في شغل البيت فضلنا سنه كامله نمارس الجنس الحرام لغاية ما طقت في دماغي اني اطلب منة الجواز لكنه رفض ... مع استفزازه ليا وتهديداته اني مطلبش منة الجواز تاني واني في نظره مش اكنر من انسانه خاينه خانت جوزها وخانت بيتها ونامت مع واحد مش حلالها وهي علي ذمه راجل تاني اضطريت اني اعترف ان احلام مش بنت سيد وهي بنته في الأول مصدقنيش لكني جبت له الأوراق اللي تثبت ان سيد مش بيخلف

احمد اخد الورق مني. وراح مهددني لو فتحت سيرة الجواز دي تاني هيفضحني بالورق وهينكر علاقتة بيا
واني هفضل معاه زي ما احنا كدة ولو رفضت في يوم اني اقابلة او امنع نفسي عنه هيحرق وشي بمياه النار
مشيت من عند احمد وانا مكسورة ومزلولة ومبقتش عارفة اعمل ايه واني غلطت اني اديت الورق ل احمد

وفعلا بقيت تحت امر احمد ينكني ويفشخني زي ما هو عايز وفي يوم لقيتة بيقولي انه عايزني البس قميص نوم حلو واظبط نفسي علشان بعد اربع ايام علشان هياخدني في بيت واحد صاحبة مديلة مفتاح البيت

انا :: واحد صاحبك مين ده اللي هيديلك مفتاح الببيت يا احمد

احمد :: واحد صاحبي ايه غريبة يعني

انا :: اه غريبة طبعآ ... هو هيكون موجود في البيت يومها

احمد :: بصراحة. اه هيكون موجود

انا :: ازاي يعني مش فاهمة ؟

احمد :: بصراحة الواد عمل معايا كذا دور واجب وانا عايز اعمل معاه الواجب انا كمان

انا :: يا مصيبتي انت مجنون عايزني انام مع صاحبك يا احمد

احمد :: وايه المشكلة ما انتي بتنامي معايا

انا :: انت معندكش نخوة خالص انا قريبتك وابوك يبقي عمي وقبلها كنت مراتك اخوك ازاي تقبل تخليني انام مع حد كدة


احمد :: مانتي قبلتي تنامي معايا وانتي مرات اخويا .. وانا قبلت انيكك وانتي علي ذمة اخويا

لطمت علي وشي ورفضت لكنة هددني وقالي لو مجتيش في المكان والميعاد انتي عارفة كويس انا ممكن اعمل ايه

انا :: انا بقابلك هنا بالعافية وانت عارف اني ممنوعة من الخروج علشان كلام الناس ومع ذلك بتصرف وبعمل اللي مش تتخيلة علشان اجيلك


احمد :: زي ما بتعملي علشان تجيلي تعملي بردو علشان تيجي في المكان اللي هقولك عليه

وراح وصفلي المكان اللي هنتقابل فيه

واكتشفت ان المكان ده فيلا راجل كبير اوي في البلد ومنصبة مهم اوووي وان اللي هيكون مع احمد في اليوم ده ابن الراجل ده
غصب عني وبضرب الجزمة كان لازم اوافق

وفعلا مشيت روحت البيت .. كنت بسيب بنتي مع امي وكنت بقولها اني بروح ازور منال وامي كانت بتوافق بس بتخبي عن ابويا واخواني لانهم منعوني من الخروج لانة في البلد الأرملة او المطلقة عيب تخرج لوحدها

وبعد اربع ايام وبعد العصر لبست و مشيت علي المكان اللي هتقابل فيه مع احمد وفعلا لقيتة مستنيني وسلم عليا

وقالي :: كويس انك سمعتي الكلام والا مكنش هيحصل خير

طلع تليفونة واتصل بصاحبة

الو ايوة يا ماجد انا جاي عالفيلا قدامي عشر دقايق وهكون قدام الباب

ماجد :: خلاص يا احمد انا سايب خبر ل بواب الفيلا وهو هيدخلكم

احمد قفل معاه وقالي:: عارفة لو ماجد ده متبسطتش منك هبوظلك وشك

انا :: خلاص اسكت اديني غايرة معاك اهو

وصلنا عن الفيلا. واحمد رن الجرس فتحلنا الغفير واحمد قالة اننا جايين لماجد ابن سعيد بيه

الغفير قالة اتفضلو ماجد بيه مستني فوق .. وقفل الباب والغفير طلع معانا وصلنا

طلعنا فوق شكل الفيلا من جوا يهبل ويخطف العيون .. زجاج في كل ركن افخم انواع الأثاث .. سجاد مشفتش في جمالة نجف تليفزيون بطول الحيطة فيلا من الأخر وهم

ماجد شاب طول بعرض .. جسم رياضي مليان عضلات اول ما شفتة اتخضيت

قولت في بالي انا هتناك من ده ! ده لو فقعني زبر مش بعيد اموت بعدها

لقيتة بيسلم عليا وهو مبتسم. وبيقولي ازيك يا ......؟

احمد قالة اميرة

ماجد :: ازيك يا اميرة

انا :: كويسة وبصيت في الأرض

ماجد :: انتي مكسوفة ولا ايه .. وراح مبتسم وقالي. انا مبحبش اللي بيتكسف علي فكرة


احمد :: لا يا ماجد دي هتعجبك بس هي مش متعوده وكمان حاسه برهبة المكان بس

ماجد :: طب ايه رائيك بقي في المكان. ياتري عجبك ؟

انا :: اه حلو

ضحك وقالي حلو بس .. انا ابتسمت وبصيت تاني في الأرض

راح قايلي طيب تشربي ايه

انا :: لا مش عايزة اشرب

ماجد :: لا. لازم تشربي انتي فاكراني بخيل ولا ايه.. انا هطلب عصير

وطلب عصير من الخدامة اللي في الفيلا وفعلا مفيش خمس دقايق كانت جابت العصير. .. شربنا العصير ولقيتة بيقول ل احمد انا هطلع انا واميرة فوق وانت خد راحتك هنا

لقيت ماجد بكل ذوق مسك ايدي وقالي اتفضلي يا سيادة الأميرة اميرة معايا

اتكسفت اوي من طريقة كلامة معايا اللي كلها ذوق

خدني من ايدي زي امير وماسك ايد اميرته وطلعنا الدور اللي فوق اللي مكنش اقل روعة من الدور اللي قبله

دخلني اوضة مفيش اجمل من كدة مهما وصفت في جمالها مش هقدر اوصفها

سرير في نص الأوضة مطلي بماء الذهب

ستائر مشفتش زيها في حياتي

ماجد :: ايه عجبتك؟

انا :: جميلة اوي

ضحك وقالي وانا كمان يارب اعجبك

ابتسمت وبصيت في الأرض

قالي بصي عايزك تغيري بقي اللبس بتاعك وتقعدي براحتك وانا هجيب حاجة من برا وجاي

ماجد خرج وانا فضلت اتمشي في الأوضه وانا موهومة من جمالها وروحت قلعت هدومي وكنت لابسة من تحت قميص نوم ابيض قصير اوي شفاف عريان الضهر ومبين نص صدري وحلمة بزازي باينة منه ومش لابسه سنتيان من تحت وكلوت فتلة يدوب مغطي كسي بفرو من قدام

ماجد رجع بعد شويه وفي ايدو صنيه عليها زجاجه خمرا وكاسين وبتاعه كدة شبه الهون مليانة تلج

اول ما شافني راح مصفر ببوقه وقالي يخرب بيت جمالك .. انتي زبده اوي يا ميرو

حط الصنيه علي الطرابيزه وراح وقف قدامي ومسكني من وسطي وراح لففني ومسكني من طيزي وهمس في وداني

انتي كرباج ايه الجسم الفاجر ده

ابتسمت من الخجل واسلوب معاملته خلتني احس اني ملكه في عيونه مش واحدة جايبها علشان ينكها

ماجد :: بتعرفي ترقصي ياميرو

انا :: هزيت دماغي وقولت له ايوه


ماجد :: طيب عايز اتمتع بقي

وراح مشغل كاسيت بفلاشه ..كاسيت اول مرة اشوف زيه في حياتي .. كبير اوووي وكله زراير. وسمعاته تحس انها تشغل فرح وفيه مكان للفلاشه

شغل موسيقي رقص .. وبدأت ارقص له وهو قاعد عالسرير بيتفرج ومبهور بيا

بعد نص ساعة رقص له قعدني جنب منه وصب ليا كاس قولت له مش هينفع علشان لم اروح البيت مش عايزه اكون مسطوله .. مضغطش عليا وبقي هو عمال يشرب ويبوسني في شفايفي ويدعك في بزازي وراح منيمني عالسرير ونام جنب مني وطلع بزازي من القميص وبقي عمال يرضع فيهم ويمصهم حسيت برعشه في جسمي كله وسخنت اووووي من اسلوبه في مص بزازي ايدو نزلت علي بطني وفضلت تنزل تنزل لغايه ما وصلت لكسي وبصباع ايدو اللي في النص قعد يلعب ويتحرك علي كسي خلاني مبقتش قادره اتلم علي اعصابي وراح هو كمان نازل بين فخادي وانا فتحاهم وبشفايفه يبوس كسي ويقولي

ايه الكس ده ! ايه الجمال ده كله!

انا مش قادر اقاوم حلاوة كسك يا ميرو
وراح مقلعني الكلوت ونزل بطرف لسانه وبرررراحه اووووي بقي بيلمس زنبور كسي
طريقته كلها رومانسيه ومحستش بنفسي غير وانا عماله ارفع كسي له علشان يقطع كسي بلسانه لسانه كان بيتحرك علي كل كسي وبيلحس ببطئ ورقه نزل بلسانه لغايه خرم طيزي وبقي بيحرك لسانه حركات دائريه علي خرمي وصباعه بيدعك زنبوري

اهاااااتي خرجت وناري ولعت في جسمي وحسيت ببزازي بتاكلني بقيت عماله افعص فيهم بأيدي
ماجد كان لابس فنله حملات وشورت چينز
قلع الفنله وبانت عضلات صدره ليا والعروق اللي كانت بارزه في كل جسمه وحلمه صدره الصغيره بس كانت واقفه اثارتني
نام علي ضهره وفك زرار الشورت

وقالي تعالي يا ميرو عايزك تدلعيني

قومت وفلئست جنبه وشي ناحيه زبه وطيزي وكسي ناحيته.. وفتحت السوسته ودخلت ايدي وطلعت المارد . لا مش مارد ... ده وحش .. زبه مكنش زب طبيعي

كنت حساه زب بتاع انسان خارق مش طبيعي.. تخين اووووي اووي طويل يمكن قد بتاع احمد في الطول مرتين .. راسه تخينه العروق فيه تحس انها مش بارزه لا تحس انها قربت تنفض منه

اتوهمت اول ما شوفت زبه .. ونزلت له وانا هموت عليه وهو من ورا عمال يلعب في كسي بصباعه ويحط صباعه جوا كسي اخدت زبه بشفايفي ورفعته لفوق ومسكته بشفايفي وبدأت ادخله جوا بوقي وامصه .. زبه كان تخين اوووي بس مصه متعه متتوصفش
فضلت امص زبه والحس راسه وانزل امص بضانه وارجع الحس زبه كله بلساني وهو عمال يدعك في كسي ويبعبصني في طيزي
حسيت اني هموت واحط زبه جوايا خلاص مبقتش قادره وعايزه اتناك منه بأي طريقه

روحت قومت وطلعت فوق منه ونزلت وانا ماسكه زبه بأيدي وقعدت علي زبه اللي رشق في نص كسي ايدو عماله تقرص في حلمات بزازي المولعه وكان تقريصه بيخليني هايجه اووووووي قعدت علي زبه وكنت حاسه اني قعدت علي عمود حديد من شده انتصابه وتخنه جوايا
بدأت اطلع وانزل علي زبه واهاتي وولعي بيزيدو وايدو عماله تفعص في بزازي

بعد ما فضلت اقعد وانزل علي زبه روحت قاعده علي زبه وبقيت عماله ارجع لورا وانا لابسه جوايا واطلع لقدام ... ارجع لورا واطلع لقدام .. شويه وبدإت احرك طيزي بوسطي وكسي حركات دائريه وانا لابسه زبه كله فيا

فضلت كده عشر دقايق بعدين راح مقومني ونيمني علي جنبي وهو نام ورايا
وحط زبه بين وراكي وعلي كسي وبقي عمال يطلع زبه ويدخله بين وراكي من غير ما يدخل كسي
جنني هيجني خلاني مشطشطه وعايزه يدخل زبه
مسكت زبه بأيدي وحطيته علي فتحه كسي وبأيدي لمسته من وسطه علشان يدخله فيا
وبدأ ماجد في الضغط وادخال زبه جوايا

ااااااااااه حلوووووو يا ماااجد حلووووو اووووي

ماجد فضل ينكني في الوضع ده بتاع ربع ساعة متواصله وبعدها قالي عايز انيكك في بزازك
نمت علي ضهري وطلع فوق مني وحط زبه بعد ما ضميت بزازاي بأيدي وبقي عمال ينكني في بزازي وكل شويه زبه يوصل لغايه شفايفي امصه شويه ويكمل فيا نيك

ماجد مكنش طبيعي كان واخد برشام جنسي هو اللي كان مخليه ينيك كل الفتره دي
وده اللي عرفته لما سألته

قام وراح مخليني افلئس وراح جايب فزلين وحطه علي خرم طيزي وعلي راس زبه وراح حط زبه علي خرم طيزي وبدأ في الضغط بجسمه وزبه لغايه ما زبه اتزحلق جوا خرمي

اوووووووووف علي الإحساس ده

زب تخين بينيك فيا في طيزي بكل انسيابيه بسبب الفزلين اللي حطهولي .. زبه كان داخل خارج جوايا من غير اي وجع مفيش غير المتعه وبس

فضل ماجد ينكني في طيزي واهاتي في كل اركان الغرفة اكتر من عشر دقايق لغايه ما لقيته مسكني من وسطي جامد اووووي وشدني عليه وهو راشق زبه بكل قوته جوا طيزي حسيت انه هيموتي من شده مسكته لجسمي وراح منزل بركان من اللبن جوا طيزي
لدرجه انه بعد ما شال زبه من جوايا طيزي بدأت انقط لبن علي الملايه بتاعه السرير

بعد ما اتنكت منه نمت عالسرير علي بطني ومش قادره اقوم وهو خرج. وبعد شويه لقيت احمد جالي الأوضه وقلع هو كمان واشتغل فيا نيك
احمد فضل هو كمان ينيك فيا ساعة
لدرجه اني حسيت اني هرجع لبن من بوقي

اتفشخت نيك في اليوم ده وعمري ما حسيت بمتعة في حياتي قد اليوم ده
وبعد ما احمد خلص نيك فيا لبست هدومي ونزلت. لقيت ماجد

بيقولي تعالي عايزك ثواني .. استني انت يا احمد تحت

احمد نزل استناني في الجنينة

انا :: نعم يا ماجد


ماجد :: انتي عرفتي المكان صح

انا :: اه عرفته ليه

ماجد :: طب هاتي رقمك وانا لما اعوزك تجيلي هتصل بيكي .. بس اهم شئ احمد ميعرفش

انا :: حاضر. واديته رقمي .. ولقيته مطلع الف جنيه وقلي اشتري لبس لبنتك بدول انا عرفت ان عندك بنت والفلوس دي مش تمن اني نمت معاكي دي مني لبنتك

اخدت منه الفلوس لاني عارفة من جوايا اني خلاص بقيت شرموطة والفضل يرجع ل احمد

نزلت ومشيت انا واحمد .. واحنا ماشيين سألني ماجد كان عايز منك ايه

انا :: كان بيديني فلوس وانا رفضت لاني مش شرموطة

احمد :: انتي هبلة مأخدتيش ليه

انا :: بعصبيه انت مالك انت اللي طلبته مني عملته

احمد :: خلاص خلاص انتي حره

استمريت علي كدة حوالي خمس شهور اروح اتناك من احمد في بيتهم في الزريبه واروح اتناك من ماجد في الفيلا بتاعته كل ما يطلبني

لغايه ما احمد عرف اني بروح اتناك من ماجد من وراه وحلف لينتقم مني .. وفي يوم وانا رايحة لماجد مشي ورايا لغايه متاكد اني جوا الفيلا بتناك

راح اتصل با اخويا الكبير من رقم غريب وقاله اختك دلوقت عند فلان في المكان الفلاني بتتناك هناك

اخويا راح قال لباقي اخواتي وجم استنوني وراقبو باب الفيلا من بعيد لغاية ما طلعت من الفيلا واخدوني للبيت من غير فضايح
واكلت علقة مووووت وحبسوني في البيت

وسمعتهم تاني يوم انهم هيقتلوني ويغسلو عارهم .. لكني قبل الفجر بساعة قدرت اهرب من البيت ومن البلد وسبت بنتي وطفشت خوف من القتل

ودلوقت عايشه مشرده شغاله خدامه في البيوت

ودي كانت قصتي وازاي بقيت شرموطه .. والسبب بيت العيله




الجزء الثاني ..
............
نرجع بالزمن للخلف بعد ما اميرة هربت من اخواتها قبل ما يقتلوها
.... ...........
بعد ما قدرت اهرب من اهلي اللي كانوا عايزين يقتلوني جريت علي فيلا ماجد وحكيت له اللي حصل ونزلت بوست علي رجليه انة يخبيني من اخواتي اللي عايزين يقتلوني
ماجد قالي مش هينفع يخليني هنا في الفيلا لكنة هيساعدني قالي خليكي هنا لغاية نص الليل. لانهم دلوقت زمانهم قلبين البلد عليا وانا هكتبلك عنوان واحدة في مصر وهي تخليكي عندها ويمكن تشغلك شغلة تاكلي من وراها عيش.. مكنش قدامي غير اني استني لبليل زي ما ماجد قالي
ماجد كتب ليا ورقة فيها العنوان بتاع ست اسمها روايح وكتب تحت منها توصية علشان تقوم معايا بالواجب وتخبيني عندها واداني فلوس قالي خليها معاكي لانة عرف اني مش معايا فلوس نهائي

فضلت قاعدة طول اليوم وانا خايفة ومرعوبة ان اخواتي ممكن يفكرو اني جيت هنا .. وخلص اليوم علي خير
الساعة اتنين بالليل اخدت بعضي ومشيت وكان السواق بتاع ماجد مستنيني علشان يوصلني لمحطة القطر
وصلت المحطة والسواق مشي
فضلت مستنية علي المحطة. لغاية ما القطر اللي رايح علي مصر جه
ركبت القطر وقعدت جنب الشباك وانا مغطية راسي ونايمة علي الشباك علشان خوفت حد يكون في القطر ويعرفني
القطر مشي واتحرك وانا طول الطريق عمالة افكر في مصيري اللي مستنيني في مصر .. وممكن اشتغل ايه
لغاية ما روحت في النوم
صحيت علي صوت راجل كبير راكب جنب مني
اصحي يابنتي القطر وصل مصر خلاص
صحيت ونزلت من القطر وانا حاسة نفسي تايه لا انا عارفة انا هركب ايه تاني ولا امشي ازاي علشان اروح للست روايح
خرجت من المحطة والورقة في ايدي
وسألت سواق تاكس واقف علي باب المحطة قالي انا ممكن اوصلك وهاخد منك قد كدة
قولت له ماشي... ركبت التاكس وبعد ساعة السواق السواق وصل للمكان وفضل يسأل الناس اللي ماشية علي رقم العمارة لغاية ما وصلنا
نزلت من التاكسي وحاسبتة. وطلعت الدور الخامس زي ما مكتوب في الورقة .. طلعت ورنيت علي الشقة اللي وصفهالي فتحتلي واحدة عندها تقريبت عشرين سنة ولابسة فستان قصير فوق الركبة ورابطة طرحة علي راسها زي بتاعة الفلاحين ..
نعم انتي مين وعايزه مين؟
انا :: الست روايح دي جودة
صوت من جوا مين يا سيده اللي علي الباب
مش عارفة واحدة بتسأل عليكي
روايح :: .. طب دخليها
ادخلي
دخلت لقيتها ست شكلها في الأربعين من عمرها لابسة لبس كلة مكشوف ومفتوح من الأجناب وصدرها كلة باين غير المكياچ اللي مغطي وشها
روايح :: انتي مين وعايزة ايه
انا :: حضرتك الست روايح؟
روايح :: ههههههه ست ؟ ايوة ياختي انا روايح
انا :: انا جايلك من طرف ماجد بيه
روايح :: ماجد ؟ ماجد مين .. ااااااه ماجد بتاع كفر.....
انا :: ايوة وهو بعتلك الورقة دي
روايح اخدت الورقة وبعد ما قرتها
انا ناقصة مصايب .. تعالي يا اختي قربي
قربت منها وانا معرفش ليه خايفة منها حسيت بهيبة رهيبة منها
روايح :: انتي بقي ايه حكايتك.. وماجد اشمعني بيوصي عليكي وباعتك ليا
انا سكت وبصيت في الأرض لاني مش هقدر احكي ليها اي حاجة عن حكايتي او ظروفي
روايح :: مش عايزة تحكي ... سيدة
نعم يا مدام
روايح خدي الا صحيح انتي اسمك ايه
انا :: انا اسمي اميرة
روايح :: ياسيدة اميرة هتنام معاكي .. في الأوضة بتاعتك مكان احلام اللي غارت ... علي ما اشوف حكايتها ايه وهتقعد معانا ولا ايه
استغربت هو ايه الحكاية ... هي مين احلام ومشيت ليه .. هي شغالة في المسخرة وانا معرفش
دخلت الاوضة بتاعة سيدة وانا مليون حاجة جاية في دماغي وكنت قلقانة لكني كنت تعبانة موت .. ونفسي احط راسي علي المخدة وانام
دخلت الأوضة لقيت فيها سريرين كل سرير فيه دور فوق منة.. يعني اربع اشخاص بينموا في الأوضة
سيدة :: احنا كنا في الاوضة دي اربع بنات والأوضة التانية بردو نفس الحكاية.. بس دلوقت مفيش غيري انا وياسمين ودلوقت انتي .. والأوضة التانية فيها شجن وابتسام وندي
بصي نامي دلوقت وريحي نفسك ولما تصحي هنحكي مع بعض لو حابة
انا :: ماشي يا سيدة .. سريري فين
ده هيكون سريري انا وانتي انا بنام هنا وانتي هتنامي فوق
طلعت وحطيت راسي علي المخدة
سيدة :: استني اجبلك حاجة من هدومي تلبسيها
جابتلي ترنج بعد ما خرجت لبستة وكان علي مقاسي.. ونمت
صحيت علي المغرب سمعت صوت اغاني شغالة قومت ونزلت من السرير
لقيت سيدة متحزمة وبترقص وفيه واحد قاعد جنب روايح وعمال يسقف وفي بوقة سيجارة وفي ايده كاس
فهمت اني في شقة مشبوهة لاني شفت في الافلام حاجة زي كدة
وقولت في بالي اهرب من البلد ومن عاري اجاي هنا في مستنقع رذيلة
دخلت قعدت عالسرير وانا مش عارفة اعمل ايه... اقعد واعيش في القرف ده
ولا اهرب.. طب لو هربت هروح فين
فضلت قاعدة لغاية ما حسيت نفسي عايزة اعمل حمام ومش قادرة استني اكتر من كدة .. ولو خرجت هعدي عليهم وفضلت مستنية ومستحملة لكن في الاخر مقدرتش وخرجت
خرجت وعديت من قدامهم ودخلت الحمام وبعد ما خلصت جيت ارجع الأوضة روايح قالتلي ايه مش تسلملي علي عصام اخويا
سلمت عليه وروحت دخلت الاوضة تاني
........ الحوار بين عصام وبين روايح .....
مين الصاروخ ده يا روايح
دي بنت جاية من الفلاحين .. بنت لسة خام وشكلها هاربة من مصيبة
عصام :: بس البت صاروووخ
روايح :: دي جاية من طرف ماجد بتاع الكفر
عصام :: ايوة عارفة .. الواد ده دفيع مينفعش نزعلة
روايح :: ايوة مانا عارفة بس لو البت دي تخصة اوي مكنش بعتها لينا.. هو شكلة عجبتة وهي وراها مصيبة فجابها هنا علشان لما شوقة يجيبة يجي هنا ليها
عصام :: طب انتي هتشغليها عند مين
روايح :: انا هسبها كام يوم هنا لغاية ما اعرف هي عاملة ايه قبل ما اقرر اشغلها عند مين .. بدل ما تجبلنا مصيبة
عصام البت دي كرباااااج ولو شغلت دماغها هتتنطق بسرعة وهتنطقنا معاها
عصام :: طيب انا هاخد سيدة في الاوضة.. تعالي يا سيدة تأطقيلي ضهري
........
بعد ما سيدة اتناكت من عصام دخلت اخدت دوش ودخلت الأوضة ليا
سيدة :: عاملة ايه يا اميرة نمتي كويس
انا :: اه تمام بقولك هو اللي برا ده يبقي اخو الست روايح فعلا
سيدة :: اه اخوها وشريكها
انا :: شريكها ؟ في ايه بالظبط ؟
سيدة :: هو انتي جيتي هنا ومتعرفيش جاية تشتغلي ايه ؟
انا :: لا انا جيت هنا غصب عني ومعنديش اصلا فرصة اني اوفق او ارفض لاني مجبرة علي هنا .. بس هنا بيشتغلوا ايه..
سيدة :: بصي يا اميرة .. احنا هنا مجبرين نعمل اي حاجة بجانب شغلنا في البيوت
انا :: خدامين ؟
سيدة :: هنا بيسموها مديرة منزل. او مش خدامة بالشكل اللي انتي فاهماه
انا :: يامصيبتي انا هشتغل خدامة علي اخر الزمن
سيدة :: بصي يا اميرة روايح دي ليها علاقات كبيرة بصفوة رجال المجتمع بمعني انها تعرف ناس مهمين جدا
الناس دي اوقات بيكونوا محتاجين واحدة تروق عليهم .. او تمسك ليهم امور البيت بتاعهم
بس مش خدامة بالشكل الحرفي .. يعني تقعدي معاه خدامة لنشواتة ول اسعادة
انا :: ياليلتي السودة ... انا حسيت بده
سيدة :: علي فكرة عصام اللي برا ده مش هيسيبك غير لما يدوق طرحك
انا :: يعني ايه يدوق طرحي
سيدة :: يعني هينام معاكي .. هو انتي بنت ؟
انا :: بصراحة لا مش بنت انا كنت متجوزه ومعايا بنت
سيدة :: واطلقتي ؟
انا :: لا جوزي اتوفي
سيدة :: طيب انتي حكايتك ايه .. وايه اللي خلاكي تيجي هنا مجبرة
قعدت مع سيدة احكي ليها حكايتي كلها من اول ما اتجوزت لغاية ما وقعت في حب اخوا جوزي لغاية ما اخوا جوزي خلاني نمت مع ماجد وبعدها حصل اللي حصل وهربت
سيدة :: يالهوووي يا اميرة احمد ده طلع بني ادم زبالة اوي.. ايه ده فيه ناس واطية اوي كدة
انا :: واطي بس .. ربنا يخرب بيتة زي ما خرب بيتي وخلاني متشردة كدة وحتي بنتي اللي هي بنتة مش عارف اشوفها واتحرمت منها
سيدة :: طب وهو مش عارف انها بنتة
ليه ميتجوزكيش بعد وفاة اخوه علشان يستر عليكي
انا :: يتجوز مين يا ماما اذا كان خدني من ايدي ووداني لواحد علشان ينام معايا
سيدة فعلا اللي بيشوف مصايب الناس بتهون عليه مصيبتة
انا :: وانتي بقي هنا من قد ايه وايه اللي رماكي علي هنا
سيدة :: انا هنا من سنتين كان عمري عشرين سنة هربت بعد ما ابويا كان عايز يجوزني لوحد عنده خمسين سنة
علشان معاه فلوس واراضي وبابا كان
حلف انه لازم يجوزني له
وانا كنت بحب ابن خالي وهو عارف ومامة عارفة وفي الاخر بابا لبسة مصيبة وبلغ عليه انة جة عندنا البيت وسرق عقد دهب من دولاب مامتي
انا :: طب ومامتك موقفتش في صفة
سيدة :: بابا هددها بالطلاق والرمي في الشارع لو قالت غير كدة.. والعقد فعلا كان متاخد من الدولاب. وانا بس اللي عارفة ان بابا هو اللي اخده
عرفت لما سمعتة بيتكلم مع الراجل اللي كان عايز يجوزه ليا وقالوا انة لبس حاتم مصيبة مش هيخرج منها
انا :: يا ساتر كل ده علشان الفلوس
طيب انتي معني كدة انك لسة بنت
سيده :: بنت ؟ هو اللي بيجي هنا ينفع يفضل بنت
دول يختي حطولي مخدر في العصير
وزفت الطين هباب البرك اللي اسمة عصام نام معايا واخد شرفي .. وكل ده كان متصور ..
انا :: يا ليلة طين ... انا لازم امشي من هنا
سيدة :: ههههههه تمشي معلش كان غيرك اشطر
عرفت من كلام سيدة انه مفيش مفر من نصيبي المحتوم ... ولاني مفيش قدامي غير القبول بالامر الواقع فضلت اني اقعد هنا وارضي بنصيبي ولاني كدة كدة مفيش حاجة ابكي عليها

قعدت اسبوع مش بعمل حاجة ولا روايح بتطلب مني اي حاجة يدوب اصحي الصبح اقوم انضف البيت وكنت بعمل كدة بمذاجي من غير ما تطلب مني واتعرفت علي باقي البنات اللي معانا في الشقة وطبعا كل واحدة ليها حكايتها اللي خلتها تيجي المكان ده

وبعد اسبوع بدأت روايح بالطريقة تفهمني طبيعة اللي هيطلب مني
وغصب عني بينت اني عارفة وموافقة في سبيل اني افضل معاهم لاني مقدميش خيار اخر
روايح :: اعملي حسابك هننزل نشتري شوية لبس ليكي يعني ملابس داخلية
علي شوية قمصان علي كام طقم خروج.. بس دول عليكي ياماما .. هتدفعي تمنهم كل شهر قسط لغاية ما تسددي اللي عليكي

وفعلا نزلت انا وروايح ومعانا سيدة علشان هي كمان كانت عايزة حبة لابس ليها
وبصراحة جابتلي لبس عمري في حياتي مالبست زيه
لبس مكشوف من كل حتة .. وبعدين اشترينا مكياج وبرفانات ورجعت ولا بنت البندر .. او المدينة
وبعدين ودتني الكوافير اللي غير من شكلي وشعري وحسيت اني مش انا

روايح واحنا مروحين كانت الساعة داخلة علي 8بالليل .. اعملي حسابك
الليلة اول بروفة ليكي
انا :: مش فاهمة بروفة ايه
سيدة بصت وضحكت وقالتلي ... عصام هيعمل معاكي البروفة
انا :: اااااه فهمت

روحنا البيت ودخلت الشقة اول ما البت ابتسام شافتني راحت مصفرة
وقالت اوووووف يا بت يا اميرة يخرب عقلك انتي بقيتي مزه نار نار نار
سيدة ضحكت وبصت عليا .. ابتسام عينها منك
سيدة كانت حكت ليا ان ابتسام بتمارس السحاق ديما وبتحبة اكتر من الممارسة مع الرجالة
بصيت ليها وانا بضحك ... ايه هو مفيش غيري هنا كلة هيطمع فيه
روايح ضحكت وقالت بس انتي اثبتي جدارتك وهتشوفي عز عمرك ما شوفتية... يلا خشي اوضتك وريحي جسمك وجهزي قميص حلو علشان عصام جاي كمان شوية وعايزاكي تثبتي انك ست وتكة بصحيح وراحت ضحكت
ابتسام :: وانا يا مدام عايزة ادوق البت اميرة لحسن مزه اووووي
روايح :: لا في دي انا مليش دعوة انتوا احرار مع بعض
دخلت الأوضة ورميت جسمي علي سرير سيدة اللي دخلت وقعدت جنبي وفهمتني عصام بيحب ايه في الجنس
وقالتلي اهم حاجة تعمليها معاه
انك تخليه يبوس رجلك ويبقي كلب تحت رجليكي
انا في الاول قولت دي شكلها عايزة تمشيني هو في حد يحب انة يتذل
قالتلي بصي يا اميرة عصام بيحب يكون مطيع مع اللي بينام معاها.. ده حبة للجنس .. اشتميه وقلي ادبك عليه وهو نايم معاكي
انا :: يا سلام بقي في حد كدة
ياسمين كانت نايمة علي السرير اللي جنبنا وسامعة كلام سيدة وكلامي وعرفت اني مش مصدقة
قامت وقالت :: انتي مش مصدقة سيدة .. ده كلب وبيحب يتشتم
انا :: افرض ضربني
سيدة وياسمين بصوا لبعض وفضلوا يضحكوا جامد علي كلامي
سيدة :: اعملي اللي بقولك عليه ومتخفيش ساعتها هتشوفي كلب تحت رجليكي
قولت في بالي مش هعمل اي حاجة غير لو هو طلب ده

بعد ساعتين عصام كان جه وروايح ندهتلي وقالتلي البس قميص من اللي اشتريناهم النهاردة واتزوق .. لبست فعلا قميص احمر وكلوت احمر وملبستش من تحت القميص اي حاجة تانية وبعدين خرجت لقيتة قاعد هو وروايح والبت ابتسام اللي اول ما شافتني راحت عضت علي شفايفها وهي بتبص علي فخادي
عصام :: تعالي اقعدي جنبي
قعدت جنبة
عصام :: مالك يامتناكة بتاكلي البت بعيونك ليه
ابتسام :: بصراحة بحسدك عليها وبقول يا بختك
عصام :: طب علي الاوضة بتاعتك يالبوة خلينا ناخد راحتنا
ابتسام :: حاضر يا متناك ههههههههه
عرفت ان كلام سيدة صح وهو راجل بيحب التهزيق
فضلت قاعدة وانا مكسوفة
عصام :: هو القمر مكسوف ولا ايه وراح حط ايده علي فخادي
انا بصيت في الأرض وحاسة ان ضربات قلبي هتخرج من صدري
لا انا مش عايزك كدة ... اكل عيشنا كدة مش هينفع وايده فضلت تمشي علي فخادي وروايح قاعدة وعمالة تضحك وهي بتبصلي وانا مكسوفة وراحت قالت لعصام طب خد اميرة وروح اوضة العمليات ههههههههه
عصام قام ومسكني من ايدي وقالي تعالي يا مزه علي الأوضة
دخلني الأوضة وقفل علينا من جوا بالمفتاح وقالي بصي يا اميرة
انا عايزك تعرفي اني راجل بتاع مذاج وطول مانا مبسوط منك .. هتعيشي معانا مبسوطة
انا :: حاضر
عصام :: شوفتي البت ابتسام قالتلي ايه واحنا برا ؟
انا :: ايوة سمعت وشوفت
عصام :: طب هي قالت ايه
انا :: قالتلك بس يا مت....
عصام :: ههههههههه انتي مكسوفة هو انتي شوفتيني زعلت ؟
انا :: لا
عصام :: خلاص انتي كمان عايزك تقوليلي زيها
انا :: ميصحش اقولك كدة
عصام :: لا هتقولي لانك لو مقولتيش انا هزعل
انا :: حاضر يا مت .. مت .. متناك
عصام :: ايوووووه هو ده .. قوليها بقي مرة واحدة علي طول
انا :: حاضر يا متناك
عصام :: نزل علي الأرض علي ركبة وعلي ايده وبقي تحت رجلي ... قلعني الشبشب اللي لابساه ونزل وفضل يبوس في رجلي
انتي الليلة ستي وتاج راسي وانا خدام تحت رجليكي ... عايزة ايه من المتناكة بتاعة
مبقتش عارفة ارد او اقول ايه وانا شايفة راجل شحط طول بعرض تحت رجلي عمال يبوس فيها وعايزني اشتمتة... افتكرت كلام سيدة انة بيحب الشتيمة ويحب يتعامل علي انة كلب
ومعرفش ليه تخيلتة في اللحظة دي احمد اخو جوزي
انا :: بوس رجل ستك يا خول بوس يامتناك
عصام :: انا خدامك وفضل يبوس رجلي وبطن رجلي من تحت ويلحسها زي الكلب
وبعدين طلع يبوس وراكي وبين فخادي ويلحس لغاية ما وصل لكسي
انا :: فتحت رجلي وقولت له الحس كلوتي وشم كسي ياخول
عصام كان بيعمل اي حاجة اقولة عليها .. كنت حاسة انة فعلا خدام تحت رجلي
انا :: قلعني الكلوت بقي وعايزه لسانك يفضل يلحس كسي لما يغرقك من عسلي
عصام فتح كسي بصوابعة وبقي عمال يلحس كسي بطرف لسانة وينزل علي خرم طيزي
خلاني ولعت وكسي بقي زي جمرة النار
انا :: اقلع هدومك بقي كلها
قام وقلع كل هدومة وانا نمت علي ضهري وقولت له اطلع فوق مني ونام عليا وخلي زبك علي خرم طيزي من غير ما تدخلة

نام فوق مني وظبط زبه اللي كانت حاسة بسخونتة بين فلقة طيزي وراح نايم بجسمة كلة عليا
حك زبك في طيزي اوووي عايزه احس بزبك علي خرم طيزي وهو رايح جاي
فضل عصام يحركة جسمة ووسطة وزبه رايح جاي ويخبط في كسي من تحت وبعدين قام وقالي عايز امص بزاز ستي وارضعهم
تعالا يا متناك ارضع واشبع من بزاز ستك
طلع فوق مني وزبة خابط في كسي وشايفة واخدة حلمة بزازي وعمال يمص ويرضع وانا بأيدي ماسكة زبة وعمالة امشيه علي كسي واحركة علي الخرم من غير ما ادخلة
وكان نفسي ارضع زبه
نيمتة علي ضهره وروحت لزبه اللي كان حجمة متوسط لكنة مثير جدا خاصآ ان لون زبه قمحي وانا بحب اللون ده اوي في الرجالة
خليت زبه نايم علي بطنة ونزلت من تحت بيضانة وانا ماسكة زبه بأيدي وحطيت لسانة وبقيت عمالة الحس واطلع بلساني لغاية الراس وارجع الحس تاني من تحت لغاية راس زبه
وبعدين اخدت زبه في بوقي وبقيت عمالة امصة واتوه وانا بمص
ااااااه زبك حلوووووو اووووي
عصام :: اشتميني يا ميرو عايزك تشتميني
انا :: بس كدة .. حاضر يا متناك ياخول
وفضلت امص زب المتناك عصام والحس في بيوضة وبعدين قومت وروحت راكبة فوقة وانا ماسكة زبة وحطيتة علي خرم كسي وبدأت اقعد علي زبه لغاية ما بقي كلة جوايا
احححححححححححح
زبك حلو يا خوووووول
طالعة نازلة علي زبه وانا بشتمة واقعد علي زبه وافضل اتحرك بجسمي من ورا لقدام وحركات دائرية علشان زبه يحك في كسي من جوا

قومت وروحت نايمة علي ضهري ورفعت رجلي له وقولت نكني في كسي نكني يلا
قام وبعد مادخل بين وراكي حط زبة علي كسي وفضل يمشية عليه وانا
حطة يلا بقي عايزة زبك فياااا
حط زبه جوا كسي وبقي عمال يدوس بجسمة علي زبه
وانا ممحوووونة وكسي مولع مش عايز يطفي ولا يبرد
نيكني اوي نكني جاامد يا عصام
عصام بقي عمال يطلع زبه ويرزعة فيا بكل قوتة كنت حاسة ان زبه خلاص وصل لمصريني من كتر الرزع
هو ينكني وانا اتأوه تحت منة لغاية ما نام بجسمة كلة عليا وزبة عمال ينزل في لبنة جوا كسي
اخدتي في حضني وضميتة اووووي
وبعدها قام من فوقي ولبس هدومة
وخرج وقالو ل روايح .. اميرة يجي منها
الي اللقاء في الجزء الثالث



الجزء الثالث
........
خرجت من الاوضة اللي اتنكت فيها علي الأوضة وانا حاسة كسي غرقان لبن حتي ملبستش الكلوت واخدت الكلوت بتاعي وخرجت علي الاوضة اللي بنام فيها وطلعت علي سريري ورميت جسمي علي السرير
سيدة :: بت يا اميرة
انا :: هااااه
سيدة :: ايه هو ده مالك يابت .. هي النيكة عجبتك ولا ايه.. هههههه
بقولك صدقتيني
انا :: ايوة صدقتك .. بس مش عارفة هو ازاي كدة
سيدة :: يعني ايه ؟
انا :: يعني جسم واستاذ في الجنس وكمان مش بطال في الحجم.. ومع ذلك بيحب ليه يتشتم
سيدة :: هو ده كيف عنده ... لو اتعامل كويس. بتاعة ميقفش
انا :: حاجة غريبة
نمت وصحيت الصبح خرجت دخلت الحمام لقيت روايح بتتكلم في التليفون مع واحد وبتقولو معايا واحدة جديدة هتعجبك يا محسن بيه
وقفت سمعت هي بتقولوا ايه
عرفت انها تقصدني انا وانها هتبعتني لمحسن بيه ده
دخلت الحمام اخدت دش وبعدين دخلت المطبخ عملت فطار وكوباية شاي... شوية باب الشقة فتح كانت سيدة جايبة لبن وفينوا
سيدة :: انتي بتفطري يا اميرة ؟ مستنتيش ليه نفطر مع بعض
انا :: كنت جعانة قومت عملت سندوتش وكوباية شاي
سيدة :: ايه كنتي بايتة بترضعي هههههه
روحي طيب صحي البنات علي ما اعمل الفطار
دخلت اصحي ندي وشجن وابتسام في الأوضة التانية لقيت منظر عمري ماكنت اتخيل اشوفة في حياتي
ندي وابتسام عريانين ملط ونايمين في حضن بعض
صحيتهم وقولت ليهم سيدة عملت الفطار ... البسوا حاجة واخرجوا وخرجت وانا مذهولة لقيت روايح في وشي ولحظت علي وشي الذهول
روايح مالك يابت وشك محمر ليه
انا ::: مفيش بس ابتسام شكلها كانت بالليل بتنيل في ندي هههههههه
روايح هههههههههههه وهي هتسيبك
البت هتموت عليكي
انا :: لا ياختي مليش انا في الستات
راحت ضرباني علي طيزي شاطرة يابت
اعملي حسابك بكرة عصام هيوصلك لفيلا محسن بيه وهتقعدي مع الراجل شهر تخدميه وتشوفي طلباتة
انا :: مين محسن بيه ده
روايح :: راجل واحد مهم جدا جدا ومقدرش اقولك هو شغال ايه
المهم عايزاكي تشوفي طلباتة وتعملي اللي يطلبة منك
انا :: طيب اشمعني شهر
روايح :: هو واخد الفيلا دي بيجي يريح فيها اعصابة كل فترة وهو قال هيقعد شهر احنا مالنا
انا :: ماشي
ودخلت صحيت ياسمين علشان تفطر وبعدين دخلت مع سيده وهي بتعمل الفطار واخدت منها كوباية لبن وخرجت فتحت التليفزيون وقعدت

ياسمين قامت غسلت وشها وبعدين قعدت جنبي وسيدة خرجت بالصنية عليها السندوتشات وابتسام وندي خرجو بعد مالبسوا وشجن جت بعدهم بمفيش دقيقة
قعدوا فطرو وانا عمالة ابص علي ابتسام وندي وبضحك لما بتخيل اللي شفتة
ابتسام :: ايه يا حلوة عمالة تبصيلي وتضحكي ليه
انا :: ايه يابت هو انا جيت جنبك
ندي :: معلش يا ابتسام اصلها جاية من ورا الجاموسة
انا :: الجاموسة دي تبقي امك يابت وقومت مسكتها من شعرها وقامت خناقة بينا مفكناش من بعض غير سيدة والبنات.. وروايح خرجت من اوضتها وفضلت تزعق في ندي اللي كان باين عليها انها كرهاني من غير سبب

ابتسام :: تعالي يا اميرة عيزاكي
دخلنا انا وابتسام الاوضة واتأسفت علي الكلام اللي قالتة ندي
انا :: انا مش عارفة انا عملت ليها ايه
ابتسام :: بصراحة علشان انتي جامدة وهي بتغير منك
انا :: بتغير مني انا ؟
ابتسام :: اه يابت انتي مش شايفة جسمك ولا ايه
العود ولا البزاز ولا الوسط مع البطن ولا الطيز .. اوووو بقي
انا :: ايه يا ابتسام انتي هتهيجي عليا ولا ايه ياحبيبتي
ابتسام :: بصراحة مش لسة ههيج انا هايجة عليكي من اول ما شفتك
سيدة دخلت علينا وحمدت ربنا البت كلامها عليا هيجني انا ذات نفسي
سيدة :: متزعليش من البت ندي دي .. و**** البت دي غلبانة بس الغيرة بتاعتها مكرهة الناس فيها
انا :: حصل خير خلاص بس كلميها يا سيدة خليها تشلني من دماغها
انا :: الا بالحق يابت يا سيدة تعرفي ايه عن الراجل اللي اسمة.... استني كدة لما افتكر .. اسمة ايه يابت يا اميرة اسمة ااااه افتكرت .. محسن بيه
ابتسام :: مالوا يابت محسن بيه ده ؟
انا :: انتي تعرفية ؟
ابتسام :: ايوة طبعا مين فينا ميعرفش محسن بيه .. ده راجل برنس
سيده :: ليه يا اميرة .. هي روايح هتبعتك له ؟
انا :: ايوة بكرة وهقعد معاه شهر
ابتسام :: يابت المحظوظة يا اميرة
سيدة :: الراجل ده عشرة علي عشرة
ومش هيخليكي تحتاجي حاجة .. هيغرقك فلوس ولبس بس عيبة مش هتشوفي الشارع في الشهر ده لان منصبة كبير وبيخاف علي سمعتة جدا

انا :: طب هو شغال ايه بالظبط
سيدة :: محدش فينا يعرف نهائي شغلتة .. بس هو راجل واصل
انا :: طب شكلة .. عنده كام سنة .. عصبي ولا لا
ابتسام :: ده كيوت خالص بس له هيبة .. مش عصبي بس غصب عنك هتلاقي نفسك بتنفذي اللي بيطلبة
شكلة برغم انة عندة خمسين سنة بس مز اوي وياين عليه العز والشعر الأبيض عليه يجنن
سيدة :: بصراحة كل اللي قالتة ابتسام صح راجل جسمة رياضي وشيك في لبسة وفي معاملتة
انا :: طمنتوني علشان كنت خايفة اوي منة
سيدة :: بالعكس دانتي هتتمني تفضلي عمرك كلة معاه
انا :: علي البركة بكره اروح واشوف بعيني

بالليل روايح خلتني عملت سويت لجسمي كلة علشان اروح ل محسن بيه عروسة وقالتلي احط في كسي ريحة معينة هو بيحبها .. وجابتلي الازازة
بتاعة البرفان .. وخلتني اوضب شنطة فيها هدومي وقمصاني وكلوتاتي من بالليل علشان الصبح اكون جاهزة

تاني يوم الصبح صحيت علي صوت روايح وهي بتصحيني
اصحي يا اميرة علشان تاكلي لقمة وتنزلي مع عصام
انا :: صباح الخير
روايح :: صباح النور يا حبيبتي
انا :: هو عصام جه
روايح :: انا كلمتة وهو نازل من البيت وجاي .. علي ما تفطري يكون جه
قومت اخدت دوش ولبست هدومي
وفطرت وقبل ما اخلص الشاي بتاعي
كان عصام جه
ايه يا اميرة جهزتي نفسك ولا لسة
انا :: هشرب الشاي وادخل البس ونمشي
عصام :: طيب علشان المشوار بعيد
وانا فولت العربية قبل ما اجي علشان منتعطلش في الطريق
انا :: هو مش في القاهرة ولا ايه
عصام :: لا هو اتصل بيا وقال انة قاعد في العزبة اللي في الفيوم

خلصت كوباية الشاي وقومت لبست هدومي واخدت شنطة هدومي اديتها لعصام ... نزلنا وحط الشنطة في شنطة العربية بتاعتة وركبت معاه ومشينا
بعد تلات ساعات بالظبط كنا قدام باب العزبة .. عصام ضرب كلاكس .. وخرج له راجل كبير في السن لابس جلبية زيتي وعمة تحت منها طقية

عايزين استاذ عصام يا اهلا يا اهلا ؟
عصام :: ازيك ياعم عبده .. عامل ايه يا راجل يا طيب
عم عبده :: كويس يا استاذ عصام .. انت عامل ايه والست روايح عاملة ايه
عصام :: بتسلم عليك يا عم عبده .. البيه جوا
عم عبده :: ايوة جوا ثواني افتحلكم البوابة.. فتح البوابة واول ما دخلنا لقيت علي اليمين وعلي الشمال .. زرع وشجر فيه كل اشكال وانواع الورود .. والشجر اللي ملفوف عليه اعواد لمبات زينة .. مشينا وانا عمالة اتفرج ومبهورة بالمنظر وقدام قصر كبيررررر
معمول كلة بالرخام واللون الأبيض .. والبوابة بتاعة القصر كبيرة
عصام ركن العربية في جراج ورا القصر بوابتة بالكهربا اول ما العربية وقفت قدام البوابة ... الباب فتح لوحدة

عصام ركن العربية وروحنا علي باب القصر كان فيه جهاز داس عليه واتكلم مع واحد وبعدين فتحت لينا خدامة شكلها اجنبية واللي عرفتة بعدين انها فلبنية

القصر من جوا يرمح فيه الخيل مفروش بالسجاد وفيه اثاث فخم جدا والصالة فيها اتنين انتريه وعلي اليمين مطبخ ودي كانت اول مره بحياتي اشوف مطبخ بصالة.. وقدام سلم علي اليمين وسلم علي الشمال

قعدنا علي الأنتريه وجت الست اللي فتحت لينا وقدمت لينا العصير
وانا دماغي عمالي تقولي يا بختك يا هناكي يا اميره هتقعدي في الجنة شهر بحالة

محسن بيه نزل عصام قام اول ما شاف محسن بيه اللي كان شكلة فعلا زي ما ابتسام وسيده وصفوه بالظبط
وسلم علينا وطلب مننا نقعد
محسن بيه :: نورتو العزبة يا عصام انت و اميرة مش كدة
انا :: ايوة يا بيه
محسن :: بلاش بيه والالقاب دي انا محسن وبس .. بس ده طبعا لما نكون لوحدنا .. عصام تعالا عايزك ثواني
بعد اذنك يا اميرة عشر دقايق وراجعلك

محسن بيه اخد عصام اوضة المكتب بتاعة وادلة الفلوس اللي متفق مع روايح عليها ... ومحسن بيه طلع ونده علي الخدامة وقالها توريني الأوضة بتاعتي علشان ارتاح من السفر واغير هدومي و
عصام اكل لقمة وشرب الشاي وبعدين مشي
طلعت الأوضة اللي هتكون بتاعتي
اوضة لوحدها قد شقة فيها سرير كبير اوي ودولاب بطول الاوضة وفيها تليفزيون ورسيفر وحمامها من جوا
حاجة ليمكن تتوصف من كتر جمالها
السرير بقي ريش نعام زي ما بيقولوا

قلعت هدومي ونمت بقميص نوم ابيض فوق الركبة وطلعت علي السرير مددت جسمي ومحستش بنفسي غير ونمت ... نمت بتاع ساعة لقيت محسن بيه جنبي عالسرير وبيلمس علي شعري وانا نايمة
وقومت مخضوضة لاني لما صحيت كنت ناسية خالص انا فين
لقيت محسن بحنية بيملس علي شعري وبصوت واطي متخفيش مالك مخضوضة ليه
علي مافوقت ورجعتلي الاحداث وفهمت اني كنت نايمة
محسن :: انا اسف اني صحيتك
انا :: لا مفيش حاجة
محسن :: طيب قومي اغسلي وشك علشان ناكل لقمة مع بعض
اه نسيت اقولك الدولاب مليان هدوم
شوفي كدة اي حاجة تعجبك وعلي مقاسك البسيها ويومين كدة هننزل مصر مع بعض نشتري شوية حاجات مخصوص ليكي
وراح قايم من السرير وقالي مستنيكي تحت
حسيت قد ايه هو لطيف جدا في معاملتة
قومت جبت سنتيان وكلوت وترنج من الشنطة و دخلت الحمام ولقيت جوا الحمام بانيو مليان ماية وصابون
تقريبا كان متجهز ليا
قلعت القميص والسنتيان والكلوت ودخلت البانيو وقعدت تقريبا عشر دقايق .. واستحميت ونشفت نفسي ولبست هدومي وخرجت

سرحت شعري وحطيت مكياج ونزلت
لقيت محسن بيه مستنيني علي السفره
قعدت قدامة علي الطرابيزه واكلنا
وبعدين قالي تحبي نطلع فوق ولا نتمشي في الجنينة شوية
انا :: اللي تحبة يا محسن بيه
محسن بيه :: انا قولت ايه ؟ .. انا اسمي محسن بس
انا :: حاضر يا محسن
محسن :: طب مقولتليش رئيك نطلع فوق ولا نتمشي في الجنينة
انا :: اللي انت عايزه .. انا عادي مفيش مشكلة
محسن :: طيب النهاردة بس هقولك نعمل ايه بس بعد كدة اي حاجة انتي عيزاها او مش حباها تقوليها علي طول

يلا بينا نخرج ونتمشي في الجنينة شوية... خرجنا برا القصر.. وفضلنا نتمشي وهو بيحكي معايا
محسن :: احكيلي بقي شوية عن نفسك
يعني انتي مين ... ايه اللي وداكي عند روايح ... حابب اعرفك
فضلت وانا ماشية معاه بحكيلة حكايتي ومعرفش ليه حكيت كل حاجة من غير ما اخبي عنة اي حاجة
ولقيتة اديق اوي من اللي حصل معايا
ومن ندالة احمد
فوجئت ان فيه حمام سباحة في الجنينة مخدتش بالي منة. لانة علي يمين القصر
انا :: ايه ده حمام سباحة
محسن :: اه حمام سباحة .. بتعرفي تعومي ؟
انا :: لا خالص
فضلنا نتمشي ونحكي مع بعض تقريبا بتاع ساعة لغاية ما قالي انة تعب من المشي تعالي نقعد هنا
قعدنا وسط الزرع والشجر المزروع والخضرا اللي تشرح القلب
عارفة انك جميلة اوي وتدخلي القلب علي طول .. انا علي فكرة مش بجاملك بس انتي فعلا جميلة
انا :: ربنا يخليك وانت كمان زوق جدآ
محسن :: تحبي نطلع الأوضة ؟
انا :: لو انت حابب نطلع نطلع
محسن :: هو فيه حد يبقي معاه الجمال ده كلة وميحبش
اتكسفت وبصيت في الأرض من خجلي لان كلامة كان بيسحر بجد خصوصا انه بيتكلم بطريقة كلها ادب وفي نفس الوقت تحس انة صادق مش بيجامل
قام ومسكني من ايدي وقومني ورجعنا القصر
قالي تعالي بقي اوريكي الأوضة بتاعتي...
طلعنا اول دور علي اليمين ودخلني الاوضة بتاعتة اللي كانت اكثر روعة وجمال ... اوضة النوم كلها مدهونة بمية الدهب .. سرير فخم جدا وجميل
ايه رئيك في الأوضة بتاعتي
انا :: جميلة اوي .. بصراحة القصر كلة جميل
محسن :: بس انتي اجمل من ده كلة
انا هكلمك بصراحة
انا اي واحدة روايح بتبعتهالي مش بحس بالانجذاب ده ناحيتها .. يعني
اي واحدة بتيجي هنا علشان تشوف طلباتي .. تعملي شاي تعملي قهوة بجانب مذاجي طبعا
انا :: وانا بردو هعملك كل ده ... اي حاجة تؤمر بيها هتلاقيني بقولك حاضر ونعم
محسن :: طب سيبك من ده كلة دلوقت انا عايزك ترقصيلي .. بتعرفي ترقصي
انا :: بس كدة .. انت تؤمرني
محسن شغل الأغاني وقعد علي كرسي هزاز حاطة في الأوضة وكانت حاسة اني قاعدة في فرح من صوت السماعات
وفضلت ارقص له يجي نص ساعة
لغاية ما تعبت وقعدت علي السرير
محسن قام من عالكرسي وجه قعد جنب مني وايده راحت علي بزازي تفعص فيهم وشفايفة مسكت شفايفي وهات فيهم مصم ... حتي ريحة نفسة كانت جميلة وبقي بياخد لساني يمص فيه وايده عمالة تفرك في حلمات بزازي اللي وقفت
قلعني الترنج وبقيت قاعدة بالكلوت والسنتيان ونيمني وبقي فوق مني عمال يبوسني وايده دخلت من تحت السنتيان ومسك حلمات بزازي وبقي عمال يفركهم وانا مستمتعة اوووي بتقريص بزازي بصوابعة
شوية ايده راحت علي كسي من فوق الكلوت وصباعة دخل بين شفايف كسي يدعك فيه محستش بنفسي غير وانا بتأوه تحت ايده

نزل وقلعني الكلوت ... حتي كسك ميقلش جمال وروعة يا اميرة ونزل علي كسي وبراحة يدوب شفايفة تلمس كسي ويبوسة بكل رقه
فضل يبوس كل حتة فيه وبعدين طلع لسانة وبدأ يمشيه عليه برررررراحة
وانا عمالة اتلوي عايزه لسانة يدخل في كسي ويلحسة اووي
شويه راح رافع رجلي لفوووق لغاية ماكانت قربت توصل لدماغي ونزل علي خرم طيزي وبطرف لسانة وبدأ يتحرك حولينة ... ويطلع لغاية كسي لحس .. ويرجع تاني لغاية خرم طيزي
خلاني سخنت عالأخر وطلبت منة يبعبصني في طيزي وهو بيلحس كس
وفعلا محسن بعد ماغرق طيزي من ريقة وكسي حط صباعة في نص طيزي وبقي عمال يخرج ويدخل صباعة وهو بيلحس في كسي وبيمص في زنبوري
قومت زي المجنونة بعد ما شبعني بعبصة في طيزي ونيمتة علي السرير
وطلعت قعدت علي رجليه ونزلت فتحت سوستة البنطلون بتاعة ودخلت ايدي وطلعت زبه
اوووووووف علي زب محسن وجمال زبه... ابيض وشعرتة لونها بني فاتح
نزلت واخدتة بين شفايفي وبقيت بتموحن وانا بمصة وبدعك كسي في رجليه وانا قاعدة عليها
وبيضانة بقيت بلحس فيهم ونفسي اكلهم من جمالهم
خلصت مص في زبه برغم انة ميتشبعش ابدا منة وروحت قايمة وقعدت عليه
ااااااححححححححححححححح
لبست زبة اللي كان زي الحديده اللي مولعة نار وحلماتي هي كمان قادت نار روحت ماسكة دماغة وقربتها من بزازي علشان يمصهم اووووي وانا قاعدة علي زبه

فضلت اروح بجسمي لقدام وارجع لورا وانا لابسة زبة بالكامل في كسي
وبعدها قومت ونمت علي ضهري وفتحت له بين فخادي علشان يغرز زبة فيا ويطفي ناري ونار كسي
قام وراح ماسك رجليا وزبه واقف وبيقرب علي كسي .. مسكتة وحطيتة علي اول الباب
يلا بقي حطة اووووي احححححححح
غرز زبه في كسي من غير رحمة خلاني كنت عايزه اشده عليا والف رجلي حوالين وسطة وفضل يدخل زبه ويخرجة وانا عمالة اتأنن واهاتي طالعة من صدري بناري نكني اووو ي نكني اووووووي اححححححححح
محسن فضل زبه عمال ينكني في كسي ويغرزه جوايا وانا عمالة اشده عليا علشان ينكني من غير رحمة .. كنت حاسة برجولتة اوي عليا وده كان عاملي نوع من النشوة
نمت علي بطني ورفعت وسطي شوية لفوق وهو راح ركبني من ورا
وحط زبه في كسي
اااااححححححححح ... ايه ده ايه الجمال ده ... زبك شطشطني .. اوووف اووووووف
مسكني من لحم طيازي الجانبية وفضل يدك فيا. وصوت لحمة بيخبط في لحمة وزبه مش بيعرف الرحمة
ولا الشفقة ... كسي نار ناااااااااااار
زبه طالع داخل في كسي لغاية ما حسيت بلبنة غرقني وملي كسي
نمت وانا لابسة زبه وهو نام فوق مني
لغاية ما زبة خرج لوحده من كسي
وبعدها نمت وهو نايم فوق مني
يجي نص ساعة .. وبعدين طلب مني اعمله كوباية قهوة
خرجت بعد ما لبست هدومي وعملت له كوباية القهوة بعد ما شرب قهوتة مع السيجارة نزلنا قعدنا في الدور اللي تحت شوية وراح لابسة البدلة بتاعة وقالي هيروح مشوار وهيرجع علي المغرب


الي اللقاء في الجزء الرابع



الجزء الرابع
.........
فضلت قاعدة في القصر لوحدي لغاية ما محسن بيه جه وكان شايل ومحمل معاه
انا :: حمدلة بالسلامة يا محسن
محسن :: يسلمك ياجميل
شوفي كدة اللبس ده هيجي عليكي ولا لا
بصيت لقيتة جايب ليا اربع بناطيل واربع چيب وبيضهات وشوية ملابس داخلية علي قمصان نوم ..
روحت وخداه بالحض وقولت له انت طيب اوي يا محسن
محسن :: يعني اللبس عجبك
انا :: اه جميل اوي وكفاية انه منك
طيب خديهم واطلعي قسيهم عليكي علشان اتأكد ان اخترت مقاسك صح
اخدت اللبس وطلعت الاوضة بتاعي وقست الهدوم وكانوا مظبوطين عليا اوي واستغربت انة عرف مقاسي
محسن طلع ورايا الأوضة
ايه طلعوا علي ماسك
انا :: ايوة كلهم علي مقاسي بس انت جبت اللبس ده منين . مش قولت هننزل مصر بعد يومين ونشتري من هناك
محسن :: مانا كان عندي مشوار مهم خلصتة وبعدين قولت اعدي علي محل هنا اعرفة اشتري ليكي شوية لبس
وعلي الفكرة ده مش اي محل ده بيبيع احدث الموديلات

كان في ايده كيس ملفوف علي علبة معرفش دي ايه ومحبتش اسألة لكنة
طلع العلبة من الكيس
قولت في بالي اول ما شفتها ايه ده علبة صيغة ؟
قرب مني وقعد جنب مني عالسرير وفتح العلبة
كان فيها تلات غوايش دهب وخاتم وسلسلة وراح مطلع السلسة وقرب مني وراح ملبسني السلسة
انا :: الدهب ده علشاني انا .. ده كتير اوي اووي
محسن :: مفيش حاجة تغلي عليكي يا اميرة
انا :: في حاجة نفسي اسألك عليها
محسن :: حاجة ايه ؟
انا :: انت ... انت مين ؟ .. شغال ايه
محسن راح قام من جنبي ... ووشة بان عليه الضيق
بقولك يا اميرة انا حياتي الشخصية خط احمر ... وابقي اسألي روايح
ودي اخر مرة تتدخلي فيها
وراح سايبني ونزل
وانا فضلت قاعدة عمالة اكلم في نفسي واقول انتي بتسألي ليه .. انتي يدوب كل اللي قعدتيه هنا في الفيلا يدوب يوم ولسة مكملش بتحشري نفسك ليه في اللي ملكيش فيه
قعدت اكتر من نص ساعة مش عارفة اعمل ايه .. وبعدين قررت اني لازم انزل اصالحة
نزلت لقيتة قاعد في الصالون والبت الفلبينية عاملة له قهوة
روحت رايحة اخدت فنجان القهوة من قدامة
محسن :: انتي بتعملي ايه
انا :: والنعمة ما حد يعملك القهوة ولا هتشربها غير من ايدي طول مانا موجودة
ودخلت المطبخ دلقت القهوة اللي اخدتها في الحوض وعملت له واحدة تانية وروحت حطيتها علي الطرابيزة قدامة وقعدت تحت رجليه استسمحة يسامحني ومش هكرر الأسئلة دي تاني

انا كان ليا هدف في دماغي الا هو اني لازم اكسب محسن بيه واخليه ميقدرش يستغني عني لانة هو طوق النجاه اللي بالنسبة ليا وهو اللي هيقدر يأمن ليا مستقبلي لان وجودي مع روايح مهما كان مفهوش مستقبل وهفضل طول عمري خدامة
انا مش بعمل ده علشان وقعت في غرام محسن بيه ولا حتي هو علشان جايلي شوية هدوم وصيغة يبقي بيحبني اللي زي محسن ده فلوس الهدوم والصيغة اللي جابلي بيهما الصيغة والهدوم ممكن يروح يتغدي بيهم في مطعم شيك ... انا كان تطلعي لبعدين وكنت باصة لقدام اوي
قدرت اصالح محسن ووعدتة اني مش هزعلة تاني
وفضلت خدامة تحت رجليه هو يأمر وانا اقول حاضر ونعم
فاات اول عشر ايام ليا في القصر مع محسن وكنت بخليه يطلب ينام معايا كل يوم واوقات الصبح وبالليل
لغاية ما في يوم واحنا بنتمشي في العزبة قالي
تعرفي يابت يا اميرة ان مفيش واحدة في الدنيا قدرت تعمل فيا اللي انتي عملتية
انا :: بصوت كلة دلع وانا عملت ايه بقي ياسي محسن ؟
محسن :: عملتي ايه ؟ انتي علقتيني بيكي وخلتيني مش عايز الشهر ده يخلص وبرغم انة مفاتش غير عشر ايام تقريبا الا اني حاسس اني مقعدتش معاكي يوم
انا :: طيب ما تمد المدة اكتر من كدة .. انا كمان نفس احساسي ومش عارفة لما الشهر يخلص انا هقدر اعيش مع روايح وبعيد عن خدمتك ازاي
محسن :: ياريت كان ينفع للأسف انا بردو مش حر نفسي وليا ظروفي اللي تمنعني اني اقعد هنا اكتر من الشهر اللي اخدتة اجازة
انا :: خسارة
محسن :: ايه رئيك نعمل واحد في الهوا الطلق هنا. وبين الزرع والخضرا
انا :: هههههههه انت عايز البواب ولا الجنايني يتفرجوا علينا
محسن :: هو حد يستجري انة يهوب النواحي دي وانا بتمشي فيها

تعالي بس نشوف مكان يكون ماغطي بالشجر فضلنا نتمشي في العزبة وهو حاطط ايده علي كتفي لغاية ما وصلنا في مكان مليان شجر وراح لف وشة ناحية وشي وقالي ايه رئيك في المكان ده
انا :: اي مكان معاك بيكون جنة بالنسبة ليا وروحت قربت منة وحضنتة وهو حضني وايده بتحسس علي ضهري
ضحكت ضحكة كدة فيها مياصة
محسن :: مالك يابت بتضحكي ليه
انا :: لا مفيش ههههه
محسن :: لا فيه ولو مقولتيش هزعل منك ها
انا :: بصراحة علي بتاعك اللي بيتلكك
وراح واقف علي طول وخابط فيا اهو
محسن :: هههههههههه بصراحة بتاعي بقي مدمنك
انا :: وانا كلي تحت امرك وتحت امر بتاعك وروحت نازلة علي ركبي
وانا باصة لعيونة ومبتسمة ابتسامة كلها جنس واغراء نزلت وايدي علي علي زبه عمالة احرك ايدي عليه واتحسية والمسة
بصوابع ايدي فكيت زار البنطلون وبعدها نزلت السوستة ... كل ده وعيني منزلتش من عينة
بين الزرع والخضرا والشجر والهواء الطلق طلعت زبه ويقيت عمالة ابوسة واتغزل فيه
زبك ده حبيبي يا محسن .. هو بس يؤمر وانا اكون خدامة له
طلعت لساني وبقيت عمالة الحس الراس والحس الخرم بتاع زبه وانزل بلساني علي عروقة لغاية بيضة. الحسهم وانا ممحونة وهايجة اوي
بعدها اخدت زبه بين شفايفي وقفلت عليه وبقيت عمالة امصة وارضعة وايدي بتحسس علي بيضانة وهو مغمض عيونة وايده علي راسي بيلعب في خصلات شعري
فضلت امصه وارضع فيه وهو عمال يرجع براسة لورا ومغمض عيونة زي ما يكون مسلمني زبه وعايزني اعمل كل اللي نفسي فيه
خلصت مص ورضاعة في زبة اللي كان واقف زي الصخر وخلاني فلئست وسندت علي شجرة كبيرة واديتة ضهري ... وقف من ورايا وهو عمال يخبط بأيده علي لحم طيزي من فوق الچيبة
رفعلي الچيبة ونزل علي ركبة وقلعني الكلوت وفتح طيزي بأيده وبلسانة وبقي عمال يلحس خرم طيزي وكسي من ورا .. وانا ايدي عمالة تفعص في بزازي وهجت علي الأخر
حط زبك يلا بقي انت هيجتني
قام ومسك زبه وبقي عمال يمشيه علي كسي من ورا وبيظبطة علي فتحة كسي ... وبدا يدخلة في كسي
اححححححححححححححححح
مسكني من وسطي وانا ملفلئسة له وبدأ يعزف الحانة علي كسي
زبه بيدخل براحة ويرجع يسحبة من كسي بكل بطئ ويرجع يدخلة تاني
وانا ممحوووونة وعلي اخري
نكني يا محسن نكني اكتر عايزة زبك يهري كسي نيك
محسن كان بينكني بمذاج وبدا ينزل بوسطة لتحت وهو بيخرج زبة من كسي ويرجع يزوق زبه وهو بيرفع وسطة لفوق كنت حاسة انه مش بينكني .. ده بيعزف عليا اجمل الحانة
فضل محسن يتفنن وهو بينكني وكنت حاسة ان زبه المرة دي واسلوبة. كان من احسن وامتع المرات اللي اتنكت فيها
شال زبه وخلاني لفيت وسندت ضهري علي الشجره وقلعني البضي والسنتيان
ومسك بزازي وفضل يفعص فيهم ويرضعهم ويمص في حلمات بزازي وبعدي راح رافع رجلي وانا ساندة علي الشجرة ورجلي التانية علي الأرض
وحط زبه في كسي
اااااااااااحححح اوووووووف
ايه ده ايه ده يخرب بيت كدة ... زبك مالوا النهاردة يا محسن
محسن :: مالة يا ميرو
انا : جمييييييل اووووووي
فضل محسن يدخل زبه ويسحبة من كسي وينكني وانا واقفة علي رجل واحدة والتانية هو رافعها وبعدين راح شايلني وانا لابسة زبه في في كسي وساند ضهري علي الشجرة وبقي عمال
يرفعني وينزلني علي زبه وانا ماسكة في رقبتة ومستمتعة اووووي بزبه اللي راشق في كسي وانا طالعة نازلة عليه
وبعدها راح منيمني علي الأرض وهو مشبط زبه في كسي وفضل يدك زبه في احشائي وينكني ويرزع فيا لغايه ماجاب لبنة في كسي
فضلت ضامة رجلي عليه علشان زبه يفضل فيا وينزل كل نقطة في رحمي
مكنتش خايفة من الحمل لاني اول حاجة عملتها لما اشتغلت مع روايح انها جابتلي برشام منع الحمل

كل يوم كان بيمر وانا مع محسن. كنت بزعل وبضايق ان الايام الحلوة دي هتخلص وهرجع تاني ل روايح ومش عارفة بعد كدة هشتغل في بيت مين
مرت الايام ومحسن اتعلق بيا اكتر واكتر واشتري ليا موبايل وشريحة علشان يعرف يكلمني لو احتاجلي ..

وفعلا الشهر خلص وقبل ما عصام يجي يخدني محسن قالي انة مش هيسبني كتير عند روايح وانة قريب اوي هينتشلني من عندها .. بس اصبر شوية .. وكمان مقولش لحد
فرحت جدا من جوايا. وقولت محسن شكلة بيفكر في الجواز مني
وفضلت احلم واعيش نفسي في الحلم ده
عصام جه اخدني من قصر محسن بيه وطبعا اخد اللي فيه النصيب منه قبل ما نمشي ..
ركبت العربية مع عصام ... ومشينا في طريقنا للقاهرة ... لبيت روايح
عصام :: شكل محسن بيه زعلان اوي انك ماشية .. هو انتي عملتي له ايه بالظبط
انا :: هكون عملت له ايه يعني .. ولا حاجة
عصام :: مالك يابت حتي انتي زعلانة انك ماشية وهتسبيه هو انتوا اتعلقتوا ببعض
انا :: بصيت له بقرف وقولت له سوق يامتناك وانت ساكت
عصام :: كدة انتي هتخليني اوقف العربية وانيكك في الشارع بلاش تهيجيني عليكي
انا :: اه صحيح انا نسيت انت كيفك التهزيق
عصام :: مقولتليش هو محسن بيه اتعلق بيكي ؟
انا :: انا هعرف منين .. مسألتوش ليه
عصام :: اصلة اداني جواب وقالي اسلمة لروايح ونبه عليا مفتحوش
متعرفيش الجواب ده فيه ايه
انا :: جواب ؟ جواب ايه
عصام :: ياخير بفلوس بكره يبقي ببلاش
حطيت راسي علي زجاج العربية وسرحت في الشهر اللي قضيتة مع محسن وكان نفسي الشهر ده ميخلص ابدا وبقيت عمالة افكر في كلامة اللي قالوا ليا قبل ما امشي وانة هينتشلني من روايح حاولت اوصل لمعني كلامة لكني مقدرتش افهم حاجة

بعد تلات ساعات وصلنا لبيت روايح
وعصام ركن العربية وطلعنا عند روايح
اول ما سيدة فتحت الباب وشافتني راحت وخداني بالحضن وكأننا بجد اخوات
سيدة :: ازيك يابت وحشاني اوووي
انا :: وانتي كمان وحشاني اوي
روايح :: ازيك يا اميرة حمدلة بالسلامة
دخلت سلمت عليها وعصام اداها الجواب وانا فضلت واقفة علشان اشوف هو كاتب ايه لقيت روايح بتقول لعصام تعالا عايزاك في الأوضة

روايح اخدت عصام الاوضة وابتسام خرجت جري لما عرفت اني جيت وسلمت عليا وخدتني بالحضن
واخدوني الأوضة علشان احكي ليهم اللي حصل كلة في خلال الشهر مع محسن بيه

دخلنا الأوضة وكانت ياسمين نايمة اول ما سمعت صوتي وعرفت اني جيت راحت قايمة وخدتني بالحضن
فضلت احكي ليهم عن محسن بيه وعلي اللي عملة معايا وانة انسان كتير چنتل وانا بحكي سألت عن ندي وعن شجن مش شيفاهم قلولي انهم طلعو شغل برا ندي من اسبوع وشجن من عشر ايام

الي اللقاء في الجزء الخامس


الجزء الخامس
.......

فات يومين ان روايح تقولي ايه مكتوب في الجواب اللي بعتة ليها محسن مع عصام لكن مثل ست حاجة ولا كان فيه جوابات جات ليها
قولت يمكن باعت ليها فلوس في الجواب ويابت متفكريش كتير يعني هيكون الجواب فيه ايه
وكبرت دماغي ومبقتش بفكر في الموضوع ده

علي الضهر كنت قاعدة مع سيدة علي السرير اللي بتنام عليه وعمالين نتكلم جت ابتسام قعدت معانا شوية وبعدين طلبت من سيدة تخرج معاها برا ثواني علشان عايزة تقولها حاجة
انا :: لا خليكم انا كدة كدة خارجة عايزة اتفرج علي المسلسل
خرجت فتحت التليفزيون وقعدت اتفرج عليه شوية لقيت ياسمين جت قعدت جنبي
ياسمين :: بت يا اميرة انا عايزة اتكلمي معاكي في حاجة
انا :: خير يا ياسمين ؟؟
ياسمين :: بصي هو انا معرفش بالظبط في ايه بس مش مستريحة
انا :: كركبتي بطني متقولي في ايه
ياسمين :: من ساعة ما جيتي من الفيوم وانا حاسة في حاجة غلط بتحصل بين روايح وعصام
انا :: حاجة غلط بينهم ... يابنتي دول اخوات انتي هبلة
ياسمين :: يابنتي مقصدش اللي في دماغك انا اقصد بيرتبوا لحاجة .. او فيه حاجة مش عايزين يقولوا عليها
المهم ان الحاجة دي ليها علاقة بيكي
انا :: علاقة بيا ازاي مش فاهمة
ياسمين :: مش عارفة بس مرتين تكون روايح بتتكلم مع عصام واول ما بخرج من الاوضة اكون رايحة الحمام او اقعد في الصالة القيهم سكتوا مرة واحدة
وامبارح دخلوا الاوضة يتكلموا جوا
وحاولت اتسنط عليهم مسمعتش غير روايح وهي بتقول لعصام اهم حاجة اميرة متعرفش لغاية ما نشوف ايه اللي حصل علشان يعمل معاها كل ده

انا :: مين ده اللي عمل معايا كل ده
كدة مفيش غير محسن بيه .. وانا قعدت معاه الشهر ورجعت زي ما روحت زي ما جيت يعني مفيش حاجة حصلت تخليهم زي ما بتقولي
ياسمين :: انا معرفش يقصدو مين انا بس بلغتك علشان تبقي عارف اللي بيحصل
شوية سيدة وابتسام خرجوا وانا عمالة افكر في كلام ياسمين وربطت ده بالجواب. وقولت مليون في المية السر في الجواب

سيدة :: مالك يا اميرة سرحانة في ايه ولا البيه وحشك
انا :: ها بتقولي ايه ياسيدة
ابتسام :: لاااااااا دي اميرة مش معاكي خالص يا سيدة
انا :: لا ابدا مفيش بتقولي ايه يا سيدة
سيدة :: لا يا حبيبتي مبقولش
ابتسام :: بقولك يا اميرة ما تنزلي معايا بالليل ننزل نشتري شوية حاجات ليه
وعايزة رئيك وزوقك
انا :: معنديش مشكلة. انزل معاكي .. بس هتشتري ايه
ابتسام :: محتاجة كام اندر علي سنتيان
انا :: ماشي هنزل معاكي
ياسمين :: وانا كمان هنزل معاكم علشان عايزة انا كمان اجيب شوية حاجات ليا
ابتسام :: تعالي يا ياسمين عايزاكي في حاجة

ياسمين راحت مع ابتسام اتكلموا مع بعض شوية وبعدين رجعوا
قعدنا اتفرجنا علي المسلسل ودماغي عمالة تودي وتجيب ياتري فيه ايه بين عصام وبين روايح مش عايزني اعرفة

علي المغرب كدة ابتسام قالتلي مش هننزل علشان نشتري اللي قولتلك عليه
انا :: ماشي هدخل اغير هدومي وننزل
دخلت لبست هدومي وابتسام لبست
وخرجت سألتها ياسمين لبست ولا لا
علشان نروح
ابتسام :: انا قولتلها بس هي قالت حاسة نفسها تعبانة وبطنها وجعها مش هتنزل معانا
انا :: ماشي يلا بينا احنا
نزلنا ولفينا علي المحلات وشوفت انا كام قميص عجبوني اشتريت قمصين
وابتسام جابت كام طقم اندر علي سنتيانات وتلات قمصان نوم وبعدين
ابتسام قالتلي ما تيجي نشرب عصير قصب روحنا فعلا محل بتاع عصير قريب وكل واحد فينا شربت كوباية كبيرة واتمشينا شوية
وطول ما احنا بنتمشي ابتسام عمالة تتغزل في جسمي وتحكي عن جمال اماكن معينة فيا زي بروز طيزي وحلمات بزازي اللي علي طول ظاهرة في لبسي كلام ابتسام معايا بصراحة خلاني سخنت
ابتسام كان ليها طريقة كدة في الكلام معرفش ازاي قدرت تخليني. نفسي اديها بزازي ترضع فيهم
ابتسام كانت قاصدة اننا ننزل لوحدنا وهي اللي قالت ل ياسمين متنزلش معانا واعترفت بده فعلا ليا واحنا ماشيين
روحنا البيت ولقيت عصام قاعد بيتعشي هو و روايح وباقي البنات .. والبت ندي كانت جت من الشغل اللي كانت طلعاه ... سلمت عليها ولا كأن في بينا حاجة
ودخلت غسلت ايدي وقعدت اتعشي معاهم
بعد ما خلصنا عشا قومت انا وسيدة شلنا الاكل وعملت الشاي وخرجنا قعدنا
روايح قالتلي ماتقومي يابت يا اميرة فرفشي لينا الجو وقومي ارقصي
سيده شغلت الأغاني وقومت رقصت .. شوية ابتسام قامت ورقصت معايا
وكل شوية تحك جسمها في جسمي .. وندي مش طايقاني وعيونها كلها كره وحقد ليا

عصام قام هو كمان وبقي بيرقص معانا والبنات اللي قامت ترقص واللي تسقف .. وكانت ليلة زي العسل الكل طلع الكبت اللي جواه

عصام قال ل ياسمين عايزك في الأوضة .. طبعا عرفنا ان عصام داخل ينيك يا ياسمين وسيدة دخلت وقالت انها داخلة تنام وانا فضلت قاعدة مش جايلي نوم سهرت انا وابتسام وندي
قاعدة مش بتنطق ولا بتتكلم معانا وماسكة الموبايل بتاعها وداخل عالنت بتكلم الشباب بس عيونها معايا ومع ابتسام
عرفت ان ندي غيرانة مني مش لاني جميلة وجسمي حلو .. لا علشان ابتسام حاطة عينها عليا .. وهي مش عايزة ده

قررت احرق دم امها اكتر وبقيت عمالة اهزر مع ابتسام هزار جريئ
انا :: ايه يابت البزاز دي كلها انا لو راجل هفضل ارضع فيهم لما اقطعهم
ابتسام :: احاااا ايه ده ... انتي اميرة ؟
طب يلا بقي قطعيهم يخرب بيتك هيجتيني
ابتسام ماصدقت قولت كدة وراحت طلعة فوق مني وفضلت اضحك واقولها يخرب بيت هيجانك هو انتي مصدقتي
ندي اتعصبت وهي قايمة وقالت بنات وسخة وراحت داخلة الأوضة بتاعتها ورزعت الباب
بصينا لبعض انا وابتسام وموتنا علي نفسنا من الضحك
انا :: كفاية كدة هزار يخرب بيتك انا داخلة انام
ابتسام وهي بتضحك وماسكة بزازها راحت قايلة ... مش هتقطعي دول طيب
انا :: امشي يابت بعيد عني انا رايحة انام
دخلت الأوضة فوجئت ان سيدة نايمة علي سريري فوق وسايبة الدور اللي تحت اللي هو مكانها
حاولت اصحيها علشان تنام في مكانها لكن سيدة قالتلي معلش نامي مكاني انا مصدقت نعست
محطتش في دماغي وقولت مش فارق انام فوق او تحت
حطيت راسي علي المخدة ونمت
شوية حسيت برجلين بتتسحب في الأوضة بصيت كدة في الخباثة وانا عاملة نفسي نايمة لقيت ابتسام هي اللي داخلة ولابسة روب واول ما قربت عليا غمضت عنيا تاني وفهمت
ليه سيدة نامت علي السرير اللي فوق

بصراحة من جوايا كان نفسي اجرب ان ست تمارس معايا الجنس طبعا من كلام ابتسام معايا هو اللي خلق جوايا الاحساس ده ... وفعلا عملت نفسي نايمة
انا كنت لابسة ترنج قماش خفيف ولان الجو حر مكنتش متغطية
ابتسام طلعت جنب مني عالسرير ونامت ورايا ولذقت فيا وايدها بدأت تحسس علي طيزي برااااحة اووووي
ايد ابتسام اول ما لمست طيزي وبدأت تتحرك عليها انا حسيت ان حلمات بزازي وقفوا وكسي بدأ يفتح ويقفل
ايدها عمالة تحسس وتروح وتيجي علي طيزي وعلي فخادي وبعدين ايدها راحت لبزازي وخايفة اني اصحي فكانت بتعمل ده بحذر
عملت نفسي بتقلب ونمت علي ضهري
وهي وقفت واستنت لما اروح في النوم
رجعت ايدها تمشي علي بزازي وبصباع ايدها عمالة تحسس علي حلمات بزازي اللي كانوا واقفين اوي
انا سايبة نفسي خالص ليها وبدأت اشعر بمتعة رهيبة واثاره مفيش بعد كدة اثارة
ايد ابتسام بتنزل براحة علي بطني لغاية ما وصلت لكسي
ااااااااااووووووووف بجد
ابتسام كانت فنانة في تحريك واشعال نيران جسمي وحركات صباعها اللي بين كسي خلتني اجيب ميتي بسرعة رهيبة. وبدأت اعض علي شفايفي واتأوه
ابتسام عرفت اني صحيت واني سلمت نفسي ليها راحت مدخلة ايدها تحت بنطلون الترنج وتحت الأندر وصباعها عارف هو رايح فين
بدأت افرك بجسمي وايدي راحت علي ايدها وبقيت عمالة ادوس عليها علشان تدعك في كسي اووووي
ابتسام ميلت عليا وخدت شفايفي بين شفايفها
اااااااححححححح
طعم شفايف ابتسام وطريقة مصها لشفايفي وسحب لساني ومصة خلاني
بقيت مولعة ناااااااااار وكسي عايز يتهرس هرس
ابتسام بعد ما مصت لساني وانا مصيت لسانها راحت قالعة الروب ومكنتش لابسة تحت منة اي حاجة
وجت تحت مني وراحت مقلعني البنطلون والأندر والترنج من فوق
وبقينا انا وهي ملط خالص

ابتسام طلعت فوقي. وجسمها علي جسمي وشفايفنا بين شفايف بعض وبقت عمالة تحرك جسمها واحكة في جسمي
احساس رهيب. لا يمكن وصفة او كتابتة
نزلت بلسانها علي بزازي وبقت عمالة تلحس في حلماتي وتعضعض فيهم بسنانها عضات خفيفة وتمصهم وترضع فيها وانا ايدي راحت غصب عني لكسها
وبقيت عمالة ادعك فيه وهي عمالة تتحرك بوسطها وكسها علشان العب فيه جامد لغاية ما صباعي بقي جوا كسها
نزلت بلسانة تلحس بطني وصورتي ونزلت لغاية ماوصلت لكسي
فتحت رجليا وبصباعها بقت عمالة تمشيه علي كسي وهي بتلحس بين فخادي وبتتحرك لسانها لغاية ماوصلت لزنبوري
اووووووف يخرب بيتك يا ابتسام
ولعتيني اوووووووي
ابتسام فاتحة كسي بصوابعها ولسانها داخل بين شفايفي كسي طالع نازل مش راحم كسي ونزلت بلسانة لفتحة كسي وبقت عمالة تدخل لسانها جوا وتحركه
اححححححححح اوووووووووف
كسي ولع منك كسي بقي نااااااااار
ابتسام راحت طالعة فوق مني (69) وكسها بقي فوق شفايفي وكسي تحت شفايفها
انا بقيت عمالة الحس في كسها اللي كان هو كمان له زنبور بارز اووي وشفايف كسها مدلدلدة
بقيت بخدهم بين شفايفي امصهم
وابتسام حاطة صباعين جوا كسي وعمالة تنيك فيا وهي بتلحس كسي

شعبنا لحس في اكساس بعض راحت نازلة بين فخادي وحطتت بزازها علي كسي وفضلت تضغط ببزازها وحلمتها علي كسي وانا عمالة اتأوه. وفجاءة دخلت ندي عليا

ابتسام وانا بصينا علي ندي اللي كانت قربت تطلع دخان بسبب حرقة دمها لماشافتني انا وابتسام عريانين ملط وابتسام حاطة بزازها في كسي
ندي خرجت ورزعت الباب ورها واحنا ضحكنا ضحك هستيري
وكملنا اللي كنا بنعملة. وجبنا ميتنا اكتر من مرة.
ودي كانت اول مرة في حياتي امارس السحااق اللي عجبني اوووي
ونمت انا وابتسام عريانين في حضن بعض للصبح


الجزء السادس
..............
صحيت تاني يوم علي صوت سيدة وهي بتضحك قومي يا اميرة قومي ياختي
انا :: صباح الخير يا سيدة
سيدة :: صباحية مباركة ياختي.. قومي يا ابتسام انتي كمان
ابتسام :: انا صاحية يا لذيذة
سيدة :: بقي كدة الحق عليا سبتلكم سريري امبارح
قومت دورت علي الكلوت والسنتيان بتوعي لقتهم في الأرض لبستهم
وطلعت ترنج ازرق لسة جديد لبستة
وخرجت
عملت فطار ليا ول ابتسام وسيدة كانت فطرت من بدري

فطرنا وشربنا الشاي انا وابتسام وندي خرجت من الأوضة بتاعتها وعمالة تبصلي بقرف
بصيت علي ابتسام وقولت ليها
خليكي شاهدة علشان لما اقوم اكلها بسناني محدش يغلطني
ابتسام :: سيبك منها البت مضايقة منك علشان اللي حصل بينا بالليل
روايح خرجت وقالت صباح الخير يا بنات
انا ::ههههههه بنات هههههه صباح الخير يا روايح
روايح اعملوا حسابكم منصور جاي الليلة مش عايزة صوت او قلق لما يجي
انا ::بصوت واطي سألت ابتسام منصور مين يا ابتسام
ابتسام :: هشششش بعدين هقولك
روايح :: انا داخلة اعمل حلاوة حد فيكم عايز
انا :: لا انا تمام اوي
ابتسام :: انا عملة دجلس لكسي هههههههه
انا :: سافلة اوي ههههههه
روايح دخلت تعمل الحلاوة علشان هتروق نفسها روحت سألت ابتسام تاني مين منصور ده
ابتسام :: ده بقي العاشق بتاع روايح بيجي تقريبا كل اسبوع او عشر ايام يقضي الليلة معاها
انا :: مانا من ساعة ماجيت هنا وانا مستغربة ست جميلة عندها حوالي اربعين سنة
ابتسام :: اربعين ايه يا بت .. روايح معدية الخمسين هههه
انا :: بجد ؟ روايح عندها خمسين ؟
ولا باين عليها خلاص
ابتسام :: مش باين عليها علشان علي طول مهتمة بجسمها ولبسها
انا :: الا صحيح يا ابتسام هي روايح دي جوزها فين
ابتسام :: متوفي من زمان
انا :: طب منصور ده ايه ظروفة
ابتسام :: ده رجل اعمال كبير وبيحب روايح من زمان .. تقدري تقولي اصدقاء عمر من حوالي 10سنين يعرفوا بعض
سيدة جت بترغوا في ايه
ابتسام :: روايح دخلت تظبط نفسها علشان العاشق الولهان جاي بالليل
سيدة :: ايه ده منصور جاي الليلة
ابتسام :: اه واميرة متعرفوش فاكنت بقولها السيرة الذاتية بتاعتة
طيب شوية كدة يا اميرة عايزاكي تنزلي معايا
انا :: ايه هتنزلي ليه ؟
سيدة :: هبقي احكيلك لما ننزل .. انا هروح اقول لروايح اننا نازلين كمان ساعة
سيدة خبطت علي روايح وهي في الحمام بتنتف لنفسها وقالت ليها اننا هنزل انا واميرة علشان هجيب شوية حاجات وهنتمشي شوية
روايح قالت ليها ماشي

بعد ساعتين دخلت غيرت الترنج وحطيتة في الدولاب علشان ميتبهدلش ولبست بنطلوت چينز وبضي ونزلنا انا وسيدة
بعد ما نزلت لقيت سيدة بتوقف تاكسي وقالت له اطلع بينا علي ....
انا :: احنا رايحيين فين فهميني
سيدة :: اصبري بس هقولك كل حاجة بس ننزل من التاكسي
نزلنا من التاكسي ووقفت وقولت لسيدة وقولت ليها فهميني بقي رايحيين فين
سيدة :: بصي انا بصراحة رايحة اقابل حبيب القلب
انا :: حبيب القلب ؟ ده يطلع مين وانا وخداني معاكي ليه ؟
سيدة :: بصي يا اميرة .. انا و سامي علي طول بنقابل بعض في شقتة
وفيه بينا حب .. يعني كل ما بتسمح الظروف بنتقابل وكدة وانا اخدتك معايا علشان معاه واحد صاحبة وانتي بقي تروقي عليه
انا :: يا سلام .. معزة انا علشان تشديها من رقبتها وتروح معاكي مطرح ما انتي عايزة من غير ما تفهميها
سيدة :: يابت افهميني دلوقت احنا شغاليين مع سيدة ايه ؟ مش بنروق علي الزباين بتوعها وفي الاخر هي بتاخد اكتر من تلات اربع الفلوس
انا :: وده علاقتة ايه باللي انتي جايباني علشانة
سيدة :: احنا بقي هنعمل نفس اللي بنعملة بس في ساعتين وهناخد الفلوس من غير ما روايح تقاسمنا

انا :: اه يعني ده مشوار شغل مش كدة
سيده :: اه شغل بس بردو انا وسامي بنحب بعض
انا :: طب وسامي ده عارف طبيعة شغلك
سيده :: ايوة عارف
انا :: يبقي متضحكيش علي نفسك وتقولي بيحبك
سيدة :: عموما مش دي قضيتنا دلوقت .. ايه موافقة
انا :: انتي بعد ما جبتيني هنا هتسأليني .. يلا بينا ياختي
روحنا العمارة كانت في مكان شيك جدا وكلة زرع وخضرا والعمارة كمان المدخل بتاعها فخم. وفيها اتنين اسانسير
البواب سألنا رايحين فين سيدة طلعت له فلوس وقالت طالعين ل سامي اللي في الدور التاسع
البواب جري وفتح لينا الأسنسير وطلعنا
سيدة رنت الجرس فتح لينا شاب طول بعرض وشكلة ابن ناس اوي
لابس فلنة حملات وشعر صدره طالع من الفنلة ... دقنة متحدد مع شعره الناعم .. شكلة مز مز
سيدة :: ازيك يا سامي
سامي :: تمام .. دي صحبتك اللي كلمتيني عنها ؟
سيدة :: ايه هنفضل برا كتير
سامي :: اه معلش صاحبتك خطفتني معلش. اتفضلوا
دخلنا .. لقيت جوا شاب تاني معاه مش اقل منة وسامة بس شكلة مش مدردح اوي
دخلنا الصالون وسيدة عرفتهم بيا
سامي :: اهلا وسهلا يا اميرة .. بس عارفه يا سيدة اميرة دي مزه بجد
انا :: تسلم .. هو صاحبك مكسوف ولا ايه
سامي :: عمار ههههههه عمار يتكسف
عمار :: انا مش مكسوف انا بس مستني انتوا تخلصوا تعارف علشان افضالك
انا :: تفضالي ... انت بقي واثق من نفسك
سامي :: تشربوا ايه طيب وبعدين نشوف الموضوع ده
انا :: اي حاجة ساقعة
سيده :: اه ياريت
سامي :: بس كدة ثواني والساقع كلة يجي
دخل المطبخ. ورجع بصنية فيها عصير مانجة وميا ساقعة
ايه ياجميل عاملة ايه
سيدة :: احنا لسة هنحكي يلا بينا علي اوضتنا
سامي :: وانت ياعمار خد البطل ده وعلي الأوضة دي
عمار :: يلا بينا يا بطل
انا :: ههههههه لما نشوف مين فينا اللي هيطلع بطل

دخلنا الأوضة وبدأت اقلع الهدوم وعمار كمان قلع وطلعت علي السرير وانا بالكلوت والأندر
عمار طلع نام جنب مني ... تعرفي انك جامدة اوووي
انا :: بكسوف قولت له تسلم
حط ايده تحت السنتيان وطلع بزازي برا وقالي يخرب بيت كدة .. حلماتك حلوة اوي
انا :: حلماتي بس يعني اللي حلوين
عمار :: كلك جامدة
ونزل علي بزازي يرضع فيهم وايده نازلة علي بطني تحسيس وعلي كسي
وزبه راشق في فخدي وانا نايمة وواقف علي اخره
حطين ايدي علي خدوده وبقيت انا اللي عمالة امص في شفايفة وايده طلعت تفعص في بزازي
شوية خليتة نام علي ضهره وطلعت فوق منة وقعدت علي زبه وبقيت عمالة اروح واجي بكسي علي زبه ونزلت بشفايفي امص حلمات بزازه
فضلت امص في كل حلمة شوية والعب فيهم بصباعي وبعدين نزلت بلساني وانا بلحس كل جسمة .. بطنة لغاية ما نزلت ل زبه
طلعت زبه من الشورت اللي كان لابسة
لقيتة صغير مش زي ماكنت متخيلة
لكني مردتش اقول حاجة ... المهم عندي الفلوس اللي هخدها وانا ماشية
مسكت زبه وحطيتة في بوقي وبقيت عمالة امصه وارضعة وهو عمال يتلوي تحت مني. ومره واحدة لقيتة جاب لبنة في بوقي

كنت عايزة اشخرلة .. ايه ده هو فيه حد كدة .. انا ملحقتش امص زبه وجابهم في بوقي
لقيتة بيقولي ابوس ايدك مافضحنيش
وراح قايم ومطلع فلوس معرفش عددهم وقالي دول ليكي ومحدش يعرف عنهم حاجة .. خليكي بس معايا شوية وبعدين نخرج
فضلت قاعدة جنب منة ومن جوايا عمالة اضحك عليه
جسم عالفاضي ... اللي يشوف جسمة يقول انة هيموتني من النيك

شوية سمعت صوت سيده في الصالة روحت قولت له قوم نكني بسرعة
او اعمل نفسك بتنكني علشان ميبقاش شكلك وحش
نمت علي ضهري وفضلت العب في زبة شوية لغاية ما وقف تاني وحطة في كسي .. وفضل ينيك فيا
وهو بينكني سامي دخل عليه
سامي :: ايه ده انت لسة مخلصتش
عمار :: اخرج واقفل الباب وراك يا سامي ميصحش كدة
سامي :: طب اجاي اساعد معاك
سيدة دخلت وشدت سامي وخرجت
وهي بتقولوا انت مشبعتش مني

فضل عمال ينكني في كسي وهو مبسوط انة لاول مرة في حياتة زبه يقف بعد الواحد الأولني
لغاية ما حس نفسة خلاص هيجبهم راح مطلع زبه بسرعة وجابهم علي بطني

بعد ما خلص جابلي منديل مسحت اللبن اللي علي بطني وشكرني جدا اني مفضحتوش .. ولبست هدومي وخرجت
خرجت ولقيت سيدة مستنياني علشان نمشي
نزلنا اخدنا تاكسي وروحنا البيت

اول ما دخلنا الشقة لقيت ياسمين بتقولي الدنيا مولعة جوا
انا :: ليه في ايه
روايح :: انتي جيتي يا ست هانم
بصينا انا وسيدة لبعض وسيده قالت لروايح في ايه ياست روايح
روايح في ان سلسلة دهب اتسرقت الصبح من الأوضة بتاعتي ومفيش غير اميرة اللي سرقتها
انا :: انا اللي ايه ؟ واشمعني انا اللي سرقتها
روايح :: علشان فتشنا في اوض الكل وفي الدواليب ولقينا السلسلة في جيب الترنج اللي انتي كنت لبساه الصبح واللي شافك خارجة من الاوضة بتاعتي قالتلي وانا مكنتش مصدقة لغاية ما لقيت السلسلة في جيب الترنج بتاعك
انا :: لا بقي اللي قالك كدة يبقي هو اللي سرقها وعايز يلبسني انا المصيبة
سيدة :: سيدة فهمينا بس بالراحة
مين اللي شاف اميرة خارجة من الاوضة
روايح :: يا ندي .. يابت يا ندي
ندي :: نعم يا روايح
روايح :: احكي ل سيدة ول اميرة انتي شوفتي ايه الصبح

ندي بصوت مرتبك قالت انها شافتني وانا خارجة من اوضة روايح بحط حاجة في جيب الترنج واول ما شفتها ارتبكت وسألتها علي روايح
اول ما سمعت كلام ندي واتهامها الكدب محستش بنفسي غير وانا جايبها مش شعرها وعمالة اعض فيها واضربها
وسيدة وروايح وياسمين بيشلوني من عليها لكني كنت مكلبشة فيها وحلفت ل روايح اني مدخلتش اوضتها وسيدة كمان قالت اني مدخلتش الاوضة خالص وقالت فين ابتسام تشهد
روايح قالت ابتسام من الصبح نزلت شغل وهترجع كمان ساعة

فضلت مستنية ابتسام لما ترجع وانا مضايقة جدا وكل شوية سيدة تهديني وتقولي متخفيش حقك راجع وكل شئ هيبان.. واللي تتشك في قلبها قاعدة وعمالة تبصلي وتضحك

شوية ابتسام جت واول ما دخلت من باب الشقة جريت عليها وحلفتها تقول الحقيقة وحكيت ليها اتهام ندي ليا
ابتسام وسيده دخلوا لروايح وانا دخلت معاهم
وابتسام شهدت اني مدخلتش الأوضة واللي كان في الأوضة ندي وحتي هي استغربت وافتكرتها رايحة تجبلك حاجة
روايح قالت انا لقيت السلسلة في جيب ترنج اميرة مش في هدوم ندي

انا فضلت احلف وانا ببكي اني مسرقتش السلسلة ولا دخلت الاوضة من اصلة
روايح قالت طيب لنفترض ان ندي كدابة مش انتي كنتي لابسة الترنج الأحمر الصبح اللي لقيت فيه السلسلة

ترنج احمر ؟ الحمد لله انتي بتقولي ترنج احمر
روايح ايوة والترنج معايا استني اجبهولك .. روايح طلعت من الدولاب الترنج .. سيدة بصت عليا وبصت لروايح
وقالت :: اكبر دليل علي كدب ندي هو الترنج ده .. الترنج ده بتاعي وانا اللي كنت لابساه الصبح مش اميرة
انا :: ايوة الترنج ده مش بتاعي انا كنت لابسة الترنج الازرق اللي انتي اشتريته ليا
روايح :: ايوة صح افتكرت الصبح انتي كنتي لابسة الترنج الأزرق
ابتسام :: كدة ظهرت الحقيقة اللي سرقت السلسلة هي ندي وكانت عايزه تلبسها ل اميرة

روايح حكمت علي ندي ياتمشي وتسيبهم وتدور علي مكان ليها بعيد عننا .. يا تدفع تمن السلسلة اللي سرقتها ليا ادب ليها ... وانا تنازلت عن تمن السلسلة في سبيل انها تبعد عني




الجزء السابع
........
ندي بعد ما اتكشف كدبها وتلفيق سرقة السلسلة ليا بقي شكلها زبالة
وفضلت تعيط وتقولي سامحيني وابتسام قالتلي معلش سامحيها دي غلبانة بس الحقد والغيرة خلوها تعمل كدة .. انا قولت انا في حالي وهي في حالها وكفاية اللي حصل منها

بالليل روايح كانت ولا العروسة في ليلة دخلتها ومنصور عشيقها وصل وطبعا كنا كلنا في خدمتهم وعملنا له احلي احتفالية طبعا مش علشانة لكن علشان روايح
لغاية ما اخدها الاوضة وناكها وكنا سامعين صوت روايح وهي بتتأوه واحنا براه
وطبعا كنت شغالين نضحك ونتريق علي روايح لدرجة ان ياسمين عملت نفسها روايح وابتسام عملت منصور ومثلوا المشهد الجنسي

فات اسبوعين وفي الاسبوعين دول طلعت مع سيدة شغل اربع مرات وعرفت بعد كدة ان روايح عندها علم باللي بيحصل وهي سايبانا طالما مش بنقصر معاها في الشغل بتاعها
ومكنتش سيدة بس اللي بتطلع شغل لحسابها .. تقريبا كل البنات
لغاية ما في يوم اتبقض علي ندي وهي في شقة مشبوهه تبع واحدة ندي بتروحلها من ورا لروايح

روايح قومت محامي لندي وفعلا المحامي عرف يخرجها من القضية قبل ما تاخد حكم وتبقي طبعا سوابق وساعتها كانت هتشبه روايح وتشبه الكل معاها

روايح ساعتها مسكت ندي بهدلتها وحلفت ماحد فينا شغال تاني لحسابة
وانها مش هضحي باللي عملتة في سنين بسبب واحدة فينا
وبقي الخروج من شقة روايح بحساب
لمدة تقريبا شهر .. والشغل بتاعنا مع روايح يعني مكنش اللي هو
ممكن في الاسبوع نطلع طلعة او طلعتين بالكتير ولمدة ليلة او ليلتين

لغاية ما لقيت روايح بتقولي ان فيه حفلة كبيرة هتتعمل مع واحد من الناس المهمين وطالب اربع بنات تكون في صحبة اربع اشخاص جايين الحفلة
ودورنا اننا نروق عليهم ونشوف طلباتهم لمدة اسبوع قبل الحفلة وهنمشي بعد الحفلة ماتخلص تاني يوم
روايح اختارتني انا وسيدة وابتسام واشجان ونبهت علينا اننا نعمل اي حاجة تطلب مننا. وان الشغلانة دي بالذات مينفعش حد يشتكي مننا

سألت روايح امتي المفروض هنروح للراجل ده وفين
روايح :: كمان يومين والحفلة هتكون في العين السخنة وطبعا هتروحو مع عصام
انا :: طيب كويس علشان اجهز حاجتي

روايح :: ابتسام خدي بالك عصام جاي كمان شوية وعايزك تبقي انتي الليلة معاه
ابتسام :: ماشي بس انا عايزة اميرة معانا
انا :: احا وانا مال كسمي
ابتسام :: مجربتيش انتي تبقي مع راجل وست اووووووف بقي احساس ابن متناكة
انا :: ههههههههه انتي سافلة سافلة

دخلت الاوضة بتاعتي ريحت جسمي علي سرير سيدة
ابتسام دخلت ورايا وقعدت جنبي علي السرير وحطت ايدها علي كسي وانا نايمة وقالت الليلة هتولع يا ميرووو
انا :: ايدك يا سافلة هههههههه
ابتسام :: انا مستنية الليل بفارغ الصبر
واتفقت معايا اننا نخلي عصام الليلة مره متناكة ونلعب له في طيزه ونكسر عينة
انا عجبتني الفكرة وقولت ونجهز خياره ونحطهالة في طيزه
ابتسام :: انتي فاكرة عصام هيزعل هههههههه ده علي قلبة زي العسل
ابتسام طب انا هروح اخبي خياره تحت السرير من دلوقت
ابتسام راحت حطت الخياره فعلا تحت السرير وقعدنا نضحك علي اللي هنعملة في عصام الليلة... اشجان دخلت علينا وطلبت مني ترنج تنام بيه علشان كل لبسها في الغسيل ولسة مفيش حاجة نشفت
انا :: خدي من الدولاب اللي يعجبك يا حبيبتي
اشجان :: تسلميلي ياميرو وباستني في خدي
راحت ابتسام مبعبصها وهي رايحة تجيب الترنج من الدولاب وقالت اركب الهوا
ضحكنا كلنا علي بعبوص ابتسام ل اشجان حتي اشجان نفسها ضحكت

ندي دخلت وطلبت تتكلم معايا وابتسام هتخرج انا قولت ليها خليكي يا ابتسام
انا :: نعم يا ندي خير ... فيه مصيبة تاني مرتبهالي ؟
ندي :: انا جاية اقولك سامحيني وابوس علي دماغك قدام ابتسام وقدام البنات كلها .. اتا غلطت في حقك ومعرفش ليه انا عملت كدة معاكي
انا :: خلاص يا ندي اللي حصل حصل
ندي :: يعني خلاص مسمحاني
انا :: خلاص حصل خير

ابتسام :: خلاص يا ندي اميرة طيبة وقلبها ابيض
ندي باست علي راسي وخرجت
انا :: مش عارفة ليه مش مطمنة ليها
ابتسام :: حرام عليكي يا شيخة البت اتكسرت وجاية لغاية عندك علشان تسمحيها
انا:: ادينا هنشوف الايام مخبية ايه
ويارب يخيبي ظني فيها

ابتسام :: يعني البت برغم انة فات اكتر من شهر علي العملة السودا اللي عملتها وبرغم عن ذلك برضوا جت تاني تتأسفلك وانتي لسة خايفة منها ومش مدياها الأمان
انا :: بصي يا ابتسام ندي جت علشان شايفة ان الكل بيعاملها معاملة وحشة
وهي حاسة ان الكل. بقي متجنبها ده غير القضية اللي كانت هتلبسها وبرغم وقوف روايح حنبها الا انها حاسة. ان محدش بقي طايقها... ده اللي خلالها جت تتأسف تاني .. فهمتي ؟
ابتسام :: يمكن انتي صح ربنا اعلم باللي في النفوس

سيده دخلت يلا يابنات الغدا جاهز
خرجنا كلنا علشان ناكل
قعدنا كلنا علي الأرض بعد ما اشجان فرشت ملايا علي الأرض وحطت صنيتين كبار فيهم اطباق الاكل...
اتغدينا وبعدها قومنا شلنا الأطباق والصواني وبعدين قعدت انا وسيدة وابتسام نتفرج علي التليفزيون شوية
لكني حسيت نفسي مهمدة وعايزة انام ساعتين
دخلت اوضتي وطلعت علي سريري وحطيت دماغي علي المخدة ومعرفش ليه تفكيري وداني لاجمل ايام عمري الشهر اللي قضيتة مع محسن .. سرحت في كل لحظة قضيتها معاه وفي حنيتة عليا ولقيت دموعي بتنزل غصب عني لانة وعدني انه هينتشلني من هنا وخلي بيا ولا حتي مكالمة تليفون برغم انة هو اللي جابلي التليفون علشان يكلمني .. فضلت افكر فيه لغاية ما النوم غلبني

صحيت علي الساعة 7بالليل قومت اخدت دوش وبعدين خرجت كان عصام جه وقاعد مع روايح والبنات
دخلت المطبخ عملت ليا اكل وكوباية شاي وخرجت .. اتعشيت وشربت الشاي وقعدت شوية في الصالة وهما قاعدين في الاوضة اللي جوا بتاعة الضيوف شغالين هزار وضحك ورقص
وانا معرفش قايمة من النوم حاسة نفسي مش في المود .. يمكن بسبب تفكيري في محسن قبل ما النوم
شوية ابتسام خرجت وشدتني ادخل معاهم في الأوضة. ورقصوني بالعافية
شوية لقيت نفسي فكيت وبقيت طبيعي ومودي اتظبط

اخر السهرة عصام اخد ابتسام الأوضة وابتسام شدتني من ايدي علشان ادخل معاهم
عصام :: ايه ده اميرة هتبقي معانا في الليلة دي
ابتسام :: انا ليك واميرة ليا هههههه
انا :: مين قالك كدة.. دانا ناوية انيكم انتوا الأتنين الليلة
عصام :: ايوة يا شاكوش ياجااامد
دخلنا الأوضة وقفلنا الباب ورانا وابتسام راحت ذقت عصام علي السرير ووقعتة وراحت طلعة فوق منة وركبت عليه
انت النهاردة هتكون المره اللبوة بتاعتنا وهتتناكي مننا وانتي ساكتة ماشي
انا فضلت ادور في الأوضة علي اي حاجة اربط بيها عصام في السرير ملقتش وفي الاخر فتحت دولاب فيه
هدوم مركونة محدش بيلبسها وطلعت منها ايشربين
هاتي ايدك يالبوة علشان هنغتصبك النهاردة
عصام :: كمان هتغتصبوني هههههههه
لما اشوف هتغتصبوني ازاي بكسكم ده
ربطت ايده في السرير الحديد
وقلعنا هدومننا ملط انا وابتسام قدام منة فضلنا نبوس بعض ونمص شفايف بعض وهو نايم ومبروط بيتفرج علينا

انا وابتسام قطعنا شفايف بعض من البوس والمص وسحبت لساني وفضلت تمصة ولا كأنها بتمص زب
خلتني هجت اووي عليها روحت نازلة علي حملة بزازها واخدتهم بين شفايفي وبقيت عمالة ارضع في الحلمة وهي عمالة تفعص وتقفش في لحم طيزي الطري
هي كمان اخدت بزازي بين شفايفها وبقت عمالة ترضع وتشفط في حلمات بزازي وايدي نزلت علي كسها وبقيت بلعب فيه وفي زبورها المولع
نمنا علي السرير جنب المتناك عصام في وضع 69 وكل واحده واخده كس التانية وشغالين لحس ودعك في اكساس بعض واهاتنا مالية الأوضة

قومت وقلعت عصام البنطلون بتاعة ومسكت زبه وانا مفلئسة وبقيت عمالة الحس في راس زبه وابتسام من ورايا
بتلحس في خرم طيزي وكسي وانا ممحونة وهايجة اوووي
احححححححححححح اححححححح
اوووووي يا لبوة الحسي اوووووي
نزلت علي بيضان عصام بلساني الحسهم واحركهم واشفط فيهم
وهو عمل يخبط زبه في وشي علشان امصه
انا :: ارفعي رجلك يالبوة ارفعي يامتناكة
عصام رفع رجلة لفوق ونزلت بصباعي علي خرم طيزه وبقيت عمالة احرك صباعي علي خرم طيزه وانا بمص زبه
شوية روحت مدخلة صباعي كلة في طيزه وهو عمال يتأوه زي المره المتناكة ... ابتسام جت هي كمان وركبت فوق منة بالعكس ونزلت بكسها علي شفايف عصام وقالت له الحس يا متناك الحس كس ستك يا شرموط
ونزلت بعد كدة هي تمص زبه وانا روحت جبت الخياره من تحت السرير

انا :: احنا هنيكك الليلة بالخياره يا متناكة
عصام :: احاااااا هتنيكوا مين بالخياره
ابتسام :: هنيكك انتي يالبوة
ابتسام نزلت بكسها علي بوق عصام
وانا جيت من تحته وبدأت احاول احط الخياره في طيزه. لكن الخياره كانت كبيرة اوي
ابتسام :: انا هروح اجيب زيت وراجعلك يامتناكة .. خرم طيزك محتاج يتوسع
عصام كان عاجبة الوضع ده اوي ومتكيف عالأخر
ابتسام خرجت وجابت الزيت ورجعت
وانا عمالة الحس في بيضان عصام
ابتسام :: جبتلك الزيت يا وسخة يلا بقي علشان عايزه انيكك في طيزك بالخياره دي
عصام رفع رجله وابتسام غرقت خرم طيزه بالزيت وحطت عالخياره كمان
وبدأت تغضط بالخياره علي طيزه لغاية ما الخياره بقت جواه وبدأت انا امص في زبه. ولكن ابن الوسخة مكملش دقتين وجابهم في بوقي
ابتسام فضلت تنيكة في طيزه برغم انة جابهم وبعدين. قومت ومسكت الخياره ونيمت ابتسام علي ضهرها
وبقيت عمالة احط الخياره في كس ابتسام وعصام عمال يلعب في كسي بصوابعة
ابتسام عمالة تفعص في بزازها وانا بنكها بالخياره
قومت ونمت انا كمان علي ضهري. وابتسام نزلت لكسي وفضلت تلحس في كسي بلسانة وهي حاطة الخياره جوايا وشغالة تطلع وتخرج في الخيارة
شوية لقينا المتناك زبه رجع يقف تاني
فكيت ايده ونمت علي ضهري. وفتحت رجليا
تعاااااالا يامتنااااااك نكني بزبك الخول ده .. احححححح كسي تاعبني يا شرمووط

عصام قام ودخل بين فخادي وماسك زبه وحطة علي فتحة كسي وهوووب راح راشقة في كسي اوووووي خلاني صرخت بعلو صوتي احححححححح
يخرب بيت زبك هو بقي كبير كدة ليه
ابتسام :: علشان ده خول تنكيه في طيزه .. زبه يبقي حديد وراحت جابت الخياره ورشقتها في طيزه وهو بينكني

عصام شغال ينيك فيا وابتسام شغالة تشيل وتحط الخياره في طيزه
وبعدها ابتسام جت مكاني وفلئست لعصام علشان ينكها في كسها من ورا اللي فشخها نيك هي كمان وانا نزلت بين رجليهم وبقيت عمالة اشيل زب عصام من كس ابتسام
امص فيه شوية وارجع احطة بأيدي في كس ابتسام تاني... لغاية ما عصام حس انة خلاص هيجبهم. طلع زبه ونطر لبنة علي طيز وكس ابتسام وانا
بقيت عمالة الحس في طيزها وكسها واخد اللبن من عليهم ومصيت زبه
وبعدها خرجنا استحمينا انا وابتسام
ونمنا اوضتها .. وعصام نزل مشي بعد ما فشخنا طيزه ... ومن يومها عصام بقي بينكنا ويتناك بالخيارة


الي اللقاء في الجزء الثامن


الجزء الثامن
........

فات يومين وطلعنا سفرية العين السخنة انا وابتسام وسيده وياسمين
عصام الصبح جه تحت العمارة واحنا لبسنا واخدنا شنط هدومنا ونزلنا له واخدنا بالعربية
وصلنا علي الساعة 12 الضهر وكان في استقبالنا سكرتيرة رمزي بيه اللي استقبلتنا في الفيلا اللي هنكون فيها احنا وال 4 رجال اعمال وكان وصولنا قبل وصولهم بيوم
السكرتيرة شرحت لينا دور كل واحدة
وهتكون مع مين ونتعامل معاهم ازاي ومنسألش في ايه ومسموح لينا بأيه
المهم عملنا اللي مطلوب مننا بالظبط قضينا اجمل اسبوع في حياتنا
في البحر والفيلا اللي هناك بتاعة اكبر رجل اعمال عرفتة مصر
احلي لبس واحلي فلوس اخدناها واجمل فسح الواحدة فينا كانت تتمني تقضي عمرها كلة هناك
وبعد ما الحفلة خلصت رجعنا من تاني لبيت روايح

مرت الأيام وبدأت احس بكره ندي تاني ليا وهي كانت مخبية ده جواها
بس انا كنت حاسة وشايفة الكره في عيونها ونظراتها ليا وكنت حاسة انها هدبر ليا مصيبة ومصيبة كبيرة ايه هي مش عارفة

لغاية ما في يوم قومت من النوم بطني وجعاني اوووي وجالي اسهال جريت علي الحمام .. وبعد ما حسيت براحة خرجت سمعت صوت واطي في اوضة الضيوف صوت بيتكلم بشويش ومش عايز حد يسمعة
اتسحبت علي طرطيف صوابعي ومشيت براحة وبدأت اتصنت وكانت المفاجئة
ندي بتتكلم في التليفون
ندي :: ايوة ياباشا مانا بقولك عصام اخوه الست روايح جاي بكره وهو متعود كل ما بيجي بينام مع واحده من البنات اللي الست مسرحاهم
انا ياباشا اول ما يخدهم في الأوضة هتصل بيك تطلع
انا لا ياباشا انا هقول عندي الدورة
وقبل انت تطلع هخرج من الشقة كأني بشتري حاجة وبكدة انت تبقي مسكت اكبر شبكة ياباشا
حاضر ياباشا مش هتصل و**** ...
...
جريت علي الاوضة بتاعتي وعملت نفسي نايمة وانا هتجنن ومش عارفة اعمل ايه ندي بلغت علينا بوليس الأداب وكلنا هنروح في داهية فضلت افكر وقولت بكره لازم اهرب وانفد بجلدي . وبعدين فكرت طيب هروح فين ولمين ... طب روايح والبنات معملوش معايا حاجة وحشة
لازم افكر في طريقة البلاغ يطلع فشنك.. واوقع ندي في شر اعمالها
فضلت لغاية الصبح صاحية ومش جايلي نوم وخايفة اتكلم .. بنت الجزمة ندي تاخد بالها
استنيت لغاية الصبح لغاية ما جاتلي فكره بس محتاجة حد يساعدني فيها
اولا متخليش ندي تسيب الشقة وتنزل
وباقي ترتيب اللي في دماغي محتاج بردو واحدة معايا
اول ما النور طلع وتأكدت ان الكل راح في سابع نومة
روحت مصحية سيدة وابتسام وقولت ليهم عايزاكم ضروري فوق السطوح
سيده وابتسام سألوني في ايه. قولت ليهم البسوا ونتقابل فوق الكلام مش هينفع هنا
طلعت انا واستنيتهم فوق
شوية سيدة وابتسام طلعوا وتأكدت ان مفيش حد حد طلع وراهم
وبدأت احكي لسيدة وابتسام علي اللي سمعتة بوداني وعلي المصيبة اللي ندي عايزه تلبسها للكل
ابتسام وسيده كانوا عايزين ينزلوا يموتوا ندي من الضرب لكني انا قولت ليهم علي الفكرة اللي تخليها تلبس تهمة بلاغ كاذب وتشرب هي من الكاس اللي كانت عايزه تشربنا منة
وبدأت اشرح خطتي ل سيدة وابتسام
وخطتي كانت اننا ننزل نشتري زينة
وبلونات وطرتة عيد ميلاد ونزين الشقة وكل البنات هتلبس لبس خروج كأنهم معزومين علي عيد ميلاد روايح
وانا هعمل اني خطيبة عصام وجيت معاه الاحتفال بعيد ميلاد اختة
وانتوا صحابي وصحاب روايح
والكلبة ندي هنقول انها الخدامة بتاعة روايح وهي ال بتخدمها
سيدة :: ايوة ولما البوليس يجي .. يبقي وجودنا في الشقة ووجود عصام طبيعي والاغاني شغالة وكلة في التمام
ابتسام :: يابنت الأبلسة يا اميرة ايه يابت الدماغ دي

نزلنا وعملنا نفسنا نايمين وفي ميعاد الصحيان صحينا عادي واتعاملنا طبيعي ولا كأن في حاجة
ابتسام وسيده. دخلوا لروايح علي العصر كدة بعد ما تأكدو ان ندي دخلت تنام ساعة وفهموها كل حاجة وفهموها خطتنا هتكون ازاي .. روايح حبت تكلم عصام علي تليفونة لكننا خوفنا يكون التليفون مراقب
نزلنا انا وسيدة اشترينا كل حاجة

وابتسام كان دورها تراقب ندي وتشوفها هتكلم مين وبعد ما جينا من برا قفلنا باب الشقة بالمفتاح وبدأنا نزين الشقة وعلقنا الزينة وجهزنا الأغاني بتاعة عيد الميلاد
واول ما ندي صحيت من النوم اتفاجئت بالزينة والباللين المتعلقة وسألت هو في ايه
قولنا ليها ان عيد ميلاد روايح النهارده
واحنا هنحتفل بيه
ندي بأرتباك .. يعني مفيش سهرة مع عصام
انا :: بالعكس عصام النهاردة هيبقي بتاعي لوحدي
ندي :: فرحت وبان علي وشها اووي علامات الفرحة

بالليل عصام جه واول ما دخل الشقة استغرب جدا واحنا قولنا له ان عيد ميلاد روايح النهاردة واحنا هنحتفل بيه
عصام لانة مكنش بيهتم بالحاجات دي فمكنش يعرف اصلا تاريخ ميلاد اختة
وروايح فهمتة بينهم وبين بعض باللي عملتة ندي
قبل الميعاد بساعة كلنا دخلنا الاوض بتاعتنا ومخرجناش منها غير واحنا لابسين وكنا مجهزين التورتة والساقع ومقطعينها في اطباق ... شغلنا الأغاني
وانا نديت علي عصام وقولت له قدام ندي
تعالي ريحلي كسي وجعني اووووي
دخلنا الأوضة وسبنا الحبل متساب ل ندي علشان تتصل بالظابط اللي مستني تحت
وفعلا ندي اتصلت بيهم وجت تخرج قبل ما البوليس يطلع لقت الباب مقفول بالمفتاح
خرجت انا وعصام من الأوضة ورحنا قعدنا بسرعة واحنا بنغني مع اللأغنية اللي كانت شغالة والباب بقي بيخبط وبيرزع بكل قوة روايح ندهت ل ندي واديتها مفتاح الباب وقالت ليها افتحي للبوليس
ندي اتمسمرت مكانها وروايح قامت ضربتها بكل قوتها بالقلم علي وشها وقالت افتحي يابت الوسخة
ندي فتحت الباب وكانت الشقة في لحظة مليانة برجال الأداب

الظابط لما دخل وشاف الزينة وشافنا كلنا لابسين لبس خروج
وطبعا سألنا عن سبب وجودنا في الشقة وسأل كل واحدة فينا انتي مين وسبب وجودك هنا
وكل واحدة فينا كان ردها كان زي ما اتفقنا .. مكنش قدام الظابط غير انة
يمشي لان مفيش تلبس من اساسة
وبعدها روايح والبنات مسكوه ندي اكلوها علقة موت وطردوها بره الشقة طردت الكلاب

روايح بعد ما ندي خدت العلقة ومشيت اخدت عصام الأوضة وقالت له تعالا ياعصام عيزاك في الأوضة
روايح وعصام دخلوا اوضة الضيوف بتاع نص ساعة وبعدين ندهت عليا
وقالتلي بصي يا اميرة يعلم ربنا انا بعزك قد ايه لكني انا خبيت عليكي حاجة مكنش لازم اخبيها ابدا
سامحيني يا اميرة علي اللي هحكهولك
فاكرة يوم ما جيتي انتي وعصام من عند محسن بيه
انا :: ايوة فاكرة
روايح :: عصام كان معاه جواب مكتوب بخط ايد محسن
انا :: ايوة انا فاكرة ان عصام كان معاه جواب ليكي
روايح :: محسن بيه كان اكبر تاجر سلاح والوحيدة اللي كان مأتمني علي سره هو انا .. لاننا اصدقاء عمر ومن زمان واحنا مع بعض
انا :: لحظة كان ؟ .. يعني ايه كان .. وتاجر سلاح ... دانا انا فكرتة ظابط او في متصب مهم
روايح :: ماهي علاقاتة كانت اهم من كونة ظابط او حتي مدير امن ده غير انة كان ملياردير فلوسة لو اكلتها النار متخلصش
انا :: ايوة يعني هو دلوقت فين
روايح :: عطاكي عمره يا اميره
انا :: انهرت من البكا وعنيا بقت بتنزل دموع زي السيول ... معرفش ليه حسيت بوجع في قلبي لما عرفت انة ماات .. حسيت كأنة حبيبي اللي راح .. او ضهري اللي اتكسر .. مشاعر مكنتش اتخيل في يوم ان احسها برغم اني معرفوش غير شهر واحد بس .. بس شهر بكل سنين عمري
وانا بعيط سألتها مات ازاي ده كان كويس
روايح :: لا يا اميرة محسن بيه كان مريض سرطان وكان رايح انجلترا بعد الشهر اللي قضاه معاكي علشان يعمل عملية وسافر فعلا وعمل العملية ونجحت .. لكنة قبل ما ينزل مصر اتنكس تاني وتوفي تالت يوم انتاكستة
دموعي مش قاردة اتحكم فيها ولا امنعها
انا :: طب انتي عرفتي منين انا معايا رقم ابنة هيثم بحكم اني صديقة ابوه
وعرفت منة
المهم اللي عايزه احكيلك عليه ان الجواب كان مكتوب فيه
انة في حالة عدم رجوعة مصر ووفاتة
كاتب وصية مع المحامي بتاع العيلة
وسايب ليكي مبلغ قيمتة 300الف جنيه وشقة 200متر علي الكورنيش
نظير انة قضي معاكي اجمل 30يوم في حياتة قبل ما يموت
وطبعا كاتب اني انا اللي اروح معاكي للمحامي علشان المحامي يضمن انك انتي اللي هتاخدي اللي كاتبة ليكي
وطبعا هو عرف مني اسمك واسمك بباكي ولازم تكون معاكي ما يثبت صحة الاسم اللي بلغ بيه المحامي قبل ما يموت
انا يا اميره خبيت عليكي ومكنتش عايزه اقولك علشان كنت خايفة تمشي وتسبيني. وانا كنت شايفة انك انتي مستقبل شغلي
بس بعد اللي عملتيه النهاردة برغم انك كان ممكن تهربي وتسبينينا لكنك فضلتي تواجهي ندي وتكشفي لعبتها
وتنقذينا كلنا من الحبس
كان لازم بعد ده كلة تعرفي انتي بقيتي ايه ومعاكي كام
انا معرفتش افرح ولا احزن وفضلت اسبوع وانا حابسة نفسي في الأوضة حزينة علي محسن اللي اداني في شهر واحد اجمل ايامي وبعد وفاتة نفذ الوعد اللي وعدني بيه

بعد عشر ايام عملت بطاقة بدل فاقد لاني لما هربت من البلد مكنتش واخدة معايا اي حاجة
وروحنا انا وروايح للمحامي اللي عملي حساب في البنك وحط الفلوس بتاعتي هناك وبعدين سجلي الشقة في الشهر العقاري بموجب توكيل رسمي بالبيع والشراء كان ماضي عليه محسن قبل ما يموت وامضاء الوريس ابنة بالموافقة علي اتمام البيع

الي اللقاء في الجزء التاسع

الجزء التاسع
...........

بعد ما الدنيا ضحكت ليا وبقي ليا حساب في البنك وشقة علي الكورنيش غير الفلوس اللي عملتها مع شغلي مع روايح بدأت افكر اني ابعد عن سكة الدعارة دي واعمل مشروع كويس بعيد عن التهديد بالحبس ويكون ليا قدر و قيمة وسط المجتمع
بس مكنتش قادرة اخد القرار ده او انفذه لاني مكنتش عارفة هعمل ايه
فضلت شغالة زي مانا مع روايح وكل ما اجمع فلوس احطها في البنك

...... القصة من زاوية اخري .......
بعد مرور سنتان من هروب اميرة
نعود الي الاحداث في بلدتها

اخوات اميره بعد هروبها من البلد لفوا مصر كلها يدور عليها مسابوش مستشفي او عند قرايبها يمكن تكون لجأت ليهم الي ان فقد الأمل في انهم ممكن في يوم يلقوها او يعرفوا طريقها

احلام بنت اميرة بقي عمرها اربع سنوات ولانها مازلت طفلة لم تشعر او تدرك بغياب امها
احمد تزوج من اعتماد فتاه جميلة وكانت من نفس القرية بنت راجل غلبان بيتة جنب بيت احمد وكانت لا بتعرف تقرا ولا بتكتب وبعد كام شهر من زواجة من اعتماد اعتماد حملت في بنت. ولكنها وقعت من عالسلم علي ضهرها اللي اتكسر وكانت النتيجة انها سقطت البنت وهي اصبحت عاجزه لمدة سنة وبعدها توفت

احمد تأثر جدا بعد وفاة مراتة وبنتة اللي مشافتش النور وانعزل وعرف ان كل ده حصلة بسبب ذنب اميرة وقرر انة يكفر عن ذنبة ويروح ل اخوات اميرة ويحكي ليهم كل اللي حصل بينة وبينها وانة هو السبب في كل اللي حصل ليها مهما يكون التمن وانة مستعد يدور عليها العمر كلة ويتجوزها ويرجع بنتة لحضنة اللي عمره ما اعترف بيها

احمد اخد الورق وطلع علي بيت عائلة اميرة وقابل هناك اخوها خالد
وبدا يحكي لخالد كل حاجة حصلت بالتفصيل وانة هو اللي وقع اميرة في شباكة
وكانت النتيجة ان خالد قام سحب سكينة من المطبخ وضرب بيها احمد في بطنة وهرب

احمد خرج من بيت خالد وهو ماشي في الشارع سايح في دماغة واهل البلد كلها مش عارفة ايه اللي حصل ولا مين ضربة واحمد وقع في الطريق والناس اتلمت حوليه
اتصلوا بالأسعاف اللي جت وشالتة وفعلا لحقوه ودخل غرفة العمليات وفضل في العمليات اكتر من ست ساعات وكانت النتيجة استأصال جزء من الكبد ولما الشرطة جت تحقق معاه
قال ان حد ميعرفوش ضربة بالسكينة. وهرب ومعرفش مين اللي له مصلحة ولا حتي ليه عمل معاه كدة

احمد بعد فتره خف وخالد رجع بعد ما عرف ان احمد مبلغش عليه
خالد عرف اخواتة وبقي كل همهم انهم يلاقو اختهم اميرة ويجوزها ل احمد
وخصوصا انهم قايلين ان اختهم اتجوزت بعد وفاة جوزها وانها مسافرة برا مصر
احمد عمل المستحيل علشان يلاقي اميرة حتي انة راح لماجد يمكن تكون لجأت له بعد هروبها لكن ماجد انكر لانة مكنش متأكد من نوايا احمد او نوايا اخواتها

.......... نرجع ل اميرة ............
بقي ليا ثلاث سنوات او اكتر وانا مع روايح وكل يوم بيفوت من بعد ما بقي معايا فلوس افكر في مشروع لكني كنت خايفة من الفشل واخسر
كل اللي حيلتي لغاية ما في يوم لقيت
روايح بتصحيني من النوم كانت الساعة يومها 10بالليل وكنت حاسة نفسي تعبانة شوية ومجهدة فدخلت نمت علي الساعة 8 وروايح جت صحتني عشره بالليل
روايح :: قوومي في ضيف عزيز عليكي جه وعايز يشوفك
انا :: قومت من النوم وانا مش قادرة افتح عنيا وسألتها ...ضيف ؟
روايح :: ايوة يابت مش هتصدقي مين اللي برا
انا :: مين يعني ؟
روايح :: فاكرة مين اللي هربك من البلد وجابك لعندي
انا :: مش معقول ! ماااااجد ؟
روايح :: ايوة هو بعينة
قومت منطورة من مكاني وجريت علي اوضة الضيوف وسلمت عليه
فرحتي مكنتش علشان هشوف ماجد لا
ماجد اه كان سبب نجاتي من الموت وهو سبب العز اللي بقيت فيه برغم انه بردو سبب الوحل اللي بقيت فيه
بس منكرش انة جدع ورجولة ووقف معايا في عز ما كنت محتاجة حد يقف في ضهري
سلمت عليه واخدتة بالحضن وقعدت معاه
انا :: ياااااه يا ماجد بعد السنين دي كلها لسة فاكر تسأل عليا
ماجد :: لا انا اطمنت عليكي اكتر من مرة حتي اسألي روايح
انا :: طب حتي كلمني او عرفني اخبارك
ماجد :: يعني انتي فكرتي حتي تسألس عليا روايح
انا :: في دي عندك حق فعلا انا كمان قصرت في حقك
وبدأت اسألة عن احمد فيه اخبار عنة
او اخبار عرفتها منة عن اهلي واخواتي
ماجد :: بصراحة فيه وانا جايلك مخصوص علشان كدة
انا :: خير شغلتني ؟
ماجد :: خدي بالك احمد واخواتك قالبين الدنيا عليكي وعايزين يعترو فيكي بأي طريقة
انا :: بعد السنين دي لسة عايزين يقتلوني
ماجد :: بصراحة معرفش بس احمد اتجوز بعد هروبك واحدة من البلد
ومراتة حملت بس حصل انها وقعت وسقطت وهي عاشت عاجزه معاه لغاية ما ماتت وهو بيقول ان اللي حصل معاه ده ذنبك وندمان وعايز يتجوزك ويرجعك انتي وبنتة لحضنة
انا :: اووعا تكون قولت علي طريقي انا مضمنش ان كان الكلام ده حقيقي ولا كدب
ماجد :: لا طبعا متخفيش انا انكرت نهائي اني شفتك .. بس عرفت منة كمان انه حكي ل اخواتك علي كل حاجة وهما كمان عايزين يرجعوكي
انا :: معلش يا ماجد علشان خاطري لو حد جالك تاني منهم انت متعرفنيش
ماجد :: لا طبعا بس هحاول اتأكد من كلام احمد وهبقي اتصل علي روايح تطمنك
ابتسام دخلت وطلعت تعرف ماجد
ابتساام :: ازيك ياماجد عامل ايه
ماجد :: انتي .... معلش اسمك ايه
انا :: اسمها ابتسام .. انتوا تعرفوا بعض
ابتسام :: بقي كدة مش فاكرني ... كده انا زعلت
ماجد :: معلش يا ابتسام انا بقالي كام سنة مجتش هنا سامحيني بقي
ابتسام :: ولا يهمك ... انت هتبات هنا ولا؟
ماجد :: لا انا هقوم امشي انا كنت جاي اسلم علي اميرة وابلغها حاجة
انا :: تمشي فين ؟ وحيات ربنا ابدا ولا انا موحشتكش
روايح دخلت علينا بعد ما عرفت ان ماجد خلاص قال ليا اللي عنده وسمعتني وانا بقوله تمشي تروح فين
روايح :: لا يا ماجد مفيش مشيان انت هتقعد تتعشي معانا وبعدين براحتك
انا :: وبعد العشي هتحلي معايا
ماجد :: لا طالما فيها تحلية هقعد
حضرنا العشا ل ماجد وقعدت انا اتعشيت معاه وبعدين قومت عملت له وليا كوبايتين شاي واخدتة من ايده بعد ما شرب الشاي ودخلنا الأوضة
ماجد :: هو انا وحشتك بجد يا اميرة
انا :: بصراحة اه وكمان وقفتك معايا وقفة راجل. وده عجبني فيك ممكن بقي متتكلمش
قعدتة علي السرير ونزلت تحت رجليه قلعتة الجزمة وفكيت الحزام بتاع البنطلون وقلع هو القميص اللي كان لابسة والفلنة وانا فكيت زرار البنطلون وروحت طلعة فوق حجره وقعدت علي زبه وايدي ملفوفة حولين رقبتة
واخدتة شفايفة بين شفايفي
ايده علي ضهري بتحسس علي جسمي كلة وانا قاعده علي زبه وبدعة بكسي اوي وشفايفي عمالة تمص وترضع في شفايفة
نزلت علي حلمات صدره اخدتهم بين شفايفي وايدي بتتلمس صدره وشعر صدره وبلساني بقيت عمالة اتحرك علي شعر صدره لغاية ما وصلت للحلمة التانية .. اخدتها بين شفايفي وبقيت عمالة امص فيها يراااحة وبأيدي بفرك الحلمة اليمين
قلعني قطعة الترنج اللي فوق وطلع بزازي من السنتيان وبقي بصوابعة بيفرك حلمات صدري .. وقرب منهم وبقي بيرضعهم ويمص فيهم وانا رايحة جاية بكسي علي زبه
قومت وقلعت بنطلون الترنج والكلوت وروحت قعدت تاني علي زبه
خليتة نايم علي بطنة وروحت قاعدة عليه وفضلت اتحرك بجسمي وكسي لورا وقدام وافرك كسي في زبه وكأني بعملة مساچ بكسي
وشفايفي بتقطع شفايفة بوس ومص

بعدها قومت وفلئست عالسرير واديتة طيزي وكسي من ورا ونزلت انا علي زبه اللي كان وحشني اووووي
بشفايفي بقيت باخد زبه من تحت الراس امصة لغاية ما نزلت لبيضانة
اخدتهم بشفايفي وبقيت عمالة امص فيه. وايد ماجد رايحة جاية من خرم طيزي لغاية زنبوري يحسس ويلعب فيهم بصباعة
اخدت راس زبه بشفايفي ودخلتة في بوقي وايدي ماسكة زبه
بوقي بيسحب زبه وامصه وارجع اسحبه لبرا .. كل ده ببطئ وبأستمتاع
وفضلت ارضع في راس زبه وامصها وايدي بتدعة
صباعة دخل في كسي ااااااااااااه
قومت وهو نايم علي ضهره وروحت طالعة فوق منة ونزلت بكسي لغاية ما راس زبه بقت علي فتحتة كسي
وروحت قاااعده براااااااحة علي زبه اللي بقي بيشق طريقة بين شفايفي كسي المولع لغاية ما بقي كلة جوايا
فضلت قاعدة وبحرك وسطي وجسمي وايدي ساندة علي بطنة حركات دائرية
بعدين بقيت برجع لورا بكسي واطلع تاني لقدام

كنت بعمل اي حاجة تخليني احس بحجم زبه اللي كان مالي كسي
بعدين بقيت بطلع وبنزل بكسي علي زبه وانا ممحوووونة وهايجة وهو عمال يقرص ويفرك في حلمات بزازي
ويشدهم اووووي لدرجة انة كان بيوجعني بس وجع ممتع ولذيذ

قومت من علي زبه ونمت علي بطني وماجد جه نام فوق مني وزبه عارف طريقة كويس اوووي
زبه راح لكسي ورشق فيه وهو نايم فوق مني
وسطة وزبه شغالين دك ورزع في كسي ولحمة دايب في لحمي
ااااااااه نكني اوووووي نكني يا ماااااجد
زبك وحشني اووووووي
فضل ماجد ينكني ويحشر زبه في رحمي لغاية ما حسيت نفسي خلاص هتكرع
قام من عليا ونيمني علي جنبي ونام ورايا ورفع رجل واحدة لفوق ومسك زبه وبقي عمال يمشيه علي كسي وزنبوري... مديت ايدي من تحت واخدت منة زبه وحطيتة علي خرم كسي وقولت له نكني يلا كسي مولع اوي... دخل زبه في كسي وبقي عمال ينكني وانا اصرخ نكني اووووي نكني يا ماااجد نكني جامد
فضل ماجد يطلع ويدخل زبه في كسي وانا هايجة عالأخر وطلع زبه وجاب لبنة علي كسي من من برا
بأيدي بقيت عمالة ادعك اللبن في كسي يمكن يبرد بعد ما خلص خالص ماجد قام علشان يلبس ويمشي
لكني مسكت فيه ومردتش اخليه يطلع من الأوضة غير لما فقعني الزب التاني


الي اللقاء في الجزء العاشر


الجزء العاشر والأخير
.......

بعد ما ماجد مشي من عندنا بدأت افكر في كل كلمة قالها وخوفي زاد جوايا وبعد ما كنت نسيت الخوف وافتكرت ان اخواتي عمرهم ما هيوصلولي لكن بعد كلام ماجد حسيت ان اخواتي علي بعد خطوة مني وبدأت افكر جديآ في اني اسيب شقة روايح
مكنش عندي قدامي غير الشقة اللي كتبهالي محسن بيه قبل ما يموت
ومن حسن حظي ان الشقة كانت مفروشة من كلة. مش ناقصها اي حاجة

بعد اسبوع من التفكير قررت اني لازم ابعد عن هنا نهائي وكلمت روايح بيني وبينها وقالتلي انتي دلوقت مش هقول زي بنتي بس هقول زي اختي الصغيرة
واكيد انا معاكي في اللي بتقوليه
ابعدي بس تفتكري شقة الكورنيش بعيدة عنهم
انا :: لا مش بعيدة عنهم بس هناك علي الأقل هفتح صفحة جديدة مع نفسي
وكمان حتي لو حد فيهم عرف يوصلي
اكيد لما يوصلوا ليا هناك احسن ما يوصلو ليا هنا
روايح زعلت من كلامي لكني اتأسفت ليها وحلفت اني مقصدش وان خيرها عليا وعمري ما انكر ده
روايح :: طيب انا عندي فكرة حلوة
انا :: فكرة ايه
روايح :: ايه رئيك تفتحي محل كوافير حريمي وتجيبي كام بنت يشغلو المحل لغاية ما تتعلمي وتشتغلي بأيدك
انا :: بس انا مبفهمش في الحاجات دي
روايح :: سيبي الموضوع ده عليا .. انا ليا واحدة صاحبتي فاتحة كوافير هكلمها واشوف محتاجين ايه. ونشوف كمان تجيلنا حد من البنات يشتغل في المحل لغاية ما انتي تتعلمي والمحل يقف علي رجليه

عجبني كلام روايح وخلاص قررت اني هفتح محل كوافير وهعيش في شقة الكورنيش وابدا حياه جديده بعيد عن قرف الدعاره او القلق والخوف من القبض عليا.. لاني كنت متأكدة ان مهما طال الزمان او قصر مسيري هتحبس
وساعتها الفضيحة والعار هتلاحق بنتي طول العمر

بنتي ااااااااااه ياقلبي اللي وجعني عليها
قد ايه نفسي اشوفها واخدها في حضني .. ياتري بنتي دلوقت بقي شكلها ازاي وياتري بتتكلم ... ياتري بتقول بابا وماما ... بس هتقول لمين بابا وهتقول لمين ماما ... حسيت بوجع في قلبي ودموعي نزلت مني غصب عني

ابتسام وسيده دخلو عليا وانا قاعدة مع نفسي سرحانة ودموعي علي خدي
واول ما اخدت بالي منهم وشفتهم لحقت نفسي ومسحت دموعي لكنهم كانوا اخدو بالهم
سيدة :: اميرة مالك يابت في ايه
ابتسام :: في حاجة حصلت بينك وبين روايح يابت
انا :: لا مفيش بس سرحت شوية في بنتي
ابتسام :: مش عارفة اقولك ايه بس صدقيني هيجي يوم وهتشوفي بنتك وهتاخديها في حضنك
انا :: يارب يا ابتسام يارب لحسن بنتي وحشتني اوي .. ومحستش بنفسي غير وراسي في حضن ابتسام وانا منهاره بالعياط
ابتسام وسيده فضلوا يهدوني ويحاولوا يدوني امل وان مش بعيد علي ربنا يجمعني بيها تاني

بعد ما هديت قولت ليهم اني خلاص قررت اسيب السكة اللي ماشية فيها دي وهعمل مشروع كوافير وهروح اسكن في شقة الكورنيش
سيدة وابتسام فرحوا بالمشروع والقرار وابتسام قالت طب ايه رئيك
ادخل معاكي شريك
انا :: بجد يا ابتسام عايزه تدخلي معايا شريك
ابتسام :: اه بجد موافقة
انا :: طبعآ ياحبيبتي موافقة
سيدة :: وانا كمان هدخل شريك معاكم
انا :: ياريت وكدة يبقي مع بعض ايد واحده قلبنا علي قلب بعض

فات اسبوع وروايح قالتلي يلا البسي علشان هننزل هنقايل صاحبتها في المحل بتاعها
لبست واخدت معايا ابتسام وسيده بصفتهم شركاء معايا في المشروع اللي هنعملة وروحنا قابلنا الست مدام سهير اللي رحبت بينا جدا وشرحت لينا هنحتاج نحيب ايه والمشروع هيكلف كام مصاريف والمكان اللي هنفتح فيه بيفرق في الاسعار بتاعة الشغل
بعد ما خلصنا ومشينا روايح اقترحت علينا نجيب محل ايجار ومنجبش محل تمليك .. لكني اصريت انا والبنات اننا نشتري محل تمليك ويبقي اللي هنصرفة عليه احنا اولي بيه وميجيش حد بعد كده يقولنا امشوا وفضوا المحل

شهر بحالة كل يوم عند سمسار شكل ونروح نتفرج علي المحلات اللي نحس انة صغير في المساحة او اللي تمنة غالي لغاية ما لقينا محل مساحتة حلوة اوي وسعره غالي بس تمنة فيه والاهم من ده كلة انة في منطقة راقية جدا وجنب الشقة مش بعيد
اشترينا المحل. وفي خلال شهر ونص كنا جهزنا المحل وجبنا بنتين اشتغلوا
وكان دوري انا والبنات اننا نتعلم الصنعة منهم
ابتسام وسيده عايشين مع روايح في شقتها اللي بطلت الدعاره خالص وعايشة من الفوئد اللي بتجيلها كل شهر من البنك غير ابتسام وسيده بيساعدوها في مصاريف البيت من دخل المحل اللي بيطلع ليهم
المحل اتعرف في اول ست شهور وبقي ليه زباينة غير شغل العرايس اللي بتطلع كل يوم من المحل
يوم ورا يوم المحل كبر واخدنا المحل اللي جنبة فتحناه عليه وبقي عدد البنات اللي شغالين فيه خمسة غيري انا وابتسام وسيده بعد ما اتعلمنا الصنعة

فات سنتين وعرفت من روايح ان ماجد اتصل بيها وعرفها ان اخويا الكبير خالد اتحبس لانة ماضي علي نفسة ايصالات امانة بخمسين الف جنيه ... استلف اربعين الف جنيه من واحد في البلد ومضاه علي خمسين الف علشان كان عايز يبني دور في البيت وفعلا بني الشقة. لكنة معرفش يسدد الفلوس والراجل راح اشتكاه بالايصالات
انا سمعت الخبر ده وقولت لسيده وابتسام انا رايحة البلد ادفع الفلوس واخرج اخويا من المصيبة اللي هو فيها
ابتسام :: هتروحي فين يخرب بيتك انتي مش عارفة انك ممكن مترجعيش
انا :: ارجع او مرجعش انا مستحيل اسيب اخويا يتحبس
سيده :: طيب ما احنا ممكن نسدد الفلوس دي من غير ما انتي تروحي
انا :: انا مش لسة هدور علي طريقة انا هسافر يعني هسافر
سيده :: خلاص رجلي علي رجلك مش هسيبك تروحي لوحدك ابدا
ابتسام :: وانا كمان هروح معاكم
سيده :: ومين هيشوف المحل وياخد بالة منة .. خليكي انتي وانا رايحة معاها
روحت البيت انا وابتسام لبست هدومي واخدت فلوس من اللي شايلهم في البيت للظروف وقفلت الشقة وبعدين نزلت انا وابتسام اخدنا الأتوبيس وطلعنا علي البلد
سيده بعد ما احنا مشينا اتصلت بروايح عرفتها اني مشيت انا وابتسام علي البلد .. روايح ليها علاقاتها ومعارفها بسبب الشغل القديم
اتصلت بحد كبير والحد ده عمل اتصالاتة بالقسم التابع للبلد و اول ما وصلت البلد لقيت الشرطة عند البيت في انتظاري وبتأمني خوفا من بطش حد من اخواتي
قابلت في البيت اختي صباح اللي اول ما شافتني جريت عليا واخدتني بالأحضان والبوس وبتقولي كنتي فين ده اخوكي قلب الدنيا عليكي وندمان علي اللي كان هيعملة
بصيت لقيت بنتي قاعدة علي الكنبة
اول ما شوفتها جريت عليها وشلتها واخدتها في حضني وفضلت ابوس كل حتة فيها ودموعي بتنزل سيل من عيوني
صباح :: مامتك دي يا احلام مامتك رجعت ياحبيبتي
ابتسام كمان عيطت من المنظر وبقت بتمسح في دموعها
انا :: فين الراجل اللي اخويا استلف منة فلوس
صباح :: ليه يا اميره
انا :: علشان ياخد الفلوس بتاعتة ويتنازل عن المحضر
صباح :: وانتي جبتي الفلوس دي كلها منين يا اميرة
انا :: مش وقتة خالص يا صباح لما اخرج اخويا ونيجي نبقي نقعد ونحكي كل حاجة المهم دلوقت هو فين
صباح :: انا هلبس ونروحلة سوا
انا :: امال مرات اخويا فين
صباح :: في بيت اهلها من ساعة ما قبضوا علي اخوكي... انا هروح البس
صباح دخلت لبست ومشينا انا وهي وابتسام قعدت مع احلام بنتي
وصلنا للراجل وقولت فلوسك اهي تعالا اتنازل عن المحضر
الراجل قالي مينفعش خلاص. الموضوع بقي قضية. روحي ادفعي الفلوس في المحكمة
اخدت الفلوس وجريت علي القسم اللي محبوس فيه اخويا وطلبت زياره
واتاري كل شئ كان مترتب بسبب تليفون روايح

الظابط قالي اتفضلي قعدت واستنيت علي ما اخويا جه
اول ما شافني وقف مذهول وبعدين جري عليا واخدني في حضنة وفضل يعيط زي العيال الصغيرة ويقولي سامحيني ياختي سامحيني انا عرفت كل حاجة من الكلب احمد
انا :: خلاص ياخويا مسمحاك المهم انا بكره هبقي من النجمة في المحكمة وهدفع ليك الفلوس وهخرجك ياخويا

خالد مسكني من ايدي زي المجنون جبتي منين الفلوس دي جبتيها منين
انا :: معملتش حاجة غلط يا خويا
انا لما هربت منكم روحت مصر ومكنتش عارفة اروح فين ولا لمين وبقيت عمالة الف في الشوارع وبعيط لغاية ما لقيت ست عندها 50 سألتني مالك
حكيت ليها ظروفي اخدتني عيشتني معاها وشغلتني في كوافير بتاعها
فضلت تحت رجليها اخدمها لانها كانت عايشة وحيدة مكنش ليها اهل ولا اولاد والست في اخر عمرها كتبت الشقة والمحل بأسمي

الكدبة دخلت علي اخويا وصدقني وبعد ما خلصت الزياره روحت البيت انا واختي صباح وبالليل فهمت ابتسام علي اللي قولتة ل اخويا علشان لو حد سألها من ورايا

تاني يوم روحت المحكمة انا ومحامي ودفعت الفلوس بتاعة اخويا وخرجتة من القضية اللي كان فيها
اخويا قالي خليكي وعيشي معانا واحمد هيتجوزك ... قولت ل اخويا احمد ده لو اخر راجل في الكون مستحيل اتجوزه انا هاخد بنتي وهرجع مصر. انا اكل عيشي هناك ومحلي وشقتي هناك
خالد مستحيل اسيبك تعيشي لوحدك في مصر
خليت ابتسام ترجع مصر وفضلت انا في البلد وبعد محاولات قدرت اقنع اخويا اني مقدرش اسيب محل بملايين يتسرق ويتنهب وفي الأخر اخويا اقتنع
واخدت بنتي وسافرت

رجعت القاهرة انا وبنتي وحلفت ما في راجل تاني هيلمس جسمي وهعيش ليها هي وبس


ودي كانت نهاية قصة
اميرة الريف وبيت العائله

قام بآخر تعديل شوفوني يوم 01-22-2019 في 07:20 AM.
قديم 10-19-2018, 11:06 PM
قديم 10-19-2018, 11:06 PM
 
الصورة الرمزية لـ *ESRAA*
آسرة القلوب ❤
الجنس : أنثي
الإقامه : شات نسوانجي/ اسمي 🔥 E❤S
مشاركات : 11,128

آسرة القلوب ❤
 
الصورة الرمزية لـ *ESRAA*

الإقامة : شات نسوانجي/ اسمي 🔥 E❤S
المشاركات : 11,128
الجنس : أنثي
*ESRAA* متصل الآن

افتراضي رد : اميرة الريف وبيت العائله ( خاص بمسابقة القصة الجنسية القصيرة 2018)

اوباااااااااا ولعت ولعت ولعت وصل وصل وصل الراعي الرسمي لمسابقه النهارده

فكرتني بالايدول كنت اول واحده بنزل المواضيع

جدوووووو الجامد اخر حاجه هو والمزة اميرة

اسم روعه ومزة اروع واكيد الاحداث تحفه زي عادتك

هرجعلك تاني برأيي تقييمي وان شاء **** تكون من الكسبانين

بالتوفيق يا دوووولاااعاااااه
قديم 10-19-2018, 11:14 PM
قديم 10-19-2018, 11:14 PM
 
الصورة الرمزية لـ نسوانجي متميز
جينرال القصة الجنسية
الجنس : ذكر
الإقامه : منتدي وشات نسوانجي
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 8,127

جينرال القصة الجنسية
 
الصورة الرمزية لـ نسوانجي متميز

الإقامة : منتدي وشات نسوانجي
المشاركات : 8,127
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
نسوانجي متميز غير متصل

افتراضي رد : اميرة الريف وبيت العائله ( خاص بمسابقة القصة الجنسية القصيرة 2018)

اقتباس:
الكاتب : *ESRAA* عرض المشاركة
اوباااااااااا ولعت ولعت ولعت وصل وصل وصل الراعي الرسمي لمسابقه النهارده

فكرتني بالايدول كنت اول واحده بنزل المواضيع

جدوووووو الجامد اخر حاجه هو والمزة اميرة

اسم روعه ومزة اروع واكيد الاحداث تحفه زي عادتك

هرجعلك تاني برأيي تقييمي وان شاء **** تكون من الكسبانين

بالتوفيق يا دوووولاااعاااااه
طب اقول ايه انا دلوقت يا اسراء قدام زووووووقك ده كلة
تسلمي ياااااارب يا احلي مشرفة في الدنيا
ولو مكسبتش كفاية عليا اني شاركت في احلي قسم انا بعشقة
قديم 10-20-2018, 12:53 AM
قديم 10-20-2018, 12:53 AM
 
نسوانجي جديد
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 19

نسوانجي جديد

المشاركات : 19
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
Kikoman غير متصل

افتراضي رد : اميرة الريف وبيت العائله ( خاص بمسابقة القصة الجنسية القصيرة 2018)

قصة اكتر من خيال
من احسن القصص الجنسية اللي قريتها ������
قديم 10-20-2018, 12:58 AM
قديم 10-20-2018, 12:58 AM
 
الصورة الرمزية لـ نسوانجي متميز
جينرال القصة الجنسية
الجنس : ذكر
الإقامه : منتدي وشات نسوانجي
أنجذب لـ : النساء
مشاركات : 8,127

جينرال القصة الجنسية
 
الصورة الرمزية لـ نسوانجي متميز

الإقامة : منتدي وشات نسوانجي
المشاركات : 8,127
الجنس : ذكر
أنجذب لـ : النساء
نسوانجي متميز غير متصل

افتراضي رد : اميرة الريف وبيت العائله ( خاص بمسابقة القصة الجنسية القصيرة 2018)

اقتباس:
الكاتب : Kikoman عرض المشاركة
قصة اكتر من خيال
من احسن القصص الجنسية اللي قريتها ������
مرورك هو الأروع والأحسن صديقي
مشكووووررر علي رقي المروووررر
 
مواضيع ذات صلة
الموضوع الكاتب المنتدي المشاركات المشاركة الأخيرة
مكتملة مملكة المحارم ...عشرة اجزاء .... khaledfahmi قصص سكس المحارم 170 04-21-2019 01:28 PM
مكتملة تجاربى .. من عشرة اجزاء wa7d moham قصص سكس عربي 37 03-24-2019 04:57 PM
مكتملة فضيحة في حي شعبي من عشرة اجزاء الحريقة قصص سكس عربي 23 01-06-2019 03:29 PM
مصري ahmedmedo1 صور سكس عربي 15 05-31-2018 01:45 AM
SH.KHAN افلام سكس اجنبي 0 04-05-2012 03:05 PM



أدوات الموضوع


شارك الموضوع

دالّة الموضوع
2018), اميرة, الجنسية, الريف, العائله, القصة, القصيرة, بمسابقة, وبحب
Neswangy Note

التوقيت حسب جرينتش +1. الساعة الآن 08:10 AM.

Warning: You must be 18 years or older to view this website -

Online porn video at mobile phone


سفالة Sexقصص سكس ابوه وامه والشغالهسكس لبيا قصص محارم نسونجيقصه نيك دياثه بالصوراروع قصص سكس في العالمسواقة تكتك بتتناكقصص سكس ارشيف متسلسله site:bfchelovechek.ruكبر زبكقصص سكس اجنبي امراة تحكي قصة نيكها في الحمامسكس مسيطرات قصة استعبدتنيطيز ندمPantyhose sex with mature women - منتديات جنسى دوت نتصور سكس رومانسية ف الجامعةصور سكس زبين بطيز شرموطهقصص سكسي كلو مع كلومعرض نسوان نسوانجىقصص بعبصني ميترودخلو في طيزي بالشويشقصص جنس نسوانجي10صور نيك طيز صديقتي في المدرسةقصة أمراه مطلقه لاول نيكهسالب.الزقازيق.2019.نسوانجي site:bfchelovechek.ruقصص سكس في مكان العمل مصورهقصص نيك عيلتيناكني خادمقصص سكس متسلسلة حتى 65 جزء دلع سكس نيك فى الكرسىسرد قصص سكس نار نيك وشبق شراميطقصص سكس نعماتصورسكس 2200قصتي كمحلل للمطلقاتقصص سكس محارم نكت زوجه ابيقصص سكس متسولينقصص جنسيه مثيره فى البانيوأحدث أفلام سكس طيز كيلي ديفينقصص نيك أشتهي النظر إلى مؤخرتهاامي المحترمه تتناك قصص site:bfchelovechek.ruقصص سكس jo4x مصورةقصص سحاق منقبات نسوانجيقصص سكس ولد وامه من اسكندريهصور سكس البلاطاحدث قصص سكس نهرالعطش والحرمان site:bfchelovechek.ruنيك كسي ودلعني بقوه قصه مصورة صورة مني ينزل من كسها هي بتنكقصص سكس انا وماما في الحديقةقصص نيك سارة اهات قصص سكس صاحبتيقصص سكسي انا واختي انصاف في السودانصور سكس مرسومهقصص ناكني عاشق الكوس النياكابحث عن تعارف ديوث مبادل صور محارماختر صورسكسصور طياز فاخرلحس كسيقصة نيك العادة السرية مع نفسيصور نسوانجي احاصور نيك بالخيار والازازهطىز منىوكه site:bfchelovechek.ruقصص سكس كتاب نسوانجي site:bfchelovechek.ruصور سكسي نيك طالبة اثنى الدرس خصوصي الود وبنةي وابن وام هن نيك سكسقصص نيك محارم من الطيز عمتي جلست على زبي حتى دخل في طيزها وانا نايم site:bfchelovechek.ruشيميلاتصور سكس طيز يبرز الي الخاجقصص نيك بنات ملتهبةافلام سكس في خرم الطيز ولاد وبناتسولو مؤخرات ممحوناتعشان ياخد الترقيه لازم مراتهتتناك الجز التانيقصص القيصر في نسوانجيقصص جنس نيك بنت وخالتها مع صديقها